جفرا نيوز : أخبار الأردن | جيشنا ......واجهزتنا الامنيه رمز فخارنا
شريط الأخبار
بنود برنامج حكومة الرزاز للعامين المقبلين تحقيق بملابسات واقعة اساءة لمنتفع في دار رعاية من قبل زميله منح طلبة التوجيهي لفرعي الإدارة المعلوماتية والتعليم الصحي فرصتين إضافيتين الحكومة توافق على منح بلدية الزرقاء قرضا بـ 13,6 مليون دينار مبيضين :اضافة نقاط بيع خطوط الهواتف المتنقلة الى الانشطة التي تتطلب موافقات امنية مسبقة الاردن يترأس مجلس المحافظين للوكالة الدولية للطاقة الذرية ضبط كميات كبيرة من المخدرات بمداهمة أمنية في الموقر (صور) الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز مفاجآت وتساؤلات حول القبول الجامعي كناكرية: لا تخفيض حاليا لضريبة المبيعات على مواد أساسية ‘‘التربية‘‘: نتائج تقييم اللغة الإنجليزية دون المستوى المطلوب أجواء حارة نسبيا وانخفاضها غدا دمشق تعلن الانتهاء من تأهيل نصيب العثور على جثة عشريني في منزله بالجبيهة إرادة ملكية بإضافة بنود جديدة على جدول أعمال الدورة الاستثنائية لمجلس الأمة مجلس الوزراء يقر مشروعي القانونين المعدلين لقانوني الكسب غير المشروع والنزاهة ومكافحة الفساد العيسوي يلتقي عدد من المتقاعدين العسكرين لواء ذيبان .. صور الحكومة تقر قانون الضريبة وترسله للنواب بعد تجاهل نتائج لقائهم بالرزاز "الزراعيين" تنوي الاعتصام مجددا الحمود ينتصر لرجال الامن ويكرم رقيب سير طبق القانون على احد النواب
عاجل
 

جيشنا ......واجهزتنا الامنيه رمز فخارنا

جفرا نيوز - المهندس هايل العموش
عندما نتحدث عن الاجهزة الامنية و الجيش العربي الاردني فان الفخر والاعتزاز والكبرياء والامن والامان والزهو ببلدنا هي القواسم المشتركة لهذه الاجهزة الامنيه و الجيش العربي الذي بة نفخر ونعتز امام كل العالم لما لة من سمعة عالمية كبيرة رسمت على صدور الاردنين لما قدمة جيشنا واجهزتنا الامنية من تضحيات على امتداد التاريخ الاردني.
ان الاجهزة الامنية وقواتنا المسلحة وما تقدمة من شهداء وارواح وما تضحي به من ابنائها الشهداء في كافة الاجهزة الامنية والعسكرية في الدفاع عن المواطن الاردني من جرائم تتعلق بالدفاع عن الوطن والدفاع عن شبابنا من تجار المخدرات ومروجي السموم وفي كل مناحي الامن الاردني يستحق منا كل التقدير والوفاء والوقوف لجانبها في مختلف الظروف والاحوال ،ان جيش الاردن القوي واجهزته الامنية الشجاعة تعيش مع الوطن والمواطن حبا ووجدانا والقا تدافع بقوتها و عزيمة جنودها عن أي خطر داخلي او خارجي مهما كان نوعه وشكله يهدد الاردن وابنائه ووقف كل معتدي.
ان التلاحم الاردني في كل الظروف رسم مشهدا عظيما ووجه رسالة قوية عن معادلة هذا الوطن الي تقول أن من ينال الشهادة لأجل أمته يعيش عظيماً ويموت عظيما ، والعظمة بكل معانيها وتفاصيلها تنساب انسيابا من دم الشهداء ، لتُزرَع في كل مكان وفي كل قلب وفي كل نفس وليتربى عليها الجيل تلو الجيل ، فتصبح أمتنا مدرسة للشهداء ومدرسة للعظماء.
ان الجهات الامنية وقواتنا المسلحةهي الحامي الاول والاخير للوطن وابنائه الذي يقفون دائما معها ويدعون لها ليل نهار بان يحمي الارواح الطاهرة والغالية التي تدافع عن ثرى وطننا الحبيب والغالي. هذا الامر يتطلب بشكل واضح لا لبس فيه ولا غموض على ضرورة دعم الاجهزةالامنية وقواتنا المسلحة بكل الامكانيات والحوافز دوما لرفع كفاءتها وتقديم الشي القليل مما يليق بما يقدمونه في سبيل الوطن وابناء الوطن.
ان ارواح النشامي من ابناء القوات المسلحة والاجهزة الامنية تستحق منا حكومة وشعبا تقديم كل الممكن في سبيل تامين الحياه الكريمة والحقيقية لهم وهم ابناء ابا الحسين الذي عمل و يعمل دوما جاهدا لرفع سوية هذه الاجهزة. ان زيادة الرواتب وتقديم الحوافز وتامين كافة وسائل النجاح والتفوق للاجهزه العسكرية والامنية صمام امن وامان الاردن وشعب الاردن هو حقا وطنيا يجب ان نتسابق جميعا لتامينه لهم وعلى الحكومة اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة بهذا المجال وهم احق من اصحاب البطون المنتفخة من خيرات البلاد وهم احق من اصحاب الرواتب العالية واصحاب الامتيازات الذين لم يقدموا لهذا الوطن وقيادته اي شي وهم احق من الذين نهبوا ملايين الدنانير من ثروات الاردن ولازالوا ينعمون بهذه الخيرات وهم لا يقدمون للوطن اي شي وهم احق من كثير من وارثي المناصب والمراكز المتقدمة وهم لم يقدموا ولن يقدموا اي شي لهذا الوطن وشعبة وقيادته.
ان الاردن وطننا وملاذنا بعد الله وعلى الجميع ضرورة الالتزام بالواجب الديني والوطني بالمحافظة علية بالمهج والارواح. حمى الله الأردن وقيادة الاردن وشعب الاردن واجهزتة الامنية وقواتنا المسلحة المرابطة والحامية لتراب الاردن وامنة والله اسال ان يحفظ الجميع من كل مكروة.