جفرا نيوز : أخبار الأردن | وزير الأوقاف اذ ينتصر لواعظات الكرك
شريط الأخبار
الملك : مستعدون لدعم العراق الأمن يقنع فتاة بالعدول عن الإنتحار في عمان الملك:القضية الفلسطينية هي راس أوليات السياسة الخارجية المعايطة: اننا نريد الاعتماد على أنفسنا القبض على سائق دهس فتاتين بعد هروبه المعتدون على ناشئي الوحدات ما زالوا موقوفين الشيخ خليفه بن احمد يزور الشاب عيسى الذي تعرض للاعتداء في البحرين - صور الطراونة: شراكتنا مع المجتمع المدني استراتيجية الأشغال الشاقة 10 سنوات لثلاثيني طعن عشرينيا دون سبب ! الصحفيين: أنصفوا موظفي التلفزيون أسوة بموظفي قناة المملكة حاكم ولاية يوتا الأمريكية ووفداً إقتصادي أمريكي يزور هيئة الإستثمار القبض على شخص واصابة اخر اثناء محاولة تهريب مخدرات بالأسماء - مدعوون للأمتحان التنافسي في ديوان الخدمة ملتقى متقاعدي جنوب شرق عمان:الاردن وقيادته سيبقى حرا ابيا عصيا على الدسائس والموامرات خبراء الوكالة الدولية للطاقة الذرية:الاردن متقدم في أسس الأمان النووي الفراعنة في ندوة حوارية سياسية بعنوان (التحولات في المنطقة العربية) ابرز السيناريوهات حال رفع الدعم عن الخبز ،ولا ارتفاع على "خبز الحمام والكعك" رئيس بلدية الهاشمية وموظفوه يغلقون الطريق والبوابة الرئيسية للمصنع الصيني ! الملقي :قوائم الاعفاءات الجمركية أنتهت عشريني يحاول الانتحار في الزرقاء بواسطة " بربيش " !!
عاجل
 

وزير الأوقاف اذ ينتصر لواعظات الكرك

جفرا نيوز - بقلم الإعلامي :عدنان خليل



المسؤولية نهوض بالواجب على وجه الالتزام، والمسؤولية قوة تحمل وتحكم تجمع بين التضحية والسيطرة، والمسؤولية حالة قيادية قائمة على حسن تقدير المواقف، وصناعة القرارات وانتقاء الخيارات.

هكذا فهم معالي الدكتور وائل عربيات وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية المسؤولية، فأدار دفة الأمور بوزارة الأوقاف باقتدار ونجاح وانتهج نهجاً واضحاً شفافاً ، فأنجز ما أوعد عملاً وأكد ما أعلن صدقاً.

لمعالي الدكتور وائل عربيات الذي انتصر اليوم لنحو 80 واعظة من الكرك عندما قرر نقل محاضرات الدورة التدريبية التي كان من المقرر عقدها في جامعة العلوم الإسلامية إلى محافظة الكرك تقديرا منه للظروف الأسرية التي تواجه الغالبية العظمى من الواعظات والتي شرحها ونقلها لمعاليه أخي وصديقي سعادة النائب حازم المجالي نائب الوطن إضافة إلى أخي وصديقي سنان المجالي من مكتب معاليه أقول: وأنا أكتب من وجداني ستبقى في عيوننا ما حيينا وزيراً متميزاً وأخاً وفيا للجميع جمعنا لك من طيب كل الوطن اقحوانة ومن كل زهرة فيه عبقا وشذى لنقدمها إليك قوافي محبة واحترام وأنت النموذج الإسلامي الذي قرن الكلمة الطيبة بالعمل الطيب أصلها ثابت في الأرض وثمرها غادق فوق الأرض فضلا عن سماحة وجهك الذي تجلت به روحانية الإسلام وحقيقة الدعوة فكنت نعم الأخ لأبناء الوطن من الهضبة إلى العقبة تقدر ظروفهم وتسعى جاهدا لخدمتهم ترجمة لتوجيهات "سيدنا" الملك المعزز عبدالله الثاني بن الحسين يحفظه الله الذي يحرص على ورفعة وطننا الحبيب في كافة المحافل الدولية .