جفرا نيوز : أخبار الأردن | من يحاسب من ، وأين .. يا وزارة التربية ؟
شريط الأخبار
رئيس الديوان في منزل النائب القيسي الأونروا: أبواب المدارس ستبقى مفتوحة للتعليم ضبط حفارة مخالفة و3 متورطين إربد: توقيف 6 أشخاص يشتبه بمشاركتهم بأعمال شغب بالمجمع الشمالي رفع أسعار البنزين قرشين ابتداء من السبت أكبر طائرة مروحية في العالم تصل سلاح الجو الملكي تعرفوا على اسعار المركبات حسب وزنها الملك يؤكد على الحكومة بالإصلاح للقطاع العام إجرائات أمنية جديدة على كل أردني يسافر الى أمريكا تطبيق الضريبة الجديدة على الأدوية الاحد المقبل القبض على سارق مركبات مجلس الوزراء يوافق على إنشاء أول وقف للتعليم كشف أسباب حادث الهاشمية بلدية السلط الكبرى تعلن حالة الطوارئ اعتبارا من يوم غدا الخميس تحديث مستمر للمنخفض القطبي القادم على المملكة (تفاصيل) أمانة عمان تعلن حالة الطوارىء القصوى استعدادا للمنخفض الجوي تحذيرات للمنخفض الحوامدة سفيرا فوق العادة في اسبانيا بيان صادر عن حزب أردن أقوى حول الزملاء الموقوفين على خلفية خبر صحفي اعتصام مفتوح في مقر نقابة الصحفيين
عاجل
 

من يحاسب من ، وأين .. يا وزارة التربية ؟

جفرا نيوز - إبراهيم القعير

نقرأ كثيرا في الصحف بعد زيارة الوزير إلى المدارس تأكيده على جاهزية المدارس لاستقبال الطلبة في عامهم الجديد . وان الوزارة تسعى إلى حل الاكتظاظ في المدارس . والخلاص من المباني المستأجرة . وصيانة المدارس . وتوفير بيئة أمنة لا بناءنا الطلبة .
حدث قريبا عندما زارت جلالة الملكة رانيا العبد الله إلى الحلابات واعتصم الطلاب أمام المدرسة المستأجرة علما بان احد وجهاء المنطقة قدم قطعة ارض تقدر ب 5 دنمات تبرع منه لوزارة التربية لاستغلالها لحل مشكلة الطلاب قبل عدة سنوات ولكنهم لم يتخذوا أي إجراء. أين البناء المدرسي...؟؟؟ وأين حل مشاكل الطلاب...؟؟؟
لغاية يوم الثلاثاء 3 / 10 / 2017 توجد مدارس في الظليل آيلة لسقوط . وبلا حمامات . وفيها نقص معلمين وآذنة ومساعدين . ولا مستجيب . أين قسم التخطيط وقسم الرقابة والتفتيش ....؟؟؟ من يحاسب من...وأين ...؟؟
معظم المشاكل التي تعاني منها مدارسنا في الظليل وعلى ربوع الوطن منذ سنوات ولم تجد حل وعلى سبيل المثال مدرسة نازك الملائكة في الظليل تعاني من اكتظاظ ونقص غرف صفية والأراضي من حولها بعشرات الدنمات فاضيه لم تستغل . والمشكلة التي يعاني منها أبناءنا هو نقص المعلمين لغاية هذا الشهر .
الكل مسؤول مدير التربية قسم التخطيط وقسم الأبنية والرقابة والتفتيش . منذ سنة يقوم مدراء المدارس بمراجعة قسم التخطيط . وبيان حاجاتهم للعام القادم . أذا لماذا ترفعون حاجات وطلبات المدارس وتغيبوا يوم عن المدرسة لمناقشة التشكيلات أو يومين على ألفاضي .
بعض المناطق الأهالي على استعداد لمعالجة العديد من المشاكل التي يعاني منها طلابنا مثلا بناء الحمامات على حسابهم الخاص ... وغرف صفية ولكنهم يواجهون الرفض بسبب القوانين المقيدة للعمل وإشراك المجتمع الحلي ومساعدة الخيرين .
ستبقى هذه الاسطوانة كل سنة. وسيدعون أنهم يسعون لتوفير بيئة مدرسية أمنة . وأنهم جاهزون لاستقبال الطلاب في عامهم الجديد . وعدد طلابنا في الصفوف يفوق الستون طالب . أترضون ما يعانيه أبناءنا الطلبة لأبنائكم أيها المسؤولين .