العثور على جثة كويتي في عمان والسفارة تتابع غدا آخر ايام شتوية التوجيهي لعام 2019 السفارة الكويتية تتابع باهتمام حادثة وفاة مواطن كويتي في عمان شارك و توقع نتيجة مباراة النشامى و فيتنام مع مجوهرات ديفا للفوز بجوائز قيمة هل تراجع كثير من المواطنون عن شراء اراضي و بناء شقق جديدة ؟ 9.495 مليار دينار احتياطات البنك المركزي من العملات الأجنبية ماذا قال مدرب منتخب فيتنام عن "النشامى" ..؟ "تفاصيل" ولي العهد يتوجه للإمارات لحضور مباراة النشامى مع فيتنام البلقاء التطبيقية تقرر اعادة العلامات الى الكليات وتأجيل السحب والاضافة لاسبوع الرزاز : هناك ترهل في القطاع الصحي ؟ القبض على ٣٨شخصا تورطوا بقضايا مخدرات وضبط مواد مخدرة واسلحة نارية مندوبا عن الملك الرزاز يشارك في قمة بيروت الاقتصادية 120 مليون م3 تخزين السدود بنسبة 35,5% حسين السلمان يطلق فيديو كليب" التحدي عشق النشامى" هل أصحاب رواتب الـ(24) ألف سنوي وعائلاتهم مدعوون لمراجعة ضريبة الدخل ؟ جفرا تنشر صور وتفاصيل جديدة حول العثور على اردنية مقتولة باحدى الشقق في إسنبطول "حقك تعرف" تخفيض ضريبة السلاحف والافاعي إشاعة الضمان: مهنة تنظيف المستشفيات من المهن الخطِرة هل يفعلها النشامى غداً امام فيتنام ..؟ والمدرب فيتال : المواجهة ليست سهلة وفاة أردني في القاهرة .. والخارجية تتابع
شريط الأخبار

الرئيسية / مقالات
02:01 pm-

آفة توريط الشرفاء بما ليس لهم به ذنب!!!

آفة توريط الشرفاء بما ليس لهم به ذنب!!!

جـفرا نيوز

ادراكنا لشيىء ليس اننا راضيون عن تصرفاته وإنما من باب اخلاقنا المربى عليها، نتحدث بكل صراحه أمام غيرنا ولكن هذه الصراحه قد تحيط بنا الضرر من دون علمنا افه خطيره على المجتمع بمطلقها ونبرتها لما لها عواقب وخيمه بل كثيره مما تودي إلى كسر خاطر بعض من البشر المظلومين من أجل أن تكون ذو طريق ماشيه وسالكه تصب في مصالح مشعلها حيث ان خطورتها على المجتمع تكمن في ايذاء النفس البشريه التي كرمها الله عز وجل بأجمل صفاتها واوقنها بأجمل جمالها وجعلها من المحنكين بالفكر ومن أجل القضاء عليها علينا الايمان بالله عز وجل وقراءة القرآن ليس بقراتنا له فقط بل بايقاننا بما في داخله من فهم معانيه التي تعطينا هاجس كي نتمكن إلى ايصال هذه المعاني المبعوثه من الله إلى الرسل إلى البشر كافه وعامه لاجل ان تكون رساله مقتديه بكل محافلها ونماذجها للبشر كافه التي اقتدينا بها من صاحب الرساله وراعي الامانه رسولنا محمد عليه الصلاة والسلام بصفاته الحسنه المتسمه في جميع القيم الانسانيه منها: التسامح ومحاربة الاذى عن الاخرين وعدم التمثل بالذو وجهين وبلا شك لهما نوعان :

 وجه صالح : المادح والثاني غير صالح : الذام ، مجتمع قد ساده الكثير من هذه الافه علينا نحن كمسلمون إن نفكر أولا" في خطورتها ومن ثم ان تكون عبره متعضه منها من اجل ابعادها عن غيرنا ومن ثم الايقان ان الايمان بالله هو من يقترفها من طريقنا.

ibrahimsaif.alhawari@yahoo.com

إقرأ أيضا

تابعونا على الفيسبوك

تابعونا على تويتر