جفرا نيوز : أخبار الأردن | الحقوق قبل الواجبات !
شريط الأخبار
الامانة: مواتير شفط عملاقة لسحب المياه من الانفاق الامن يحذر السائقين من الحالة الجوية السائدة التعليم العالي يرفض الموافقة على انشاء جامعات طبية في المملكة المالية تؤكد : تعديلات "ضريبة الدخل" لن تمس الشريحة الأكبر من الموظفين الرزاز يؤكد: التربية تحترم حق المعلمين في التعبير الحمود يكرم ثلاثة من مرتبات امن العقبة مهندس أردني يرفض العمل بمشروع الغاز الإسرائيلي الخدمة المدنية: التشريعات تحظر إضراب واعتصام مـوظفي القطـاع العام تنقلات لقضاة متدرجين - اسماء بالصور - %69 من الاردنيين :ظروفنا الاقتصادية اسوء من قبل عام والحكومة تسير بالاتجاه الخاطيء جلسة مشتركة لمجلس الامة حول قانوني "المسؤولية الطبية" و"الاعلى للشباب" 168 مليون دينار تنفق سنويا على مساعدات الأسر الفقيرة الطويسي يحاضر في معهد الدوحة القطري .. الاحد النائب السابق البطاينة..( النخب السياسية الاردنية بين الغياب والتغيب!!؟؟) الأمير خالد يوجه دعوة لمؤازرة المنتخب السعودي لذوي الاحتياجات الخاصه «مخمور» باجتماع حكومي في الأردن بيان لمطاعم «سنترو»: وزير حالي وموظفو الأمانة جماعة عمان لحوارات المستقبل تصدر ورقة رأي ورؤيا حول الحالة الوطنية العثور على سياح ضلوا طريقهم في عمق صحراء البادية الشرقية اضراب للمعلمين بعد الحصة الثالثة
عاجل
 

الحقوق قبل الواجبات !

الدكتور الشيخ وائل جمال أبوبقر.
لكل مواطن حقوق وواجبات تجاه المجتمع الذي ينتمي إليه, ولقد احتل المواطن الأردني المرتبة الأولى عربياً على الأقل في تأديية واجباته المطلوبة كون الرجولة والشهامة ومساعدة الأخرين من شيمه العديدة ... .
نرجوا من الحكومة الموقرة إجراء العديد من الإصلاحات الأقتصادية على مبدا العدالة في توزيع الثروة والمساواة بين المواطنيين بعيداً عن الواسطة والمحسوبية ومحاسبة من لا يقوم بواجباته المطلوبه ومن لم يحترم القسم الوظيفي ... .
مثلاً لماذا لا يتم اتخاذ الأجراءات الفوريه بحق مخالفات تقرير ديوان المحاسبة لسنوات عجاف, نورد بعض الأمثله البسيطة فقط :
• 14 مستشاراً لرئيس بلدية الزرقاء و (19) مدير مخالف !
• تعيين موظفة في هيئة الإستثمار براتب (1800) ديناء وبدون مقابله !
• تعيين موظف لدى تطوير المشاريع الإقتصادية (بالبراشوت) دون اي سند قانوني وهو من حمله شهادة ! الحقوق علماً بأن التخصصات المطلوبه هي (هندسة صناعية, إداره, أقتصاد) وبراتب (1150) دينار!
• أمتداد أمد الحروب والفوضى في العالم الإسلامي التي نراها مؤخراً الى جانب الضعف في النظام الدولي سواء في الأمم المتحدة أو المنظمات الدولية الأخرى كلها أنماط تنذر بالأسوأ القادم على العرب والمسلمين والشرق الأوسط !
• الاستغلال الأقتصادي للثروات الطبيعية في الأردن والتي تشمل الرمل الزجاجي والنحاس والمنغنيز وغيرها لم يتم لغايه الآن ... هذة الأسئله يطرحها العديد من أصحاب الخبرة في الأردن منهم عللى سبيل المثال لا الحصر: المهندس عمر طاهات, المهندسة هيلانه النجار, المهندس يوسف أشتيوي,المهندس أحمد الشرمان... .
اخيراً, نرجو عدم رفع الدعم عن الخبز من مبدأ الرزق على رب العباد فمثلاً لماذا لا يتم رفع أسعار الكماليات والسجائر والمشروبات الروحيه, وتحصيل ملايين التهرب الضريبي وغيرها الكثير ... وترك رغيف الخبز بحاله ؟ّ!؟