جفرا نيوز : أخبار الأردن | الارهاب لا دين له وشهداء القلعة منبع الرجولة
شريط الأخبار
تنقلات واسعه في الضريبة .. أسماء "صندوق الحج" يوزع أعلى نسبة ارباح على صغار المدخرين منذ تأسيسه ماذا قال الإعلام الغربي عن لقاء الملك مع بنس؟ مصنعو الألبان : نرفض قرارات الحكومة الضريبية النائب العام يأمر بتشكيل فريق خاص للتحقيق بمصنع المواد المخدرة الغاء ضريبة الدخل على المركبات الهجينة اعتبارا من الغد القبض على شخصين اطلقا النار باتجاه موظفي الأمانة اثناء قيامهم بعملهم الملك: الأردن مستمر في حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الملكية تدشن خطاً جوياً منتظماً إلى كوبنهاجن حزيران المقبل 4000 مواطن سجلوا لأداء فريضة الحج لغاية الأحد القبض على قاتل المناصرة في مصر بيان صادر عن عشائر الحنيطين واهالي ابو علندا تنقلات بين كبار ضباط الامن العام - أسماء ام الرصاص .. قتل زوجته بضربها على رأسها وادعى سقوطها !! الاعدام شنقا لـ قاتلا شقيقتهما و ضرتّها الملك لبنس: يجب ان تكون القدس الشرقية عاصمة فلسطين الملقي يؤكد وجود سقف سعري للمخابز فتح شارع وصفي التل " الجاردنز " أمام السيارات ايقاف 4 مطاعم عن العمل بشارع المدينة المنورة ضبط حفارة مخالفة تحفر بئر مخالف في الضليل وتوقيف صاحب المزرعة
عاجل
 

الارهاب لا دين له وشهداء القلعة منبع الرجولة

جفرا نيوز - ابراهيم الحوري 
قد جال في خاطري ،ان افتح أحد المواقع الاخبارية، وإذ بخبر قمت بمشاهدته، يروي ان جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين أطال الله في عمره ،يغرد على تويتر قائلا:

سلام على أرواح شهدائنا والتحية لمن بذل وضحى، سلام على قلعة الكرك والتحية للأردنيين المجبولين بالفداء والصمود، سلام لكل أم وأب وابن وابنة قدموا عزيزا من أجل أن يظل الوطن منيعا عزيزا في وجه خوارج العصر وشرور الإرهاب، وسلام على هذه الأرض التي كانت وستظل مصنعا للرجال وحديقة للشهداء’.

مولاي اسمحوا لي أن اغرد و أضم صوتي إلى صوتكم ، سلام إلى شهدائنا الأبطال، الذين كانوا رمزا للبطولة، والتضحية ،في سبيل ان ننعم بنعمة الأمن والأمان، سلام إلى كل نشمي ونشمية في الاجهزة الامنية، من أمن عام ،و قوات درك، و دفاع مدني، ومخابرات، ولا ننسى جيشنا العربي المرابط على الحدود ،الذي يشكل درعا واقيا ، يتصدى ضد خوارج العصر .

عندما شوهدت الشهامة والبطولة، من قبل الرجولة، أمثال الشهيد سائد المعايطة وهو يوارى الثرى في قلعة الكرك ، رائحة دمه اصبحت فواحة برائحة المسك ، ودماء الإرهابيون هي تمثل الغدر والخيانة، والمجرمين الذين يقتلون الابرياء من المسلمين.

وذلك ارفع صوتي إلى العالم بأكمله ،وبصوت مرتفع له صداه الارهاب لا دين له.

والرسالة التي أوجهها إلى خوارج العصر :

ايها الارهابيون الجبناء ،سيبقى الاردن بقيادته الحكيمة، عصياً على كل من تسول له نفسه، الاقتراب من أردننا الحبيب، انتم لا تمثلون الا انفسكم .

اعلموا ان الشعب الاردني يلتف كل يوم وراء القيادة الحكيمة.

والإرهاب هو مصنع الكفر، والإسلام بريء من التصرفات العدوانية؛ التي تعمل على قتل المسلمين الابرياء ،الذين يمثلون الإسلام .

وبهذه الكلمات التي لها رونقها الخاص، والصادرة من قلبي، ابعث لكم أيها الإرهابيون: ان الارهاب عدو الاسلام ،و اعلموا الان ،ان الشعب الاردني فداءً للوطن، و المليك ابي الحسين ،وجيشنا هو الجيش العربي المصطفوي، وشهداء الاجهزة الامنية هم ابناء الوطن ، يا ارهابي يا لعين ما الك مبدأ ولا دين ، حمى الله الاردن شعباً وقيادة .