جفرا نيوز : أخبار الأردن | عهر الانتخابات ونفاق المجتمع
شريط الأخبار
إرادة ملكية بإضافة بنود جديدة على جدول أعمال الدورة الاستثنائية لمجلس الأمة مجلس الوزراء يقر مشروعي القانونين المعدلين لقانوني الكسب غير المشروع والنزاهة ومكافحة الفساد العيسوي يلتقي عدد من المتقاعدين العسكرين لواء ذيبان .. صور الحكومة تقر قانون الضريبة وترسله للنواب بعد تجاهل نتائج لقائهم بالرزاز "الزراعيين" تنوي الاعتصام مجددا الحمود ينتصر لرجال الامن ويكرم رقيب سير طبق القانون على احد النواب ابرز تعديلات الضريبة ..إعادة اعفاءات الصحة والتعليم وفرض تكافل على البنوك النسور تحل مجلس نقابة الفنانين النزاهة تحيل قضايا "موظف قيادي في الاوقاف واخر في العمل ونائب رئيس جامعة" الى المحاكم السياحة : منع دخول السياح لجبل نيبو "امر تنظيمي" رجل سير لنائب "سولف بادب" !! (فيديو) تعاون بين منصة إدراك وشركات الإتصالات في الأردن بالتفاصيل والارقام - بطاقات أداء لأعضاء مجلس الوزراء لأول مرة الحكومة تنفذ 53% من التزامات الـ 100يوم و38% من قراراتها مستمرة من حكومات سابقة 19 وزيرا سافروا 32 مرة خلال الـ 100 يوم الاولى من عمر الحكومة القبض على شخصين من خاطفي حقائب سيدات في عمان توقيف اربعة اشخاص بقضية حفل " قلق" الحكومة: البنزين ارتفع عالميا الرزاز يفتتح مدرسة الحسبان في المفرق ارتفاع الحرارة اليوم وانخفاضها خلال اليومين المقبلين
عاجل
 

عهر الانتخابات ونفاق المجتمع

عاكف الجلاد 
 
-
#عهر_الإنتخابات_ونفاق_المجتمع

#عاكف_الجلاد
باتت قريبة وعلى الأبواب ، الانتخابات للمجالس البلدية ومجالس المحافظات " اللامركزية " ، وبدأ الهرج والمرج ، وبدأت المسرحيات الحيّة والتي سنشاهدها على الهواء مباشرة ، بممثلين وكومبارس مبتدئين ، يتجلى خلالها النفاق ، العصبية والشللية ، الكذب ، التصنع ، عهر الانتخابات ، وعهر الرجال ، وما أسوأه من عهر .

وسيبدأ المرشح المغوار والمخلِّص للأمة والوطن ، والذي يدّعي انه الأفضل والأقدر على الخدمة جولاته المكوكية ، على البيوت ، الفقراء ، الاقارب ، وبيوت الافراح والعزاء ، حتى لو كان لا يعرف لمن تعود ، وسيكون حوله طبعاً ثلة من الغانمين تقوم بالتعريف عليه  ( كون معظمهم غير معروف أصلاً ). 

ستمتليء الشوارع والحارات بالصور الأنيقة واليافطات البرّاقة ، وستكثر البرامج الانتخابية التي ستنقلنا الى جنة الفردوس خلال ايام قليلة ، وسنستمع لاكثر من ناطق اعلامي يطلق تصريحاً هنا وتصريحاً هناك .

ثم سيبدأ التزاحم على خيم المرشحين هنا وهناك ، والسهر والتعاليل مع الحلويات والقهوة ، وسنسمع الخطب العصماء ، والكلمات الرنانة ، والوعود المؤكدة على انتخاب ذلك المرشح ، وستكثر الإشاعات ، وسيتم تفقد الموجودين من قبل " العسس " الموالين للمرشح ، وأن فلان حضر وفلان لم يحضر .

نصل ليوم الإنتخاب ويبدأ نقل الناخبين ، ويبدأ الاقتراع بطيئاً حتى ينتهي ، ويبدأ الفرز بطيئاً كعادته ، وكل مرشح يتحسس قلبه تارة وهاتفه تارة اخرى ، ثم تظهر النتائج ، وسيكون منهم الفائز والذي بدأ بتقديم الحلويات ، وأيضاً سيكون منهم من انتكس وبدأ بالنحيب !.

تعود الاشاعات مجدداً ، فلان نجح بجهده ، علان نجح عن طريق الحكومة ، فلان قام بشراء اصوات ، وعلان رسب لانه تعرض لمؤامرة وخديعة ، ومثل ذلك الكثير .

لكن دعونا نتذكر أن النفوس بحاجة إلى ترميم وليس إلى تأزيم ، وأن نعمل على إصلاح انفسنا اولاً ، وتحكيم العقل والضمير ، والابتعاد عن الشللية والعصبية البغيضة .
دعونا نعمل على تغيير الكثير من الممارسات والمفاهيم والقناعات الخاطئة لدينا ، وأن نختار الأفضل والأصلح والأقوى ، لمصلحة الوطن والشعب أولاً وأخيراً .