جفرا نيوز : أخبار الأردن | سلمت يا ولي العهد
شريط الأخبار
الجيش ينقذ لاجئين سوريين في ام الرصاص 273 ألف أسرة تسجل في "دعمك" ‘‘النقد الدولي‘‘: إجراءات الحكومة ضمن جهود الإصلاح السبت.. انحسار المنخفض وارتفاع الحرارة التربية: أسئلة امتحان إنجليزي التوجيهي المتداولة ‘‘مزورة‘‘ مصادر: السفارة الإسرائيلية لن تفتح قبل ‘‘الاستمزاج لتعيين سفير جديد‘‘ مصدر امني يوضح حقيقة فيديو لشاب يحرق نفسه ويحذر من تداوله اربد: أطلاق نار بشارع الثلاثين وإصابة خمسيني بعيار ناري على خلفية ثأر الاغوار الشمالية: سقوط اسقف 3 منازل بسبب الاحوال الجوية "الكهرباء الاردنية" تسجل 2519 عطلا كهربائيا لا تأجيل لامتحانات الثانوية العامة بالارقام - كميات الأمطار اليوم الجمعة بالفيديو: شاهد امتلاء سد الوالة بالمياه استقرار الأجواء مساء الجمعة وتحذيرات من الإنجماد إجراءات تصعيدية لنقابة الصيادلة (لا ضريبة على المرض) بالصور - انهيارات في شارعي عبدالله غوشة ووصفي التل والنعيمات يحذر امانه عمان وزير المياه يوضح مصدر المياه العذبة المتدفقة بالبحر الميت - فيديو الأمانة : جميع الطرق في عمان سالكة تأمين 14 شخصاً يقطنون داخل خيم في الحلابات لسوء الأحوال الجوية و50 في البادية الوسطى مصادر: السفارة الإسرائيلية لن تفتح قبل ‘‘الاستمزاج لتعيين سفير جديد‘‘
عاجل
 

سلمت يا ولي العهد

جفرا نيوز - علي الدلايكة 

في كل محفل وفي كل مناسبة وفي المواقف والمواقع ذات الأهمية والحساسية يثبت الهاشميون أنهم لسان حال الأمة ونبضها ...
فحديث سمو ولي العهد الشامل عالي الشفافية والواقعية والذي خاطب به الروؤساء والقادة وصناع القرار وعلى مستوى العالم واضعهم بكل جرأة أمام مسؤولياتهم الإنسانية وأمام التاريخ الذي لا يرحم أمام شعوبهم والعالم أجمع ...
تحدث سموه بلغة السياسي المتمرس وهو يعي حجم الأحداث التي تدور من حولنا ومدى وحجم تأثيرها علينا والآثار السلبية على مجتمعاتنا اقتصادية كانت أو اجتماعية أو أمنية ولم يغفل سموه القضية الفلسطينية القضية المحورية والتي هي أصل الصراع في المنطقة وعدم استقرارها وكيف أن عدم حلها الحل العادل سيكون السبب في تقوية الإرهاب والعناصر الإرهابية بالمنطقة ولم يغفل ايضا سموه الصراعات القائمة في دول الجوار وكيف أنها أثقلت كاهلنا واستنزفت مواردنا ومقدراتنا في الوقت الذي لم يتحمل المجتمع الدولي والدول العظمى والمقتدرة ماليا سوى النزر اليسير كما هي قضية اللجوء وعلى مدى عمر الدولة الاردنية وتحدث باسم السباب المظلوم والمحروم الذي يبذل ويعطي ويجتهد ليسعد الغير والكل عنه غافلون باسم الشباب الذي يعاني من الفقر والبطالة والعوز ويرى غيره ينعم ويتنعم فيما لذ وطاب من خيرات الموارد والتي من المفترض أن يكون هناك نصيب منها من باب التكافل الاجتماعي أو مساندة القضايا الإنسانية والتي نتغنى بها فقط في كلماتنا ومن على المنابر فقط ....
سمو الأمير تحدثت فاوفيت وقلت خير الكلام فانصفت
فكنت الفارس بما ابليت
وهذا هو عهدنا بكم آل البيت