شريط الأخبار
وفاتان و5 اصابات بحادثي تدهور في عمان والبلقاء الغرايبة يستخدم اوبر وكريم الأردن يطلب التهدئة من فصائل جنوب سوريا العيسوي غرق ب"أفواج المُهنئين".. "ديوان الأردنيين" سيُفْتح حارسات الاقصى: هذا ما فعله مدير أوقاف القدس عزام الخطيب (فيديو) الكويت: القبض على اردني ملقب بـ "إمبراطور المخدرات" أجواء صيفية اعتيادية مع نشاط في الرياح كناكرية: مراجعة قرار رسوم السيارات الهجينة خلال اسبوع الحسين للسرطان: قرار الحكومة بحاجة إلى تفسير انتحار فتاة شنقاً في منزل ذويها بالزرقاء إعادة فتح مدخل مدينة السلط بعد إغلاقه من قبل محتجين العثور على الفتاة المتغيبة ١٩ عاما عن منزل ذويها في حي نزال الحكومة تعلن استقالة جميع الوزراء من عضويّة الشركات الملك يغادر إلى الولايات المتحدة في زيارة عمل بدء امتحانات الشامل النظرية .. الرابع من اب المقبل صدور الإرادة الملكية السامية بتعين رؤساء واعضاء مجالس أمناء الجامعات الرسمية "زراعة اربد" :لا وجود لخراف بمواصفات الخنازير في أسواقنا اعضاء الفريق الوزاري يستكملون اشهار ذممهم المالية الدميسي يطالب الحكومة بشمول ابناء قطاع غزة "باعفاءات السرطان" وحصرها بمركز الحسين النسور ينفي علاقة مدير الضريبة السابق برئاسة حملته الانتخابية
عاجل
 

رغيف خبز على الحائط

جفرا نيوز - مصطفى الشبول 
في قصة جميلة يرويها أحد زبائن مقهى في مدينة البندقية بإيطاليا، حيث يقول: أثناء تواجدي في المقهى دخل رجل وطلب كوباً من القهوة وكوباً آخر على الحائط ..تفاجئت من طلب الزبون ولم أعرف ما يقصده من الكوب الذي على الحائط ، بعدها جاء موظف المقهى وأحضر كوب قهوة واحد ووضعه أمام الزبون وأخرج ورقة صغيرة مكتوب عليها كوب قهوة وألصقها على الحائط...بعد دقائق دخل زبون آخر وطلب كوب قهوة وكوبين على الحائط ، وعلى نفس الطريقة قام الموظف بإحضار كوب قهوة للزبون وإلصاق ورقتين على نفس الحائط مكتوب على كل واحدة كوب قهوة ...راوي القصة اندهش كثيراً وقتله الفضول لمعرفة قصة الكوب الذي على الحائط ...وبعد قليل دخل رجل فقير ،رث الثياب ، جلس بالجوار ، وعندما أقترب منه موظف المقهى ، قال له الزبون بهدوء: كوب قهوة من على الحائط لو سمحت، فذهب الموظف وعاد بكوب من القهوة للزبون ثم انتزع إحدى الأوراق الملصقة على الحائط....
اعتقد أن جوهر القصة قد وصل إلى أذهانكم وعقولكم ،وأن للتصدق طرق عديدة ومتنوعة تحافظ على كرامة الفقير وتخرجه من الحرج والتجريح ولا تخدش كبريائه...طرق مهذبه مليئة بالذوق والاحترام بعيدة عن التصوير والإعلام ونشر الفقير على مواقع التواصل كافة وهو يستلم حقائب المساعدات وعيونه تذرف الدمع من الحياء والحرج ..طرق جميلة لا تهدف إلى رفع سمعة الجمعية الفلانية أو رفع هيبة المنظمة الفلانية أو تجيير الناس للشخص الفلاني (الذي ينوي الترشح )...طرق جميلة تعامل الفقير بكل هيبة واحترام.
فكم من حائط في بلداتنا وقرانا بحاجة إلى التفعيل وكم من حائط خلى من أوراق المحسنين... ولنبدأ بحائط مخبز القرية ونقول للبائع: رغيف خبز للبيت ،ورغيف خبز على الحائط ...فكم من فقير لا يجد على مائدة إفطاره إلا التمر والماء ، وكم من فقير ملأ دفتر ديون المخبز ولا يستطيع السداد... فعلينا أن نترك الكاميرات في بيوتنا ولنترك التصوير حتى لا نرى بؤس نظرات الفقير والمحتاج ، وليكن شعارنا رغيف خبز على الحائط.