جفرا نيوز : أخبار الأردن | طبول حرب جديدة تقرع ونحن عنها غافلون !!
شريط الأخبار
خادمة تقتل طفل 4 سنوات "نحراً" في اربد إنقطاع مياه الشرب منذ أكثر من 5 اسابيع على مناطق في اللّبن شكاوى من عدم دفع "الاستهلاكية المدنية" مبالغ مستحقه عليها الداعية محمد العوضي يمدح الشعب الأردني رئيس مكافحة الفساد: الرشوة بالأردن في توسع وفاة ملازم دهسا أثناء عمله على أوتوستراد عمان الزرقاء نحو 400 مواطن يبحثون من جديد عن اسد جرش ! إيران «تحاصر» المصالح الأردنية في العراق وسوريا وتمنع «إعادة فتح المعابر» الحكومة تطرح مشروع قانون حماية البيانات الشخصية للمرة الثانية عودة الأجواء الحارة نسبياً إلى المملكة اليوم إصابة 17 شخصا إثر حادث تدهور ‘‘ديانا‘ في إربد الحويطات يحرقون العلم الأميركي وفاة نزيل خمسيني في سجن سواقة إثر جلطة قلبية مسيرة حاشدة من أمام الجامع الحسيني نصرة للأقصى .. صور الرفاعي : يجب انهاء الاحتلال البشع الأردن والإمارات يدعوان لإنهاء التوتر في الأقصى النائب السابق البطاينه.. لماذا افتعال الأزمات 25 الف طالب يشاركون في البرنامج الوطني الصيفي "بصمة" الاتحاد البرلماني العربي يدين منع الصلاة في الاقصى و الانتهاكات الإسرائيلية الأردن ثاني أفقر دولة بالحصة المائية للفرد
عاجل
 

طبول حرب جديدة تقرع ونحن عنها غافلون !!

جفرا نيوز - بقلم : شحاده أبو بقر

كل البشر في الشرق الأوسط والعالم , الصغير والكبير والممقط في السرير , باتوا اليوم على دراية تامة بأن المنطقة أضحت في ظل الإدارة الأميركية الجديدة , على أعتاب تغيرات كبرى ستطال كلا من سورية والعراق واليمن وفلسطين وليبيا بالترتيب , وهي تغيرات ستنخرط فيها روسيا وإيران وسائر حلفائهما من ميليشيات , وبالطبع , تركيا والاكراد ولكن على نحو مختلف .
هذا يعني أن منطقتنا العربية وبضمنها مصربالضرورة , ستدخل في أتون إما حرب محدودة أو موسعة من جهة , أو مخاض سلام عام يخرج المنطقة كلها من تبعات ومخرجات الضعف الهائل للإدارة الأميركية السابقة والذي أوصل المنطقة إلى ما هي فيه من فوضى ودمار وقتل وتشريد من جهة , عندما تخلت عن مسؤولياتها القانونية والأخلاقية وحتى الإنسانية , تاركة الشرق الأوسط نهبا لمن إستأسدوا فجأة وتوهموا إمكانية إعادة صياغة المنطقة كلها وفقا لمصالحهم وأهوائهم .
يحدث كل هذا أو هو سيحدث وشيكا , ونحن الاردنيين المتموضعين وسط النار من جهة , والمشتبكة مصالحنا مع سائر قضايا المنطقة من جهة ثانية , ننشغل داخليا بالإشاعات كعادتنا وللأسف , وفي قضايا وأمور لا يمكن أن ترقى بحال من الأحوال إلى مستوى ما يمكن ان ينتظرنا من مصير يتصل بدورنا في كل ما سيجري من تطورات لا ندري مآلاتها ومتطلباتها وإستحقاقاتها .
الغريب أننا نتصرف داخليا كما لو كانت دنيانا قمرا وربيعا , نتبادل الإتهامات ونسعد بترديد الإشاعات وإغتيال سمعة بعضنا البعض وكأن الأمر لا يعنينا من قريب أو بعيد , ولا أعرف شخصيا المبرر لهذا وسواه , هل هو نقص في المعلومات وغياب للناس عما يجري وقصور رسمي في وضع الناس بصورة ما يجري وما هو متوقع , أم أن ست سنوات من فوضى الحروب المحيطة بنا من كل جانب وما تحملناه من عنائها وما زلنا جعلت كل حدث صغير أو كبير عندنا سيان حتى لو تعلق الأمر بمصيرنا ! ! .
الإدارة الاميركية الجديدة مختلفة بالمطلق عن سابقتها , ونذر الحروب والشرور يتطاير شررها في كل الأرجاء , والله جل جلاله هو وحده أعلم بنتائجها , ومع ذلك نحن فقط نتابع نشرات الأخبار وبعضنا يحلل وينظر وكأن ما سيجري سيكون في بلاد الواق واق , لا بل حتى مؤسستنا العسكرية " جيش ومخابرات وأمن ودرك ودفاع مدني " وهي شرفنا بعد شرف الإيمان بالله الواحد الأحد , وليس لرويبضة ناقص أن ينال من سمعتها وسمعة منتسبيها الشرفاء , لم تسلم من محاولات التشويه البائسة حتى ممن ينامون ليلهم يشاخرون هانئين بتخمة ما إلتهموا قبل نومهم , ولا حول ولا قوة إلا بالله .
لا بد من أن نصحوا , فالخطر داهم ووشيك ولا سبيل لمداراته , وطبول حرب جديدة من حولنا تقرع , أما من يتولى مهمة صحونا قبل فوات الأوان فالله به أعلم , والله من وراء القصد .