شريط الأخبار
وفاة و3 اصابات بتدهور شاحنة في إربد الصفدي يوكد أهمية الحفاظ على اتفاق خفض التصعيد بجنوب سورية الامانة ترفع 8500 طن نفايات خلال العيد غنيمات تتعهد بتسهيل حق الحصول على المعلومات مصريون: لو لم اكن مصريا لوددت ان اكون اردنيا رئيس الوزراء يتقبل التهاني يوم غد الاثنين قبل بضعة أسابيع عاجل القبض على مطلوب خطير في مادبا بحوزته سلاح اوتوماتيكي تعليمات تبيح للأمن والقضاء الوصول لخوادم وبيانات شركات النقل بواسطة التطبيقات الذكية عيد ميلاد الأميرة تغريد محمد يصادف غدا بدء العمل بنظام لمعادلة شهادات الثانوية العامة صدور الإرادة الملكية بتعيين رؤساء وأعضاء مجالس أمناء الجامعات الرسمية فقدان طفلين شقيقين في اربد والأمن يعمم كوشنير يزور الاردن وقطر لبحث الاوضاع في غزة اعتقال داعية لبناني في الأردن ووالده يروي التفاصيل وفاة طفل نتيجة سقوط عمود إسمنتي عليه في غور الصافي الأمن يحذر الأردنيين من إعلانات توظيف "مضلله" في دول الخليج وفاة وإصابة بحادث تصادم على الطريق الصحراوي الاحد .. إنخفاض درجات الحرارة وأجواء معتدلة الملك يتبادل التهاني مع عدد من قادة الدول العربية بمناسبة عيد الفطر المبارك
عاجل
 

همجية سليمان

جفرا نيوز - علي الدلايكة 
ليس بالغريب عن بهجت سليمان هذه التصريحات وان كانت لا ترقى إلى تحليل يصدر عن سياسي يدعي علمه بالعمل العسكري وإطلاعه على مجريات الأحداث ونحن نعلم جميعا أن هذا الشخص لا يرقى إلى مستوى العمل السياسي والدبلوماسي واستغرب في بعض ما قاله عن الوكلاء والاصليين في الحرب حيث أنه ينطبق عليه المثل القائل (الجمل ما بشوف عوجة رقبته)..يا سليمان أن حربكم في سوريا كلها بالوكالة ماذا يفعل حزب الله لديكم وكذلك ميليشيات ايران المتعدده والقوات الروسيه وغيرها حيث أنه في المقابل المعارضه السورية الشرعية هم من ابناء جلدتكم لا يساندهم احد على الارض السورية...
يا سليمان عليك ان كنت تعي حجم المشكلة وتداعياتها المدمرة وان كنت تعي حجم الدمار والكارثة التي حلت بالشعب السوري من جراء عنجهية وهمجية بعض الساسة لديكم وانت منهم حيث لم تدركوا في الوقت المناسب حاجة الشعب السوري للحرية والديمقراطية والحياة الكريمة وكيف هي فن القيادة وكيف تبنى الثقة بين القيادة والشعب وكيف أن البطانة الصالحة تكون أداة بناء وثقة وبصيرة ثاقبة لا ان تكون معاول هدم واستبداد لا ترى إلا مصالحها الضيقة لو كنت تعي ذلك وتريد المحافظة على سورية موحدة الشعب والأرض لاسديت النصيحة الى نظامك السياسي ولكن واسمع ان ناديت حيا ولكن لا حياة لمن تنادي