جفرا نيوز : أخبار الأردن | اصنع نفسك
شريط الأخبار
وزير المالية : قرار تمديد اعفاء الشقق جاء للمساهمة في تمكين المواطن الاردني من امتلاك مسكن فيديو.. "نشطاء الحراك" يعلنون رفضهم دعوة الرزاز للقاءهم يوم غدا الثلاثاء خطة جديدة للأذان الموحد الدغمي: رؤساء حكومات لا يستحقون أكثر من منصب أمين عام وزارة الروابدة: يوجد تيار واحد فقط يدير الدولة وسنرى ماذا سيفعل عطية يسال عن وجود متورطين بتسريب منازل القدس لليهود هذا من رفضناه وزيرا.. الحكومة تجديد اعفاء رسوم تسجيل الشقق التي لا تزيد مساحتها عن 150 متر مجلس الوزراء يقرّ مشروع قانون معدِّل لقانون الجرائم الإلكترونيّة وزير الصحة: التأمين الصحي الشامل وافتتاح مستشفيات جديدة أهم أولويات العامين المقبلين الزبن: تأمين صحي حكومي لمن يقل دخله عن 350 دينار عام 2020 الحكومة تحيل مخالفة جديدة إلى مكافحة الفساد الملحقية الثقافية السعودية في الأردن تنظم محاضرة لمحمد نوح القضاة بعنوان الغلو والتطرف .. صور هل ستضع الحكومة لها حداً .. الطاقة النيابية تطالب بوقف فوري لتداول البنزين المخالف المستقلة للانتخاب: 246 مرشحا لانتخابات غرف التجارة انخفاض أسعار المشتقات النفطية في الاسبوع الاول من الشهر وزير الصحة : التأمين الصحي سوف يشمل من يقل دخلهم عن (320) ديناراً هبوب الجنوب يكتب : الأردن ..بين ماهو أمني وماهو سياسي المناصير تؤكد مطابقة بنزينها للمواصفة الأردنية الملكة رانيا تتسلم جائزة شخصية العام لقمة رواد التواصل الاجتماعي
 

اصنع نفسك

جفرا نيوز - باسله علي اسليم 
في تلك اللحظه، في ذلك الجزء من الثانيه التي يطير فيها لاعب كرة السله عن ارض الملعب ليضع الكره في السله، عندما يرفع لاعب كرة القدم قدمه عن الكرة التي ضربها فيراها تدخل المرمى، هل حاولت ان تنظر الى عيون اللاعب في ذلك الجزء من الثانيه، ذلك الترقب في عينيه والتساؤل، هل سأحرز هدفا؟ ويتبعه جزء اخر من الثانيه، نعم .... احرزت الهدف.
تلك اللحظه قد يكون زمنها اجزاء من الثانيه، لكنها في لحظتها عمر مليئ بكل مشاعر الترقب، والخوف، والفرح والفخر، وبعد تلك اللحظات قد تصنع مجدا، قد تصنع فوزا، وقد تصنع تغييرا.
هل تستطيع الان ان تغمض عينيك و تتخيل انك انت مَن صنع هدف الفوز؟
انا قد فعلت، ولبدون ان اشعر توقفت عن الكتابه، اغمضت عيني، وتخيلت ذلك، تخيلت انني اصنع الفوز لي و لفريقي، انه شعور لا يوصف..ولا يقدر بثمن.
قيل لتحفز نفسك وتطلقها للنجاح، تخيل انك ناجح فعلا، فإن تخيلتَ انك فاشل، ستجني الفشل، وإن تخيلت نفسك انك صانع امجاد، فستكون جزءً من ذلك المجد حتما، ولك مطلق الخيار.