شريط الأخبار
الجمعه: أجواء صيفية معتدلة 10 اصابات بحادثي سير في عمان والزرقاء مهرجان جرش يوقد شعلته الـ 33 وحضور جماهيري كبير للحلاني والسلمان .. صور هذا مادار بين الرزاز والمواطن الذي القى بنفسه من شرفة النظارة بمجلس النواب ضبط مطلوب خطير في إربد الحساب الرسمي لرئاسة الوزراء عن الرزاز: غالية علينا لقاء معالي رئيس الديوان الملكي الهاشمي مع وفود بلديات من المحافظات الاردن: قانون القومية يكرس الدولة اليهودية والفصل العنصري السفير الاردني في لندن يستقبل وفدا من طلاب اردنيين انهو المنح الدراسية بالفيديو و الصور - بعد احتراق منزله مواطن يطلب من الرزاز اعادته الى وظيفته السعود من صقلية : لن نترك الاهل في غزة وحدهم النواب يواصلون مناقشة البيان الوزاري لليوم الخامس - ابرز الكلمات لا تعديل لرسوم الساعات والتسجيل في الاردنية وزيادة التأمين (10) دنانير مؤتمر التنموي للاوقاف يطلق توصياته الحكومة تبحث توصيات المجتمع المدني حول الاستعراض الدوري لحقوق الانسان التعليم العالي يطلق نافذة الخدمات الالكترونية للطلبة الوافدين تحصيل الحكومة للثقة فقط "بذراعها" .. و وزراء مع وقف التنفيذ ! معلمات يشتكين تربية الاغوار الجنوبية بسبب "حضانة" مكب نفايات في الازرق يؤذي المواطنين ويلوث الهواء ومسؤولو القضاء لا يحركون ساكنا فصل الكهرباء عن مديرية تسجيل اراضي المفرق
عاجل
 

بعثات العقبة .... سنة حميدة

جفرا نيوز - د. عبد الهادي القطامين 
اعلنت سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة يوم امس عن اكثر من 600 طالب وطالبة تم ابتعاثهم في مختلف الجامعات والمعاهد الرسمية في المملكة وبذلك يصل عدد من تم اتبعاثهم على نفقة السلطة والتطوير حتى تاريخه اكثر من ثمانية الاف طالب وطالبة من ابناء العقبة وسكانها وتشكل هذه البعثات طاقة فرج للعوائل التي اثقلتها الديون واعباء الحياة وتمكنهم من مواصلة تعليم ابنائهم .
ولا يختلف اثنان على ان نفقات التدريس الجامعي في الاردن اصبحت المسار الاكثر حرجا لكافة الاردنين وهو المسار الذي بات يستهلك جل دخلهم مع الاقبال المتزايد على التعليم الجامعي بشكل كبير وبالتالي فان اي دعم يجيء من اي جهة للمواطنين هو امر يخفف من ضغوطات التعليم ويمكن من لا يستطيعون الانفاق على التعليم من الاستمرار في تعليم ابنائهم بضغوطات اقل .
السنة الحميدة التي اوجدتها ورعتها سلطة العقبة الخاصة وذراعها التنفيذي شركة تطوير العقبة منذ اكثر من سبع سنوات جاءت ضمن مسؤوليتها الاجتماعية وضمن فلسفتها في تطوير المجتمع المحلي وتمكينه من مواكبة التطور المتسارع في المنطقة الخاصة واجزم انه على المستوى الوطني وفي كافة محافظات المملكة من اقصاها الى اقصاها لا تقوم اي جهة حكومية او خاصة بمثل هذه الخطوة النادرة والتي من المفترض ان تقوم بها ايضا جهات اخرى في محافظات المملكة سواء من مؤسسات القطاع العام او القطاع الخاص الذي يكاد دوره يغيب عن مثل هذه المساهمات المجتمعية المهمة في تطوير المجتمع وتنميته وجعله اكثر اندماجا في حلقات التنمية الوطنية .
على المؤسسات الكبرى والشركات العاملة في العقبة مسؤولية ايضا في هذا الجانب والانتقال من مرحلة الابتعاث الخجولة التي تقوم بها بعض هذه المؤسسات الى نطاق اوسع ويمكن ان تكون تجربة سلطة العقبة الخاصة ملهمة لهم في هذا الجانب فليس شرطا ان تقوم هذه المؤسسات بابتعاث الطلبة على مدار سنوات الدراسة الجامعية بل يمكنها ان تساهم بدعم دراسة سنة كاملة للطالب المجتهد والذي يثبت نجاحه وتفوقه في دراسته .

اخيرا ملاحظة مهمة اوجهها الى كل اولياء الامور من يتقدمون بطلب بعثات لاينائهم من السلطة وهم ليسوا في حاجة لذلك اذ يمكنهم تدريس ابنائهم بما تيسر لهم اتركوا الفقراء ولا تنافسوهم ولينفق كل ذي سعة من سعته .