جفرا نيوز : أخبار الأردن | الحكومه الفرنسية الجديدة والإصلاح الحقيقي
شريط الأخبار
"الجزيرة القطرية" تنشر خبر توقيف الزميلين المحارمة والزيناتي ودعوات الى الغاء توقيف الصحفيين توقيف الزميلين عمر المحارمة والزيناتي اثر شكوى تقدم بها وزير المالية.. والصحفيون يبحثون التصعيد الاشغال الشاقة 7 اعوام لمهرب 23 ألف حبة كبتاجون الملك يصل إلى قبرص.. والأمير فيصل نائبا له دورية نجدة تنقذ عائلة مصرية من حريق شب داخل منزلهم في عمان 15 إصابة بتصادم " كوستر " وباص صغير في الزرقاء العلاف يوافق على مقابلة نزيل في الجويدة بموافقة مباشرة من " النواب " رفع الضريبة على غالبية السلع والخدمات 10 % الامن يغلق الطريق الصحراوي فزعة شرطي سير تحول دون وقوع كارثة بالعاصمة عمان "تفاصيل" المملكة على موعد مع منخفض ثلجي عميق الجمعة المومني: " مستقلة الانتخابات " تشرع بتحديث سجلات الناخبين مؤازرة شعبية للبطريرك ثيوفيلوس مجلس الوزراء يوافق على انشاء أول وقف للتعليم تخفيض رسوم نقل ملكية المركبات الحكومة تُقرّ آليّة الدعم وترفع ضريبة المبيعات على مجموعة من السلع الحكومة ترفع سعر السجائر 20 قرشا قرارات مجلس الوزراء رسميا .. "المحروقات" تقيل 4 أعضاء وتوافق على استقالة 3 آخرين بالتفاصيل :الحكومة تحدد مقدار الدعم المالي للفرد بعد الغاء دعم الخبز سنويا
 

الحكومه الفرنسية الجديدة والإصلاح الحقيقي

جفرا نيوز - علي الدلايكة

تنوي الحكومه الفرنسية الجديدة اتخاذ قرار يمنع الوزراء والبرلمانيين من تعين أقاربهم وقد رأت في ذلك إعادة الثقة بينها وبين المواطنين وإشاعة العدالة وفتح المجال واعطاء الفرصة للجميع دون تمييز أو محاباة لأحد ...

نعم انها خطوة جادة في طريق الإصلاح والتصحيح ولضرورتها كانت أولى أولويات الحكومة الفرنسية الجديدة ...

نعم لقد استشعر الساسة الفرنسيون أهمية هذه الخطوة وما ستحققه من عدالة بين المواطنين ستنعكس إيجابا على ممارسات وسلوكيات المواطن الفرنسي واهمها المواطنة والانتماء وما سيبنى عليهما من تعزيز قيم وسلوكيات الأفراد والجماعات في المجتمع الفرنسي والذي سينعكس إيجابا على إنتاجية المواطن الفرنسي والذي سيعزز من مكانة الدولة الفرنسية وفي جميع المجالات ...

لذلك اطاح الناخب الفرنسي انتخابيا بالمرشح فيون والذي كان الاقرب للاليزية لخرقه هذه المنظومة السلوكية وخسر المعركة وربحت فرنسا وكسب المواطن الفرنسي الرهان بمحافظته على قيمه وأخلاقه ومصلحة فرنسا العليا...

نعم باتخاذ هذا القرار من قبل الحكومة الفرنسية تكون قد طبقت المثل القائل ابعد عن الشر وغنيله وتكون نسفت المثل القائل الي انه خبازه ما بيجوع وتكون قد نأت بنفسها عن الشبهات ...

نستذكر في هذا المجال مدونة السلوك التي أقرتها حكومة السيد سمير الرفاعي والتي كانت خطوة ايضا في الاتجاه الصحيح في تصويب بعض السلوكيات والتي اخذت تؤثر في نسيجنا الوطني ...

نعم نحن قادرون ولدينا من ابناء الوطن المخلصين من يقدر على أن يضع الامور في نصابها وان يجنبنا الفتن والوقوع في مهاترات القول وجلد الذات ...

نعم الاصلاح وتصويب الخطأ يحتاج إلى إرادة وعزيمة قوية لاننا ندرك أن أعداء الاصلاح يعملون ليل نهار لافشاله لأنه يضر في مصالحهم الضيقة ...

نعم لقد قالها جلالة الملك وباكثر من مناسبة لا عودة عن الاصلاح فما على الحكومات إلا أن تأخذ المبادرة والمباشرة بذلك لأنها صاحبة الولاية