جفرا نيوز : أخبار الأردن | ماذا بقي لكم أيها الفلسطينيون ؟
شريط الأخبار
السعودية تعلن مقتل الخاشقجي في قنصليتها باسطنبول وتحقيقات واعفاءات من مناصب .. اسماء "الضريبة": صرف دعم الخبز "المرحلة الثانية" بعد موازنة 2019 تواصل انخفاض إيرادات ‘‘الأمانة‘‘ بانتظار ‘‘العفو العام‘‘ السبت.. طقس خريفي معتدل نهارا وبارد ليلا 20 ألف مقترع يشاركون بانتخابات الموقر اليوم النائب المجالي للشريدة: تجاوزت حدودك والتزم اصول الخطاب المحترم ولن اتوانى عن محاسبتك !! الطراونة يتسائل لماذا لم تسحب الحكومة "الجرائم الإلكترونية" وينتقد تحريف تصريحاته عن القانون إدخال السيارات السورية العالقة في الأردن عبر "نصيب" لتسوية أوضاعها 108 لاجئين سوريين يغادرون عبر جابر السعودية تلغي رسوما كانت فرضتها قبل أيام على الشاحنات الأردنية الرحامنة ومساعديه يزورون مركز جمرك جابر وقف إدخال المركبات والمغادرين لمعبر جابر بحلول الـ3 عصراً بيان صادر عن حزب ( زمزم ) حول الأراضي الأردنية "الباقورة والغمر" مسيرة شعبية للمطالبة باستعادة الباقورة والغمر الفايز : الجغرافيا والمناطقية بالتعديل الوزاري جزء من ثقافة الأردنيين رئيس مجلس الشعب السوري يستقبل وفدا من نقابة المحامين الأردنيين الرزاز يصف المادة ١١ من الجرائم الإلكترونية بالمصيبة هيكلة مديريات برئاسة الوزراء.. وطاقم شويكة ينتقل معها الأردن والمغرب : 60 اتفاقية لا بد من تفعيلها، ورحلات طيران في نيسان المقبل معبر جابر: إعفاء شركات التخليص من رسوم ترخيص البلدية والنقابة
 

ماذا بقي لكم أيها الفلسطينيون ؟

جفرا نيوز - د. احمد الشناق 
المعطيات الجديدة للقضية ، تستوجب إستراتيجية بمراجعة شاملة للأخطاء نحو إيجاد آليات المواجهة الحقيقية :
- أسقطت إسرائيل إتفاقية #اوسلو بقرار أمريكي بعد أن استنفذت أهدافها ، بأن ارتفع عدد المستوطنين من 111 الف إلى 750 الف ..
والاستيلاء على 42 % من أراضي الضفة للإستيطان ، والأراضي التي تسيطر عليها المستوطنات أكبر بكثير من عدد المستوطنات ...
وتم بناء الجدار العازل ل 85% من أراضي الضفة وتقطيعها بما يستحيل وحدتها الجغرافية ....
- إسرائيل تخطط وتنفذ لمشروعها في فلسطين ، ونحن نخطب ونستنكر ونثق .....
- إسرائيل تستخدم الوقت والزمن ، ونحن نلهث خلف لعبة وفود السلام ، لإتفاقية عبثية خدمت إبتلاع الأرض ومزيد من اليهود على أرض الضفة ...
- إسرائيل والقرار الأمريكي بأن القدس عاصمة لإسرائيل ، هو دفن لعملية السلام ، لخطتهم الجديدة ...
- العقل السياسي الإسرائيلي لا يؤمن بالسلام مع الفلسطينيين ، ولا يؤمن بحل الدولتين على أرض فلسطين ...
- إسرائيل أمامها قضية جوهرية ، تسعى بخطتها الجديدة البحث عن حل جذري لها ، وهي الديموغرافية الفلسطينية ، حيث الآن على أرض فلسطين التاريخية 6مليون يهودي مقابل 6 مليون فلسطيني يرفضون الإستسلام ....
" المطلوب فلسطينياً "
كافة المواقف عربية وإسلامية ودولية ترتكز على الموقف الفلسطيني ، وهو الأساس في مسار القضية وفق المعطيات الجديدة....
مما يتطلب
- الثبات على الأرض الفلسطينية ..
- التمسك بكافة قرارات الشرعية الدولية بدءاً بقرار 181 لسنة ١٩٤٧ ....
- إعادة هيكلة منظمة التحرير الفلسطينية ، لتعبر عن مشروع وطني فلسطيني تحرري ....
- إعادة النظر بإعتراف المنظمة بدولة إسرائيل الذي جاء بناءاً على اوسلو ، وإسرائيل ألغت اوسلو ...
- إنهاء الإنقسام حالاً وتمتين الوحدة الوطنية الفلسطينية ....
- التأكيد على المطالبة من العرب بالدعم الكامل لتثبيت الفلسطينيين على أرضهم ....
- إعلان فلسطيني بالدولة الواحدة على كل فلسطين التاريخية في دولة الحقوق المتساوية ....
- إعلان فلسطيني بالرفض المطلق لأية مباحثات سرية ، أو لقاءات غير معلن عنها يتعلق بمسار القضية ...
- إعلان منظمة التحرير كجبهة تحرر وطني فلسطيني ، وهي تمثل الفلسطينيين في أرض 48 ، وأن كل فلسطين التاريخية أرض محتلة ...
---- الموقف الفلسطيني وفق إستراتيجية العقل والتخطيط هو السبيل الأوحد لموقف عربي موحد وإسلامي ودولي ......
#فلسطين #منظمة_التحرير_الفلسطينية
#احمد_الشناق