جفرا نيوز : أخبار الأردن | وزارة التربية والتعليم: اقتراحات سطحية ولجان تقليدية
شريط الأخبار
الدكتورة عبلة عماوي أمينا عاما للمجلس الأعلى للسكان الأردن يتسلم "فاسدا" من الإنتربول و"النزاهة" توقف موظفا في بلدية عين الباشا الرزاز يعمم: ضريبة الابنية والاراضي يدفعها المالك وليس المستأجر الملك يغادر إلى نيويورك للمشاركة باجتماعات الجمعية العامة الأمن يشرك ضباطا في برنامج الماجستير (اسماء) الرزاز: الحكومة تتطلع لزيادة عدد فرص العمل إلى 30 ألف فرصة الامن العام يؤمن الحماية لمستثمر بعد مناشدته لهم عويس : إجراءات قاسية ضد العابثين ببرنامج توزيع المياه القبض على 6 أشخاص في اربع مداهمات امنية متفرقة لمروجي المخدرات إغلاق مصنع ألبسة في بصيرا بسبب "البق" انسحاب الفريق الوزاري من لقاء اهالي جرش بعد تعذر الحوار معهم عامل الوطن بالفحيص يعمل منذ 1992 والبلدية انهت خدماته احتراما لعمره عجلون : مغادرة الفريق الوزاري للقاء بعد توتر المناقشات مع الاهالي صندوق الاستثمار العالمي (ميريديام) يفتتح مكتبه الأول عربيا في الأردن الجواز الأردني من أقوى الجوازات العربية تعرف على عشرات الدول التي تدخلها دون فيزا محطات الشحن اهم العقبات التي تعيق انتشار السيارات الكهربائية في الأردن الحاجة رؤوفه درويش الكردي في ذمة الله الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز مصدر: الحكومة تقرّ تسوية لملفي ‘‘جناعة والمحطة‘‘ اليوم المصري ينسب بمنح ‘‘الزرقاء الكبرى‘‘ 13.6 مليون دينار
عاجل
 

وزارة التربية والتعليم: اقتراحات سطحية ولجان تقليدية

جفرا نيوز - معاذ الرجوب 
كان الجميع يامل ان تنتقل التربية والتعليم من من طروحات تقليدية سطحية نحو عالمية التعليم العام. الا اننا فؤجئنا بمقترحات لا تغني ولا تسمن من جوع تتعلق بالشكل على حساب الجوهر. وفي اللحظة التي اصابنا فيها الذهول من عدم قدرة الوزارة على طرح افكار معمقة تقوم الوزارة بتشكيل لجنة لتطوير التوجيهي من ذوات لهم كل الاحترام ولكن كل منهم تقلد منصبا وقدم كل ما عنده ويتحمل مسؤولية تراجع التعليم العام بل ان بعضهم كان مسؤلا عن تسريب الامتحان وتراجع هيبته.
كنت امل من الوزير العصري ان ياتي بعقلية شبابية منفتحة مطلعة على الحديث في التربية والتعليم. واستغرب اكثر غياب مؤسسة الملكة رانيا والتي تقوم بتدريب المعلمين عن هذه اللجنة الى جانب غياب وزارة التعليم العالي ذات النهج الجديد وهي التي ستستقبل خريجي التوجيهي وغياب الطلبة والمعلمين واولياء الامور بل وحتى قطاع التدريب المهني والتقني والقطاع التربوي الخاص. بل واكثر من ذلك خبراء اردنيين منتشرين في اقصاع المعمورة يمكن ان يضيفوا الجديد لا ان يكرروا القديم.
على الوزير الذي نحترم ونجل ان ان لا يكون تقليديا ويعتمد على خبرات اصبحت معروفة وممارسة بايجابياتها وسلبياتها .بل على الوزير ادخال خبرات ادارية للوزارة تساعده على مواكبة الحديث في العالم المتقدم. ندرك ان الوزير ذو خلفية بعيدة عن موقعه ولكن عليه ان يلتف بعقول شبابية عالمية وعصرية حتى يعطي الشعب الامل لا ان يدرك النتيجة قبل انتهاء اللجنة التي شكلت حديثا اعمالها. والسؤال الاخير هل ستغرد الوزارة خارج نهج اللجنة الوطنية لتنمية الموارد البشرية وهل ستتصرف بمعزل عن الشريك الاستراتيجي وهو التعليم العالي ومؤسسة الملكة رانيا لتدريب المعلمين.