جفرا نيوز : أخبار الأردن | عندما فاضت مشاعر " الملك " ! .
شريط الأخبار
البخيت: موقف الملك في الدفاع عن القدس فروسي تراجع مستوى النظافة في العقبه...ومطالبات بفسخ العقد مع شركة اورباسير الاسبانيه الوحدات يرفض استقالة جمال محمود دبلوماسي صيني يطلق على ابنه اسم " عمّان " الملتقى الوطني الاقتصادي يطالب برد الموازنة - اسماء الملك يغادر في زيارة إلى الفاتيكان وفرنسا توعية القطاع السياحي استعداداً لمؤتمر سياحة المغامرة “AdventureNEXT Near East” موكب الميلاد في بوليفارد العبدلي - صور مُفتعل "حادث الدهس " في جبل عمان بقبضة الامن - فيديو الملك يتابع تمريناً عسكرياً واقع نظافة العقبه لا يليق بمدينه سياحية ! الملك يزور الكرك ويلتقي عددا من ابنائها دفع اشتراكات الضمان للمنشآت والأفراد ستصبح إلكترونية فقط مطلع 2018 د. شموط يدعو الى تشجيع الشركات ومؤسسات الأعمال التجارية على حماية حقوق الإنسان القبض على مطلوب خطير بعد مطاردة ومقاومة شديدة الشياب : 5 وفيات بـ " H1N1 " و العدد مرشح للزيادة ولا نعلم ذروة المرض تنقلات ادارية في التنمية الاجتماعية - أسماء اطلاق اسم " القدس " على المسرح الكبير في معهد الإدارة العامة الملك : سلام على قلعة الكرك و ارواح الشهداء وفيات الاثنين 18-12-2017
عاجل
 

عندما فاضت مشاعر " الملك " ! .

جفرا نيوز - بقلم : شحاده أبو بقر


شدت سيدة الفلكلور الأردني الأصيل " سميره توفيق " في عيد إستقلال الأردن , وأعادتنا إلى الكلمة الأردنية بجزالة معانيها ونبل مراميها ورجولة مغازيها , فأستثارت أول ما إستثارت منا مشاعر" الملك " , رمز الديرة ونبراس العشيرة وتفاعل معها بعفوية عميد الدار والديار !

من حقنا أن نفرح في عيد الوطن , وكذا فعل الملك , فأستثار كل المشاعر الوطنية الرائعة والصادقة معه , فلقد ذكرتنا تلك السيدة بتراثنا الذي لا يبلى وغنت للكوفية الحمرا وللقهوة الاردنية والهيل وللخيل الأصائل ولمجد أردني شهم سيبقى دوما فوق كل الشبهات بحمد الله .

من أولى من الملك بحب الوطن , ومن أولى بحمية الملك غير الوطن إذ تتفجر صدقا في الشعور والمشاعر في حضرة مجد الوطن وتاريخه المشرف وعزه الدائم بعون الله , وإذا لم تهتز مشاعر الملك عشقا للوطن في يومه الأغر, فمشاعر من ستتحرك وتهتز إذا ! .

شدت السيدة رغم تقدم سنها وأعادتنا من بين ركام المصائب المستمرة من حولنا , وأزاحت عن صدورنا هموما كثيرة وأرغمت فقرنا المادي وإحساسنا المستفحل بعقد ومصائب ونكبات تلف بلادنا العربية كلها , على أن يتبدد أمام الإحساس الاكبر بالوطن , وبأن الدنيا ما زالت بخير , وأن لا بد لليل من أن ينجلي بإذن الله .

لم نستغرب أبدا أن تفيض مشاعر الملك فيخرج عن هدوئه لينفعل ويتفاعل إيجابيا وبمشاعر وطنية جياشة مع الكلمة واللحن الأردنيين الأصيلين , فذلك هو شأن رب العائلة الكبرى وذلك هو ديدن الهاشميين كابرا عن كابر .

قال لنا الملك بالمشاعر قبل الكلمات , أن الأردن لن يهون بعون الله مهما إشتدت الأنواء وتكاثرت التحديات وتشعبت المصاعب , ومؤكد أن ما شدت به السيدة إستفز مشاعره العسكرية الأردنية المشرفة كقائد أعلى لجيش باسل أخذ على عاتق صون الأستقلال وحمايته من كل عبث ! .

جلالة الملك : كن على يقين من أن مشاعرك الوطنية الجياشة صدقا وحمية , هي مشاعر كل أردني وأردنية بلا إستثناء , فمهما كانت الأحوال وشحت الأموال وتماهت من حولنا المخاطر والتحديات , سيبقى الأردن وطن الرجولة والعز والمجد وعنه لن نتحول وعليه لن نتقول ولغيره لن ندين , فهو الوطن , ومحبة الأوطان من خالص الإيمان , والله من وراء القصد .