جفرا نيوز : أخبار الأردن | الخدمات الطبية الملكية عنوان العزة والكبرياء
شريط الأخبار
الأرصاد الجوية : الأحد المقبل أول أيام فصل الخريف توثيق الخطوط الخلوية بالبصمة نهاية العام اربد : كان يبحث عن خردوات فوجد جثة !! الرزاز يطلق خدمة تقييم الرضى عن خدمات دائرة الاراضي - صور لا استيراد لاي منتج زراعي في حال الاكتفاء محليا شركات الاتصالات : لا نيّة لرفع أسعار الخدمات ضبط شخصا انتحل صفة طبيب اسنان ونقابة الاسنان تطالب باشد العقوبات المعشر : إقرار "الضريبة" بصيغته النهائية من صلاحيات مجلس الأمة استثمار إيجابية و تفاؤل الملك لتجاوز الصعاب التي يمر فيها الأردن عمل الطفيلة: مصنع بصيرا خال من حشرة "البق" "المالية": صرف الرواتب يبدأ الأحد "مياه اليرموك" توقف التزويد المائي عن محافظات الشمال 9 إصابات بحادثي سير منفصلين بعمان والبلقاء طقس معتدل بأغلب مناطق المملكة شخص ينتحل صفة طبيب أسنان ويدير عيادة بأوراق مزورة حصر أصول مباني المؤسسات الحكومية لنقلها الى الخزينة الرزاز: يجب الوصول لشبكة نقل تعفي الشباب من قروض السيارات "قانون الضريبة" .. الحكومة لم تنجح في حوار أبناء 6 محافظات تعديلات (ضريبة الدخل) إلى النواب الأسبوع المقبل كمين لـ البحث الجنائي يقود إلى مشبوه بحقه 6 طلبات في الهاشمي الشمالي
عاجل
 

الخدمات الطبية الملكية عنوان العزة والكبرياء

جفرا نيوز - أ . خليل قطيشات
تحيه فخر لمدينة الحسين الطبية تحية الاعتزاز والتقدير تحية فخر وإجلال وأنتم تصونون اليوم عزة الوطن وكرامته. تكتبون عناوين العزة والكبرياء بأحرف من نور من اجل ان يبقى الوطن عزيزا شامخا لكم اسمى ايات الحب والفخر والاعتزاز بكم لأنكم الجنود الأوفياء للوطن والقيادة الهاشمية ولأنكم نبض للإبداع والإنجاز وتسيرون بخطى هاشمية فذة شهد لكم التاريخ بصدق القول والعمل وقوة الإرادة , تحية مفعمة بالمحبة والشكر والتقدير الى كّل الجنود الأوفياء في الخدمات الطبية الملكية ,ودمتم ذخرا لهذا الوطن العزيز بإنسانه وقيادته , أيها الجنود وأنتم ترابطون على صحة ابناء الوطن , أيها الرجال، أيها الأبطال ، لكم من كل مواطن التحية والتقدير, جهود كبيرة يعجز القلم عن وصفها, وتحقيق الراحة للمواطنين خير دليل على الاهتمام الكبير من قبل الباشا معين الحباشنة,يحق لكل لأردنيين الافتخار بما حققته مسيرة الخدمات الطببية الملكية من انجازات في شتى المجالات الصحية و الاجتماعية الا ان الإنجازات التي تحققت في زمن الباشا الحباشنة تمثل صفحة مشرقة في سجل الانجازات الوطنية الشامخة التي حققتها مسيرة الوطن ودورها الحافز للنمو الصحي بدعم من جلالة الملك المعظم . ايها الاشاوس يامن للوطن تحرسون من شعب يكن لكم الوفاء والافتخار لكم الاعتزاز من كل ذرة ترب من وطن الاباء والشموخ من وطن ابي الحسين انه الاعتزاز بكم ايها البواسل ان التطورالتكنولوجي في هذا المجال استنتاجات من وحي التجربة مع رجل أثبت أنه الأكثر قرباً من الميدان، هكذا بدا لكل متابع عن قرب ، ولا يحتاج إلى أدلة تؤكده، لكن ثمة إضافات يجب أن تحظى بعناية من يتحرى عن تفاصيل أكثر وهي أن الباشا من أكثر المشهود لهم بنظافة اليد والجرأة في اتخاذ القرار والتروي وعدم التسرع في بناء الأحكام والبعد عن الشخصنة في تعاطيه مع أعماله الحباشنة في قلوبنا وأفئداتنا, كل وطني صادق ومخلص هو محل تقدير الشعب بأسره، شخصياتها وكوادرها القيادية ممن يمتلكون مقومات ومواصفات من الطراز الرفيع, كما هي الحال في أعرق دول العالم واكثرها تقدما هذا الصرح الوطني الأردني يشرف كل الشعب أن يراه شامخاً في نواحي مختلفة تشهد على الدور العظيم الذي قام به الباشا خلال الفترة المنصرمة , يتمتع بقدرته على العطاء ومواصلة النجاح، لقد قدمت مدينة الحسين كل مابوسعها نموذجاً متميزاً يمنح الأردن الأمل في الغد، فهي قصة نجاح متكاملة تقف كل العبارات ، وتتكشف الأسرار، فيصدح القول من القلب على امتداد مساحاتها، مدينة الحسين الطبية التي اختزلت تحت سمائها وفوق ثراها أسمى معاني العزة والفخر والشهامة ، وهي الوجه الرائع الذي لا يشبهه أي وجه، لا شبيه لها، وحبها لا بديل عنه التي يفوح منها العنبر والياسمين، عطر عبقه حاضرنا.. فاستلهمنا من تراثه وموروثه مسار تقدمنا ونهضتنا غراس الضارب جذوره في عمق التاريخ، حتى طالت فروعه عنان السماء فيه روح القيم والعادات والتقاليد والانتماء والولاء ، مدينة الحسين العطاء والوفاء و الارتقاء والتطوّر. فاستلهمنا من تراثه وموروثه مسار تقدمنا ونهضتنا ، مدينة الحسين العطاء والوفاء و الارتقاء والتطوّر وفقكم الله تحت ظل الراية الهاشمية المظفرة بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين حفظه الله ورعاه .