نزيل في مركز إصلاح و تأهيل "ام اللولو" يضرب عن الطعام للمطالبة بإنصافه فيديو .. ضبط ساقي باصين عمومي اثناء قيادتهما بشكل متهور في عمان هيومن رايتس: تعديلات "الجرائم الالكترونية" في الاردن تقيد حرية التعبير الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز تعثر مصنع الملابس و توقفه عن العمل في الشوبك يهدد بفقدان (150) موظفاً عملهم تغيرات على الحالة الجوية وعودة الاجواء الباردة و امطار اليوم وغداً الحكومة: لا طلبات تعويض من شركات دخان عالمية (العمل) تحمّل المواطن (100) دينار بدل استبدال «العاملة» الحكومة تدرس منح الأرامل حق الجمع بين الرواتب التقاعدية 15 دينارا زيادة شهرية لعاملي “الكهربـاء الأردنيـة” وجبة أحكام بالسجن لمتهمين بـ”الإرهاب” تعيين ألفي باحث عن عمل منذ بداية 2019 تحذير من الصقيع مساء الخميس "البلديات" توضح التعديلات الأخيرة بشأن "نظام الأبنية" 200 الف طلب للدعم النقدي استشهاد الرائد سعيد الذيب من المخابرات العامة متأثراً بجراحه إثر إنفجار اللغم الذي وقع في السلط الأسبوع الماضي الرزاز: أي مجتمع لا يوظف الطاقات الشابة فهو خاسر الدميسي والظهراوي يهاجمان المصري بعد فرض 500 دينار لتجديد رخص المهن الرزاز يتوجه الى الكويت غدا قرارات مجلس الوزراء - التفاصيل
شريط الأخبار

الرئيسية / مقالات
11:10 am-

المستقبل الوظيفي في الاعلام ومهاراته؟

المستقبل الوظيفي في الاعلام ومهاراته؟

جفرا نيوز - منى الحميدي 
الصحافة هي المهنة التي تقوم على جمع الأخبار والتحقق من مصداقيتها وتحليلها قبل تقديمها للجمهور، وغالبا ما تكون هذه الأخبار متعلقة بمستجدات الأحداث على الساحة السياسية، او المحلية او الثقافية او الرياضية او الاجتماعية او غيرها. ومع تنامي التأثير الإعلامي عبر العالم للاعلام الجديد او الرقمي ، فإن ذلك بات يتطلب التسلح بمعارف ومهارات متزايدة للصحفيين والاعلاميين عموما، صحيح ان كليات واقسام الاعلام توفر مقررات دراسية منهجية مدروسة ومخططة، غير ان المهارات التكنولوجية والمعارف الثقافية اوسع من أن تشملها مقررات المناهج، فكل شيء متغير ومتطور وبسرعة فائقة. وتدرك المؤسسات الاعلامية ان دراسة مقررات صحفية لن يكون كافيا لتأهيل صحفيين أكفاء، ولا بد لذلك من تدريب عملي والأهم لا بد من أن يكون الطالب ذو عقل متفتح، ودائم الاجتهاد والبحث والتطور، فالمؤسسات الصحفية لا تبحث عن المتميزين في التحصيل الدراسي فحسب، بل يهمها أن يمتلك هؤلاء خبرات ومهارات متجددة بحيث يكونوا قادرين على التعامل مع بعض المجالات الصحفية غير المنهجية أو المستجدة مثل الاعلام التفاعلي والاجتماعي إضافة إلى التحرير الصحفي والتصوير وامتلاك بعض المهارات التكنولوجية الأخرى .
أما حول سؤال ماذا سيعمل الطلاب الذين تخرجوا في أقسام الصحافة والاعلام؟ فإن مجالات العمل واسعة جدا في المؤسسات الصحفية وغيرها، إذ يمكنهم العمل: كمراسلين، ومذيعين، ومقدمي برامج، ومعدي برامج، ومخرجين، ومصورين، محررين للأخبار، وباحثين في الإعداد وعاملين في العلاقات العامة في المؤسسة أو ناطقين رسميين في المؤسسات الصحفية، والحكومية ومؤسسات القطاع الخاص، ويمكن للصحفي المؤهل أن يعمل في قطاع السينما بانتاج الأفلام القصيرة أو الطويلة. وهناك فرص أخرى للذين يرغبون بالاستمرار في المسار الأكاديمي في المؤسسات التعليمية خصوصا الجامعات ومراكز البحوث والدراسات، وهنا يصبح الاستمرار في الدراسات العليا امر ضروري ومهم.
أخير، فإنه للوصول إلى مستقبل باهر في أي مجال عملي أو مهني كما في مجال الصحافة والاعلام، فإنه لا بد من أن يحرص الطالب على بعض مهارات التعلم الذاتي لأن المقررات ما هي إلا موجهات ولا يمكن أن تشمل كل شيء خصوصا التطورات المستجدة، ومن المهم أن يتحلى بصفات التفكير الإبداعي والمرونة إلى جانب مهارات القدرة على الكتابة وجمع الأخبار وتحري والجودة اللغات واستعمال الحاسب الالي ومهارات النشر والتصوير وغير ذلك من مهارات مستجدة تلائم كل مؤسسة وطبيعة عملها.

إقرأ أيضا

تابعونا على الفيسبوك

تابعونا على تويتر