جفرا نيوز : أخبار الأردن | كلام إلى حكومة المملكة الأردنية الهاشمية
شريط الأخبار
احالة الفريق الحباشنة للتقاعد واللواء الجابر اقوى المرشحين لخلافته في الخدمات الطبية تفاصيل إعتداء مسلحون على أردني في درعا وسلبه ماله ! إعفاء 75٪؜ من الغرامات لمن دفع الاصل الضريبي ضبط 80 تنكة زيت مغشوش في لواء الكورة اعضاء مجلس بلدي الزرقاء يعلقون جلساتهم لضعف اداء الرئيس "كناكرية"و"المعشر"حلقة وصل صندوق النقد مع النواب ويحملان افكاره والاخير لجىء للاعيان لإلغاء تعديلات النواب .. تفاصيل مجلس الشراكة الزراعي يصعد ضد التراجع عن اعفاء القطاع من الضريبة المعشر : صندوق النقد ابلغنا ان قانون الضريبة اُفرغ من مضمونه بعد تعديلات النواب الحمود يكرّم فريق التحقيق الذي كشف حقيقة ادعاء قنديل الاعيان يرفض تعديلات ضريبة الدخل ويعيد القانون للنواب الملك يزور الجامعة الهاشمية بمحافظة الزرقاء (صور) تكفيل جميع الموقوفين بقضية خريبة السوق جفرا تكشف كيف خططت الملكية الاردنية لفصل (97) موظفاً من "الاجنحة الملكية" تعسفياً ؟ "التربية" تعلن جدول امتحانات الثانوية العامة للدورة الشتوية .. صور تفاصيل جديدة حول الـ (100) مليون دولار التي قدمتها الإمارات للأردن "صمت" على جبهة النقابات بعد "الضريبة" وبيان للمعلمين يصف الرزاز بـ"المندوب السامي" القبض على (11) شخصاً و ضبط كميات من الاسلحة بمداهمات امنية لمكافحة المخدرات .. صور ترحيل أكثر من (170) عائلة في عجلون تقطن في مجاري السيول و الأودية ‘‘الأعيان‘‘ يقر اليوم ‘‘الضريبة‘‘ والخلاف مع النواب مرشح لجلسة مشتركة "الداخلية" تخصص 4 آلاف دينار شهريا لمجلس المحافظة
عاجل
 

كلام إلى حكومة المملكة الأردنية الهاشمية

جفرا نيوز - بقلم: خالد النعيمات
لقد جربتم كل أشكال رفع كلف الحياة على المواطنين، وضيقتم شريحة المعفيين من ضريبة الدخل، وتوسعتم في فرض الرسوم وابتكرتم طرقاً كثيرة للحصول على الأموال من مصدر واحد هو جيوب الناس، وبعد أن قضيتم على قدرة الناس على الشراء وخنقتم الطلب لا بل شارفتم على إعدامه، وقبل أن يموت أظهرت لكم النتائج الأولية لهذا العام تراجع الإيرادات بدل ارتفاعها كما خططتم.
وأنتم على مشارف الاستمرار في زعزعة البنية التشريعية بتقديم قانون جديد لضريبة الدخل، فإننا نتوقع منكم الحد الأدنى من ردة الفعل الإيجابية تجاه اقتصاد مخنوق يكاد يلفظ أنفاسه. إن كنتم ستتبنون نفس الاستراتيجية السابقة في وضع قانون جديد لضريبة الدخل، يعتمد على جيوب الناس وعلى عوائد القطاع الخاص، فإن هذا تحذير لكم بألا تفعلوا، فقد تشبع اقتصادنا بالضرائب والرسوم التي تشل حركة أصغر دكان في زوايا أصغر قرية في الأردن.
الحل أيها السادة أن تنطلقوا نحو آفاق جديدة، وتفكروا في مصادر دخل جديدة، وألا تدفعوا الناس إلى الانطواء والبقاء خارج معادلة الاقتصاد، لا بد لكم من العودة خطوة للوراء ومعالجة المشاكل الهيكلية في التعاطي الاقتصادي مع ضريبة الدخل. الموضوع لا يقتصر فقط على الرفع ثم الرفع المبني على رفع، وإنما هنالك مجالات واسعة لمتابعة التحصيل ومحاربة التهرب الضريبي، مصدر أعتقد أنه سيخدم أكثر من مجرد رفع الضريبة، على أقل تقدير من حيث القيمة المطلقة.
هنالك ما يمكن أن تفعلوه على مستوى دمج المؤسسات والهيئات بما يخدم هدف توفير الكلفة، ولو على مستوى فاتورة الكهرباء وتكاليف الاتصال. هنالك مجال كبير لخفض تكاليف السفر والتنقل للموظفين الرسميين، فلا تذهبوا إلى جيوب الناس وأنتم أبعد ما تكونوا عن قلوبهم.
في حالات كثيرة رفع مستويات الإنفاق يرفع من العوائد والعكس صحيح، وبالأخص في الدول التي لديها بناء ضريبي كبير، لا تطمحوا إلى الحصول على أرقام أعلى نتيجة لرفع قيمة الضريبة وتضييق مساحات الإعفاء من الضريبة، بل اجتهدوا في تحصيل أكثر كفاءة للضريبة لكي تستغنوا عن الاعتماد على جيوب الناس، وتنقلوا البلد خارج إطار حالة الاحتقان التي تعيشها.
لقد جربتم كل الأشياء ما عدا التركيز على تحسين أداء التحصيل الضريبي، وأعتقد أنه قد حان الوقت لـ هكذا خطوة، وبالتزامن مع نيتكم لتقديم قانون ضريبة دخل جديد لمجلس الأمة، أدعوكم لتغيير فلسفتكم الضريبة من مبدأ الجباية إلى الذكاء في التحصيل، فنحن نعيش في عالم يحكمه الكيف أكثر من الكم.