جفرا نيوز : أخبار الأردن | ماكرون ولوبان ... جولة حاسمة وتاريخية في الانتخابات الفرنسية
شريط الأخبار
وزيرة السياحة.. تثير غضب الأردنيين من جديد أردني يدخل لبنان مع أحزمة ناسفة المعشر: الحكومة ستلبي احتياجات القطاع الزراعي من العمالة الوافدة الرزاز : اسطول النقل في العاصمة عمان سيتعزز بالباص السريع مطلع عام 2021 بعد نشر "جفرا نيوز"..الامن يلقي القبض على مالك صيدليات بحقه ٤٠ طلب مالي القبض على 6 مطلوبين بقضايا مالية كبيرة في المملكة العيسوي يلتقي وفد من الاتحاد العام للجمعيات والقطاع النسوي من جامعة مؤته وابناء لواء ذيبان ومعان .. صور إطلاق منصة "بخدمتكم" التفاعلية ضمن مرحلتها التجريبية القبض على ثلاثة اشخاص من مروجي المخدرات في البادية الشمالية بحضور الملكة اطلاق مهرجاناً تفاعلياً لاشراك المجتمع في الحملة الوطنية للحد من العنف ضد الأطفال العفو العام مازال قيد الدراسة ولاقرار نهائي بشأنه كتلة الانجاز تخوض انتخابات غرفة صناعة عمان - اسماء إحالة "26" متهماً إلى جنايات عمان على خلفية قضية إحدى شركات التجهيزات الطبية ابو السكر : الرزاز يخلف بوعده والمصري لم يدعم البلدية بدينار !! الرزاز: انتقادات المحافظات تستدعي الدراسة الرزاز يعيد انتاج مشروع نادر الذهبي مجلس النواب يشترط خدمة الوزراء 10 سنوات للحصول على الراتب التقاعدي 70 دينارا شهريا لكل أسرة تعيد طفلها المتسرب للدراسة في هذه المناطق بأقل من نصف ساعة .. ينتهي لقاء الزرقاء بانسحاب الوزراء (صور وفيديو) البلقاء: وفاتان بحادث مروّع على طريق الكرامة
عاجل
 

ماكرون ولوبان ... جولة حاسمة وتاريخية في الانتخابات الفرنسية

جفرا نيوز - بقلم :هشام الهبيشان.


تزامناً مع الوقت الذي تؤكد فيه استطلاعات الرأي ،أن ايمانويل ماكرون الذي تصدر الدورة الاولى ،مازال يحافظ على فرص قوية لحسم الجولة الثانية وبحدود نحو ستين في المئة من نوايا التصويت في الجولة الثانية ، وفي ذات الوقت تسعى لوبان من خلال اسلوبها الخطابي الهجومي التي تتبناها ضد ماكرون إلى تقليل نسبة الفارق بينها وبين ماكرون ،مع العلم أن كلا المرشحين يتبنى برنامجا يعتبر نقيض الاخر. فماكرون ليبرالي وموال لأوروبا في حين ان لوبان مناهضة للهجرة وأوروبا.




وهنا يبدو واضحاً أن مسار هذه الانتخابات بجولتها الثانية "الحاسمة "بات يشهد تصعيداً متبادلاً بين كلا المرشحين ،وذلك برز واضحاً في مناظرتهما التلفزيونية الاخيرة حيث استهل المرشحين هذا المناظرة بهجمات متبادلة شديدة، وقالت لوبان إن "ماكرون هو مرشح العولمة المتوحشة والهشاشة والوحشية الاجتماعية وحرب الجميع ضد الجميع والتخريب الاقتصادي الذي يطاول خصوصا مجموعاتنا الكبرى وتجزئة فرنسا من جانب المصالح الاقتصادية الكبرى”. ورد ماكرون ان "استراتيجيتك هي ترداد اكاذيب”. واضاف في هذا النقاش الذي تابعه ملايين المشاهدين "انك وريثة نظام يزدهر على غضب الفرنسيين منذ عقود”.




ومن جديد عاد ملف الأمن ليطغى على خطاب كلا المرشحين ،وفي ذات المناظرة اتهمت لوبان ماكرون بتبني موقف متساهل وقالت "ليست لديك خطة (بشأن الأمن) وإنما أنت متساهل” مع المتطرفين. ورد ماكرون بقول إن الأمن سيكون أولويته إذا انتخب يوم الأحد واتهم منافسته بتبسيط الأمور أكثر من اللازم”. وقال "ما تطرحينه هو وهم” مشيرا إلى مقترحاتها بإغلاق الحدود الفرنسية. واتهم ماكرون لوبان بـ”جلب الحرب الأهلية إلى البلاد”، قائلاً لها: "أنت تجلبين الحرب الأهلية إلى البلاد.. مكافحة الارهابيين لا تعني في أي حال من الأحوال الوقوع في فخ الحرب الأهلية”، مضيفا "هذا هو الفخ الذي ينصبه لنا الارهابيون”معتبراً أن الارهابيين يأملون في فوز لوبان.



وهنا وليس بعيداً عن سخونة هذه المناظرة التلفزيونية الاخيرة ،يبدو واضحاً أن الجولة الثانية للانتخابات الفرنسية ستكون أكثر سخونة لأنها تأتي بمرحلة تاريخية هامة بالتاريخ الفرنسي ،فالمرحلة يتواجه بها مرشح حركة إلى الأمام الوسطي إيمانويل ماكرون وزعيمة التيار اليميني المتطرف مارين لوبان وكل منهما يحشد للفوز بمقعد قصر الإليزيه ومنصب عاشر رئيس لفرنسا،وهنا يتساءل الكثير من المتابعين،هل ياترى سنرى إيمانويل ماكرون أم مارين لوبان في قصر الإليزية، فالأول يرافع لصالح أوروبا وتحرير الاقتصاد والثانية تدعو إلى العودة إلى الوراء من خلال الخروج من الاتحاد الأوروبي والعودة إلى العملة الوطنية." برنامجان في تعارض تام حول كافة المواضيع".


ختاماً ،يبدو واضحاً أن مسار هذه الانتخابات بجولتها الثانية "الحاسمة "تعتبر واحدة من اكثر الانتخابات سخونة بالتاريخ الفرنسي ،وهي اكثر سخونة بكثير من انتخابات العام 2002 حين مر لوبان الأب إلى الدور الثاني أمام الرئيس الأسبق جاك شيراك،ولكن الاكثر وضوحاً ،أن فرص وحظوظ ماكرون بالوصول إلى قصر الإليزية تبقى كبيرة جداً امام لوبان التي تسعى جاهدة بدورها إلى تقليص هذه الهوة ،ونحن بدورنا سننتظر الأيام والساعات القليلة القادمة ،لتكشف لنا من هو الساكن الجديد لقصر الإليزية .


*كاتب وناشط سياسي – الأردن.
hesham.habeshan@yahoo.com