جفرا نيوز : أخبار الأردن | رواتب الأسرى
شريط الأخبار
الأمن يداهم منزل شخص في المفرق ويضبط مواد مخدرة وسلاحاً نارياً (صور) تفاصيل ليلة اعتقال الملياردير صبيح المصري طقس خريفي معتدل ورياح شرقية خفيفة أحكام بغرامات مالية على مخالفي ‘‘تقديم الأرجيلة‘‘ الملكة رانيا: رحم الله شهداء القدس وزير الصحة : انفلونزا الخنازير موسمية عطية في مقدمة مستقبلي الطيار الدعجة.. رفعت رؤوسنا يا ابن الأردن وفلسطين بالفيديو .. وصول الطيار الدعجة بإستقبال حافل بالمطار ترشيح اردنية لجائزة أفضل معلم بالعالم القبض على 4 مطلوبين بحوزة أحدهم ٢٥ وصلة حشيش سمع الله لمن حمده.. مسيره حاشدة في الفحيص نصرة للقدس بحضور وزير الشباب استشهاد شاب على مدخل البيرة الشمالي باطلاق 20 رصاصة عليه-فيديو اعتصام امام السفارة الامريكية في عمان الحكومة تكسب قضية نزاع بقيمة 150مليون دينار في صفقة بيع "امنية" للجمعة الثانية على التوالي: الأردنيون ينددون بوعد ترامب -محافظات الآلاف يشاركون في مسيرة الحسيني .. فيديو مؤثر لطفلة في الطفيلة يدفع الرزاز لإعادة نشره والتعليق عليه تجاوزات بالجملة ومخالفات قانونية في الشركة الاردنية لضمان القروض نقص مليون دينار في تحويل إيرادات الأوقاف
عاجل
 

رواتب الأسرى

جفرا نيوز - احمد عبد المجيد

قيل قديما ان قطع الارزاق لا يوازيه ولا يعادله الا قطع الاعناق وهذه المقوله لم تاتي الا من معاناة شديدة ومريرة شعر مكابدوها واحسوا بالقهر والاضطهاد عندما مورست عليهم هذه السلوكيات والقرارات اللانسانيه فنطقت جوارحم بهذه الاحرف المقهوره بسبب العوز والحاجه. تلك الحاجه الرعناء لطفل لا يجد حليبا ليشربه وام لا تجد خرقة تغطي عورة طفلتها وولد لا يجد اباه مصروفه اليومي عند ذهابه للمدرسه واركان الغرفه التي لا لون لها من عتق دهانها ..كل ذلك صور من معانات افضل واشرف الناس.... الاسرى الذين قطعت السلطه الفلسطينيه. رواتبهم ....فماهو مبرر ذلك يا سلطه فهولاء الذين قضوا زهرة شبابهم في السجون ودفاعا عن محمود عباس وزمرته بالسلطه..الا يخجل هذا الرجل من هذا القرار العميل الذي يقول لكل من يناضل ان لا احد يكفلك وعائلتك اثناء سجنك واذا خرجت بعاهه من هذا السجن العزة والفخار ستبفى فرجه للناس. ....هذا الانسان الفاقد للحس الانساني وقبله الحس الوطني الذي يفتخر دائما انه لم يحمل رصاصه فارغه ويريد ان يطبق صفات هذه الشخصيه المهزومه على الشعب الفلسطني ... ان اموال حراميه السلطه. تزداد من هذه الممارسات الماديه التي في الاغلب تكون توجيهات وتعليمات من العدو الصهيوني او الاداره الامريكيه مقابل ان يحظى عباس بلقاء مجامله من راعي البقر الامريكي وحتى يرضي محمود عباس غروره في انه رجل كرؤساء الممالك والجمهوريات يستقبل ويفرش له السجاد الاحمر الملطخ بدماء شعبه من العدو الصهيوني وجلاديه في سلطة عباس البائسه ..فكفاكم سقوطكم الاخلاقي الذي تنافسون به ارذل البشر ولن يجد التاريخ كلمات ينعتكم بها لان قواميس اللغه تأبى ان تتلطخ كلماتها باسمائكم