جفرا نيوز : أخبار الأردن | وحدتنا الوطنية خط أحمر ومقدّس
شريط الأخبار
ضبط 3 اشخاص حاولوا الاحتيال على عربي ببيعه "مليون دولار" مزورة التنمية : فيديو اساءة فتاة الـ 15 عاما (قديم) الرزاز : نسعى للوصول لحكومة برلمانية خلال عامين والأردن سيدفع ثمنا غاليا بدون قانون الضريبة كناكرية: المواطنون سيلمسون اثر اعفاء وتخفيض ضريبة المبيعات بدء تطبيق تخفيض وإعفاء سلع من ضريبة المبيعات اعتبارا من اليوم اغلاق مخبز واتلاف 7 اطنان من المواد الغذائية بالعقبة العيسوي يلتقي وفدا من نادي البرلمانيين اعمال شغب في مستشفى المفرق اثر وفاة شاب وتحطيم قسم الطوارئ 66 اصابة في 122 حادثا الغذاء والدواء تتلف أسماكا فاسدة كانت معدة للتوزيع على الفقراء في مخيم اربد - وثائق البدء بتأهيل شارع الملك غازي في وسط البلد قريبا تفكيك مخيم الركبان وآلاف النازحين سينقلون إلى مناطق سيطرة الدولة السورية "الخارجية": لا رد رسمي بشأن المعتقلين الأردنيين الثلاثة المعشر: الأردن يُعاني من غياب الاستقلال الاقتصادي أجواء معتدلة نهارا ولطيفة ليلا الاتفاق على حلول لخلاف نظام الأبنية سي ان ان : ألمانيا تمدد الأردن بـ 385 صاروخا مضادا للدبابات "القوات المسلحة: "علاقة الياسين بشركة الولاء" عارٍ عن الصحة تشكيلات أكاديمية في "الأردنية" (أسماء) الطاقة : احتراق مادة كبريتية هو سبب المادة السوداء وفقاعات "فيديو الازرق"
 

وحدتنا الوطنية خط أحمر ومقدّس

عبارةَ ليست بالجديدة ولا للاستهلاك لطالما قالها الملك الباني رحمه الله: ان الوحدة الوطنية خط احمر لايجوز المساس به او الاقتراب فهو مقدس قدسية هذا الوطن وترابه، ومازال الملك المعزز يقولها في مواضعها ليؤكد لكل الاصوات النشاز التي تحاول بين الفينة والاخرى ان تنال من النسيج الوطني الاردني الذي تمازج تحت رؤية هاشمية بعيدة النظر، تجمع فيها كل الاطياف والمكونات والاصول والمنابت.
مايجري في الوطن من اثارة لشق الصف الواحد لايصب الا في مصلحة اعداء الوطن الذين يتربصون بالاردن الدوائر، حاسدين وحانقين على نعمة وهبة السماء لهذا الوطن بأمنه واستقراره وتماسك شعبه والتفافه حول قيادته، فقد استدركت قيادة الوطن ومنذ ان تشرف الوطن بوجود العترة الهاشمية على رأس الوطن تماسك الشعب وتوحده والتحامه صفا واحدا حول وطن واحد، يعيشون تحت سقفه وسماءه، ويتقاسمون همومه، ويذودون عنه، ويحمونه من كل شر او عادية.
في كل اقطار الارض تعيش الاثنيات والطوائف والاعراق ومختلف الاديان في قطر واحد، ومؤشر الانتماء والولاء هو بمقدار العطاء والعمل والانجاز، ولعل هذا جل ماتتطلع اليه قيادتنا الرشيدة من اي مواطن في الوطن، فالاصول والمنابت دليل تنوع ورؤى ثاقبة وبعدها القومي هو امتداد لرؤية القيادة التي لم تجد في جيش الوطن وسياجه المنيع الا يكون جيشا عربيا لا اردنيا فقط، وفي هذه الرؤية الافق الواسع والممتد في بعد النظر واستشراف المستقبل لكل الاجيال التي تعيش في الوطن وللاجيال القادمة.
فالوطن للكل والكل للوطن، ولا مكان لدعاة العشائرية المفرّقة، او القبلية المزعزعة، او الاصول والمنابت المثبّطة للعمل والتقدم والانجاز، اما العشائرية الموّحدة والقبلية الموصلة للاستقرار فألف مرحباً بها، كيف لا ونحن تجمعنا عشيرة الوطن وتظلنا عباءة هاشمية كريمة، ونقول لكل الاصوات التي تخرج من هنا او هناك، عودوا الى اقوال قيادتنا وتبصروا رؤاها واعلموا انكم منا وفينا ولكم مالنا وعليكم وعلينا، نعيش اخوة ومواطنين متحابين مايجمعنا اكثر مما يفرقنا، وليكن الوطن والاردن اولاّ ثم اولاّ ثم اولاّ ولترفعوا روؤسكم عالياّ لانكم اردنيون يشعار كله فخر اطلقه سيد البلاد مؤمنا به وساعٍ للعمل عليه.
العميد المتقاعد/ د. محمد سند العكايله