جفرا نيوز : أخبار الأردن | الاجهزه الأمنية هامات اشاوس
شريط الأخبار
الدفاع عن متهمي الركبان يُنْهي مرافعته الثلاثاء التاريخ يعيد نفسه انخفاض على درجات الحرارة السبت والأحد ‘‘حقوق الإنسان‘‘ يشكك بأرقام حملة التشغيل الوطنية تعليمات معدلة لـ‘‘النقل الذكي‘‘ خلال أسبوعين الدرك يتدخل لانهاء أعمال الشغب في بلدة أبدر في اربد القبض على عراقي اثناء هروبه من مطار الملكة علياء "بداية عمان" تقرر تصفية شركة الصقر الملكي للطيران اجباريا حقائق عـن " المدّعي " مؤيد المجـالي ، فـاحذروه !! الزميل الفراعنة يتجه للقضاء في وجه محاولات الاساءة اليه بالصور..مركبات متحركة الى المناطق الآنية لاصدار بطاقات ذكية للمواطنين فتاتان تسرقان حقائب نسائية اثناء حفل زفاف في عمان مساء الامس. والامن يحقق... نتنياهو: خط دفاعنا يبدأ من غور الأردن حين يصبح الحلم نقره والنقره روايه... وفاة طفل وإنقاذ آخر بعد غرقهما بمسبح في إربد وزراء يقتربون من الخط الأحمر يحدث في مدارس الاردن.. ضرب واطلاق رصاص وشج رؤوس واعتداء على المرافق مصدر: التنسيق مستمر بشأن انتشار قوات ألمانية بالمملكة %40 نسبة علامة النجاح بمواد ‘‘التوجيهي‘‘ أسعار الذهب تستقر وعيار ‘‘21‘‘ يبلغ 26 دينارا
عاجل
 

الاجهزه الأمنية هامات اشاوس

جفرا نيوز - ابراهيم سيف الدين الحوري
 شعارهم على الدوام الله الوطن الملك نشامى غرسو البوريه فوق روسهم مسطرين قيم الفزعه لوطنهم مبتعثين المستقبل نحو اجيال قادمه لكي تعيش بسلام مع حلو الايام بعلو همتهم وطريقهم هي طريق الحق ولكنهم عند شعورهم بكل من تسول له نفسه التطاول على هذه الارض الطاهره يحتسبون أمرهم أولا" لله من اجل حصولهم على مرتبة الشهاده و معززين بدورهم على قتل الخائنين لهذا الوطن الابي الشامخ والعالي بقيادته وشعبه التان تمثلان درعا" وحاجزا" معتليا" بفضل القياده ذات السياده العليا التي غرست لهم المعنويه في ان يكونو أجهزه امنيه قويه ، وعلى مدار الأعوام السابقه قد تجرىء الكثير من الطغيان على نواهم الغير طيبه المتواجده في حقدهم لهذا الوطن الاشم بعمل مخططات ارهابيه هدفها زعزعة الامن الداخلي وزرع الازمات النزاعيه والفتن بين الاديان 
لكن علمو أن الاردن يحتضن بقلبه
اجهزته الآمنيه التي كانت تضع في يدها قنبله صوتها يبرق كالرعد و بعملها الصامت الدووب كان حيزا" قويا" واستراتيجته عالية المستوى التي لعبت بدورها على افشاء هذه المخططات التي اعطتنا نحن الاردنين العزيمه من اجل ان نكون رصاص بمسدس جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين مصوب إلى الطغيان بوقفنا شعبا" مع الصقور التي علت في السماء وعلى رأسها دائرة المخابرات العامه التي لها الفضل الكبير في افشاءها هذه المخططات و الاجهزه الامنيه الاخرى كجهاز الامن العام وقوات الدرك والدفاع المدني والجيش العربي ( مديرية الاستخبارات العسكريه) سطرو وعلو لكي نعيش حياه كريمه التي حث عليها جلالة الملك الحسين بن طلال رحمه الله قائلا" الانسان أغلى ما نملك ونحن الشعب الاردني اجهزتنا الامنيه بقيادتها الهاشميه أغلى ما نملك .
ibrahim.saif.alhawari