جفرا نيوز : أخبار الأردن | في عيد الجلوس الملكي
شريط الأخبار
القبض على مطلوبين بقضايا شيكات هربا من محكمة الرمثا لطوف ترعى ورشة عمل اطلاق تقرير المساءلة عن صحة المراهقين بعد ضبطهم يوم امس .. هروب متهمين من " نظارة " محكمة الرمثا !! الملك يتسلم التقرير السنوي للمركز الوطني لحقوق الإنسان للعام 2016 الفريحات :القضاء على الارهاب يتطلب جهدا دوليا الفقيه : رجال الامن العام جند الوطن ، واي تجاوز منهم يوجب المسائلة، و نولي حقوق الانسان اهمية كبرى - صور م.حمدان يوضح موقفه من انتخابات " شركات التوظيف " بعد استبعاد العدوان الضمان الاجتماعي تُنظّم برنامجاً تدريبياً لمدرّبي مُؤسَّسة التَّدريب المهني في إقليم الوسط مبادرة منزل الاحلام ونشميان أردنيان فتحا للأمل منزل وطريق صيدليات لواء الكورة الخاصة أصبحت تشبه السوبرماركت عينُ الأردن مفتوحةٌ على الجنوب السوري ورهانٌ بأن “اللعبة لم تنتهِ بعد” ! المحكمة الأدارية ترد طعن لنقيب سابق بحق قرار وزير بعد " التيار الوطني " ، خمسة أحزاب وسطيّة تُلوّح بالانسحاب بسبب تراجع الإصلاح السياسي !! الحمود يعيد 1000 دينار من راتبة بعد أكتشافه خطأ بمخالفة جمركية حررت بحق تاجر القبض على مطلقي النار في احدى مدارس البادية الشمالية مدى تأثير قرارت الحكومه الضريبيه في (شهر شباط 2017) على نمط الانفاق للأسرة رؤساء بلديات الوسط يطالبون المصري بتعديل نظام الابنية رسالة نصية تحرك اللوزي فورا لمنزل مواطن بعدما إشتكاهُ الى الله مجهول يطلق النار بمدرسة اناث بالمفرق "الشيوعي الاسرائيلي" يزعم ..
عاجل
 

في عيد الجلوس الملكي

جفرا نيوز - علي الدلايكة 
مناسبة عزيزة على كل اردني وأردنية نتذكر بها ومن خلالها الراحل العظيم بكل خير والارث التاريخي العظيم الذي تركه وسار على نهجه جلالة الملك عبدالله اطال الله في عمره...
نستذكر في هذه السنوات التي مرت من عهد جلالته وما احتوت من ازمات وتحديات لم تنل من عزيمة جلالته بل زادته إصرارا على العطاء والعمل ومواصلة الليل بالنهار للارتقاء بالدولة الأردنية حتى أصبحت في مصاف الدول الكبرى في المنطقة واصبحت دولة محورية لا يمكن تجاوزها فيما يختص المنطقة والاقليم وما يدور بهما...
نستذكر كيف أن جلالته كان حريصا كل الحرص على أحداث الاصلاح في جميع مؤسسات الدولة الأردنية وعلى رأسها ما تحقق في التعديلات الدستورية وذلك ليضمن اداء أفضل يؤمن ويحقق تقدم وتطور في عمل مؤسسات الدولة والذي ينعكس على معيشة وحياة المواطن الاردني وقد تابع وبشكل شخصي كل ما يتعلق باجراءات الاصلاح لتحقيق نتائجها على أرض الواقع وقد كان أخرها ما يتعلق بالقضاء ...
لم يألو جلالته جهدا في إظهار الدبلوماسية والسياسية الأردنية على انها عنوان الحكمة والاتزان والواقعية وقد ظهر ذلك جليا في تعاطي السياسة الاردنية مع الاحداث التي المت بالعالم العربي بما يسمى بالربيع العربي وما ترتب على ذلك من معطيات ومتغيرات في التحالفات والمحاور العالمية والإقليمية وما رافق ذلك من تجاذبات وارهاصات غيرت الواقع السياسي المعهود في المنطقة ..وبقي الاردن محافظا على علاقاته المميزة مع الجميع وبما يخدم مصلحة الدولة الأردنية ويخدم تماسكها وتضامنها بعيدا عن حسابات الربح والخسارة المادية وبقي جلالته المرجع القادة وصناع القرار للأخذ برأيه ونصيحته في التعامل مع ما يجري في المنطقة سياسيا وعسكريا ولم يحد الدور الاردني التاريخي عن سعيه دائما الى وحدة الأمة وضمان حقوق شعوبها بالعيش الكريم والعدالة والحرية والديمقراطية...
كان وما زال جلالته الاكثر سعيا والاحرص على إظهار الصورة المشرقة لديننا الحنيف دين الوسطية والاعتدال وهو الأكثر مقدرة على ايصال ذلك وتوضيحه عالميا وقد غير الكثير من الميزاج العالمي والنظرة العالمية للدين الإسلامي على أنه مصدر العنف والتطرف ...
ما وصلت إليه الدولة الأردنية رغم شح الموارد وقلة الإمكانات لم يأتي من فراغ انما هي حكمة قيادة ومواطنه حقيقية صادقة وثقة وحب متبادل بين القائد والشعب ...
نستذكر في هذه المناسبة كيف أن الديمقراطية والمؤسسية في عمل مؤسسات الدولة جميعها وقوة وقدرة الجيش والأجهزة الأمنية وتكاتف الشعب ووحدته الوطنية مكنت الدولة الأردنية من تجاوز كل المحن والتحديات ودحر كل المآمرات التي تحاك ضدها ...
مناسبة عظيمة من عظم صاحبها ومكانته بين أهله وعزوته ومكانته الدولية والعالمية...
كل عام وجلالته والوطن بالف خير
.