ارتفاع على درجات الحرارة واستمرار الأجواء الباردة ليلا القبض على 3 اشخاص خلال تعاطيهم للجوكر الملك: الأردن‬⁩ يمتلك المقومات ليصبح وجهة متميزة للسياحة العلاجية الاردن يعترض رسميا على إقامة مطار اسرائيلي قرب العقبة جرائم المخدرات المشمولة والمستثناة من العفو .. تفاصيل النقل: استجبنا لتسعة من أصل عشرة مطالب للتاكسي الأصفر عطية: أردنيون في الخارج ينتظرون العفو ليعودوا ويسددوا التزاماتهم الملك عبر تويتر: نشامى وما قصرتوا إرادة ملكية بتعيين العتوم رئيسا لجامعة آل البيت الكباريتي يطالب بعدم شمول جرم الشيك بالعفو العام الحزن يخيم على الاردنيين بعد خسارة النشامى امام فيتنام .. تفاصيل اختتام امتحانات الدورة الشتوية للتوجيهي بمستوى عالي من الانضباط مجلس الأعيان يقر قانوني الموازنة العامة والوحدات الحكومية الملك : الاردن يمتلك مقومات السياحة العلاجية ويجب استثمارها بقضية نوعية .. احباط تهريب ٣ كغم من الكوكايين خسارة مفاجئة للاردن امام منتخب فيتنام بركلات الترجيح ولي العهد يصل إلى دبي لمؤازرة المنتخب الوطني في مباراته أمام فيتنام تعيين "الطراونة" مستشارا في الديوان الملكي الجيش يوضح حقيقة فتح باب التسجيل لغايات النقص العام الرحاحلة: حادث عمل كل 40 دقيقة ووفاة ناجمة عن حادث عمل كل يومين
شريط الأخبار

الرئيسية / مقالات
10:05 am-

المستقبل الوظيفي في الاعلام ومهاراته؟

المستقبل الوظيفي في الاعلام ومهاراته؟

جفرا نيوز
 

المستقبل الوظيفي في الاعلام ومهاراته؟

الصحافة هي المهنة التي تقوم على جمع الأخبار والتحقق من مصداقيتها وتحليلها قبل تقديمها للجمهور، وغالبا ما تكون هذه الأخبار متعلقة بمستجدات الأحداث على الساحة السياسية، او المحلية او الثقافية او الرياضية او الاجتماعية او غيرها. ومع تنامي التأثير الإعلامي عبر العالم للاعلام الجديد او الرقمي ، فإن ذلك بات يتطلب التسلح بمعارف ومهارات متزايدة للصحفيين والاعلاميين عموما، صحيح ان كليات واقسام الاعلام توفر مقررات دراسية منهجية مدروسة ومخططة، غير ان المهارات التكنولوجية والمعارف الثقافية اوسع من أن تشملها مقررات المناهج، فكل شيء متغير ومتطور وبسرعة فائقة. وتدرك المؤسسات الاعلامية ان دراسة مقررات صحفية لن يكون كافيا لتأهيل صحفيين أكفاء، ولا بد لذلك من تدريب عملي والأهم لا بد من أن يكون الطالب ذو عقل متفتح، ودائم الاجتهاد والبحث والتطور، فالمؤسسات الصحفية لا تبحث عن المتميزين في التحصيل الدراسي فحسب، بل يهمها أن يمتلك هؤلاء خبرات ومهارات متجددة بحيث يكونوا قادرين على التعامل مع بعض المجالات الصحفية غير المنهجية أو المستجدة مثل الاعلام التفاعلي والاجتماعي إضافة إلى التحرير الصحفي والتصوير وامتلاك بعض المهارات التكنولوجية الأخرى . أما حول سؤال ماذا سيعمل الطلاب الذين تخرجوا في أقسام الصحافة والاعلام؟ فإن مجالات العمل واسعة جدا في المؤسسات الصحفية وغيرها، إذ يمكنهم العمل: كمراسلين، ومذيعين، ومقدمي برامج، ومعدي برامج، ومخرجين، ومصورين، محررين للأخبار، وباحثين في الإعداد وعاملين في العلاقات العامة في المؤسسة أو ناطقين رسميين في المؤسسات الصحفية، والحكومية ومؤسسات القطاع الخاص، ويمكن للصحفي المؤهل أن يعمل في قطاع السينما بانتاج الأفلام القصيرة أو الطويلة. وهناك فرص أخرى للذين يرغبون بالاستمرار في المسار الأكاديمي في المؤسسات التعليمية خصوصا الجامعات ومراكز البحوث والدراسات، وهنا يصبح الاستمرار في الدراسات العليا امر ضروري ومهم. أخير، فإنه للوصول إلى مستقبل باهر في أي مجال عملي أو مهني كما في مجال الصحافة والاعلام، فإنه لا بد من أن يحرص الطالب على بعض مهارات التعلم الذاتي لأن المقررات ما هي إلا موجهات ولا يمكن أن تشمل كل شيء خصوصا التطورات المستجدة، ومن المهم أن يتحلى بصفات التفكير الإبداعي والمرونة إلى جانب مهارات القدرة على الكتابة وجمع الأخبار وتحري والجودة اللغات واستعمال الحاسب الالي ومهارات النشر والتصوير وغير ذلك من مهارات مستجدة تلائم كل مؤسسة وطبيعة عملها. منى الحميدي

إقرأ أيضا

تابعونا على الفيسبوك

تابعونا على تويتر