إحالة (667) إعفاء طبيا مزوّرا في مستشفى الملك المؤسس إلى القضاء إغلاقات مرورية جديدة في عمّان لتنفيذ مشروع الباص السريع وزارة العمل تعلن قائمة المقبولين في برنامج "خدمة وطن" وجفرا تنشر الاسماء صندوق الملك عبدالله يطلق الدورة الثالثة من مشروع محاربة الفكر المتطرف الملك يعزي خادم الحرمين الشريفين مفاجأة : شركات "سجائر" عالمية متضررة من “قضية مطيع” تطالب الاردن بتعويضات مالية ضخمة نتائج الانتقال من تخصص لآخر أو من جامعة لأخرى (رابط) الملك يغادر أرض الوطن في زيارة عمل الى امريكا وبريطانيا الاذاعة والتلفزيون تحيل ملفات عطاءات للنزاهة ومكافحة الفساد الملك يزور القيادة العامة للقوات المسلحة .. صور الدفاع المدني ينقذ يد طفل علقت بماكنة لتقطيع الخشب وزارة التربية والتعليم تعلن موعد بدء استقبال طلبات التعليم الإضافي الضمان يقر راتب للشاب أُسيد اللوزي الذي توفي بمحاولة انقاذ طفلة خريبة السوق بدء تقديم طلبات دعم الخبز غدا..وبدء الصرف الشهر المقبل - تفاصيل بعد جهود اردنية مكثفة .. الاحتلال يزيل الأقفال الحديدية عن باب الرحمة الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز هل كان بالإمكان السيطرة على الامور في عجلون قبل تطور احداثها .. ؟ تعرف على تفاصيل الحالة الجوية اليوم و غداً "هيئة الإعلام" تحجب 45 موقعاً إلكترونياً إخبارياً - تفاصيل ترخيص مبدئي لشركتي اتصالات جديدتين
شريط الأخبار

الرئيسية / مقالات
10:42 am-

للعرب .. أمامكم حلان لا ثالث لهما !

للعرب .. أمامكم حلان لا ثالث لهما !

جفرا نيوز - بقلم : شحاده أبو بقر

ذهب الزمان الذي كان العرب يجيشون فيه جيوشهم ومحاربة إسرائيل لإستعادة فلسطين أو حتى جزء منها , ولن يعود ذلك الزمان إلا بطوفان شعبي عربي يطمر ما يسمى بإسرائيل ويعيدها فلسطين كما كانت ! .

اليوم أمام العرب أحد حلين لا ثالث لهما , الأول وقد صار صعبا , هو " التدويل " الذي كنت دوما أدعو إليه قبل اوسلو , وهو العودة عربيا إلى مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة , ومطالبتهما بتنفيذ قراراتهما بشأن القضية الفلسطينية , أي عودة الضفة الغربية إلى الأردن بإعتبارها أرضا أردنية محتلة , وفصلها عبر تقرير مصير مشروع عن الأردن في اليوم التالي , وهذا ما كان يدعو له الملك الحسين رحمه الله بقوله , دعونا نحررها سلميا عبر مجلس الأمن وقراراته الصادرة أصلا , ثم إستقلوا بعد فترة وأجعلوا منها دولة سندعمها ولن نزاحمكم عليها , لكن أحدا لم يقبل وتوهمت منظمة التحرير أن إسرائيل ستقبل بها دولة في الضفة وغزة .

وحيث يبدو هذا الحل قد صار صعبا وفات زمانه كثيرا وسيجد معارضين أردنيين وفلسطينيين كثرا وحتى عربا , فإن الحل الاقرب إن كان الكل جادين في العمل على تحرير القدس والضفة , فهو وبوضوح وصراحة تامين , " إنتفاضة شعبية سلمية فلسطينية " في كل فلسطين من بحرها إلى نهرها , وبتمويل وتبرع مالي عربي سخي يوفر لكل فلسطيني منتفض ما يزيد عن حاجته لعيش كريم عندما تصبح الإنتفاضة السلمية اليومية هي عمله ومهنته !

الإنتفاضة السلمية غير المسلحة في سائر مدن وقرى فلسطين هي من سيرغم نتنياهو ومن بعده ترمب على الخضوع للحق العربي , حتى لو إستمرت عاما أو عامين وبدعم شعبي عربي صادق وذي زخم وعلى مرآى من العالم كله ! , وستجد حتما من يتضامن معها في شتى أرجاء المعمورة طوعا وبتشجيع شعبي عربي حتى يعود الحق لإهله رغم أنف كل يهود الأرض وداعميهم ! .

صفقة أو صفعة القرن صارت وإنتهت وترمب نفض يده بعد أن حقق مبتغى أعدائنا , ومهمة إدارته اليوم تشجيع دول صوتت معه لنقل سفاراتها إلى القدس لا أكثر , وعلى العرب وبيدهم هذا أن يلقوننه هو شخصيا درسا لا ينساه لقاء فعلته الجريمة , ولديهم الكثير من الوسائل في التأكيد على صداقة العرب للمواطن الأميركي الفرد , ومخاصمتهم لإدارة ترمب تحديدا ! . الله من وراء القصد

إقرأ أيضا

تابعونا على الفيسبوك

تابعونا على تويتر