جفرا نيوز : أخبار الأردن | الإرهاب عدو الإسلام
شريط الأخبار
"الخارجية": لا رد رسمي بشأن المعتقلين الأردنيين الثلاثة المعشر: الأردن يُعاني من غياب الاستقلال الاقتصادي أجواء معتدلة نهارا ولطيفة ليلا الاتفاق على حلول لخلاف نظام الأبنية سي ان ان : ألمانيا تمدد الأردن بـ 385 صاروخا مضادا للدبابات "القوات المسلحة: "علاقة الياسين بشركة الولاء" عارٍ عن الصحة تشكيلات أكاديمية في "الأردنية" (أسماء) الطاقة : احتراق مادة كبريتية هو سبب المادة السوداء وفقاعات "فيديو الازرق" السلطة تهدد الاحتلال بالتوجه للأردن تجاريا الملك يهنئ خادم الحرمين بالعيد الوطني السعودي البحث الجنائي يلقي القبض على مطلوب بحقه ١١ طلب في العاصمة الغاء قرار كف يد موظفي آل البيت وإعادتهم الى العمل وفاة مواطنين غرقا في بركة زراعية في الجفر وزير الصناعة يقرر اجراء انتخابات الغرف التجارية انباء عن الغاء قرار كف يد 38 موظفا في ال البيت الأرصاد الجوية : الأحد المقبل أول أيام فصل الخريف توثيق الخطوط الخلوية بالبصمة نهاية العام اربد : كان يبحث عن خردوات فوجد جثة !! الرزاز يطلق خدمة تقييم الرضى عن خدمات دائرة الاراضي - صور لا استيراد لاي منتج زراعي في حال الاكتفاء محليا
عاجل
 

الإرهاب عدو الإسلام

جفرا نيوز - إبراهيم الحوري

جهود جبارة من قبل فرسان الحق .

كما تعودنا ،وكما نسمع دائما”، عن إحباط مخطط إرهابي ، ليسَ بغريب عن فرسان الحق، حينما يقومون بإحباط اي مخطط يُريد النيل من الأردن .

نحن اليوم بأمس الحاجة إلى تلك النعمة، المنعومة من الله عز وجل، وهي نعمة الأمن والأمان .

وفي ظل الأمن ،والأمان، أتحدث عن مخطط كاد أن يحدُث، ولكن شاءت قدرة الله عز وجل ، وبعد ذلك بحس فرسان الحق ،وهم الصقور التي تحلق في السماء ،هؤلاء هم دائرة المخابرات العامة التي أحبطت مخطط إرهابي ، من تنظيم داعش الذي لطالما كان هذا التنظيم يرُيد النيل من الأردن، إلا أنهم يتفاجئون بالنيل منهم من قبل فرسان الحق، الذين هم لهم بالمرصاد أين ما ذهبوا ،وأين ما يتحركون ، وغير ذلك إلا أن نحنُ الأردنيون نقف صفا واحداً ،مع ذاك الجهاز العريق الذي له المجد والتقدير من الشعب الأردني كافة .

إلا أن المخطط الذي تحدثت عنهُ الوسائل الاعلامية ،والمقتبس من الوسائل الاعلامية هو :

تنفيذ عمل إرهابي ضد العاملين في مكتب مخابرات الرصيفة، ومديرية شرطة الرصيفة، ومركز أمن ياجوز والدوريات المتواجدة على طريق عمان – الزرقاء بحلول نهاية العام الفائت بواسطة أسلحة اتوماتيكية.

و في النهاية :

خلايا نائمة ترُيد ان تُزعزع أمن المملكة الأردنية الهاشمية ، وبلا شك بأنهم بلا ضمير، ولا أخلاق والإسلام بريء منهم ، ونحن الأردنيون ضد كل من تسول لهُ نفسه العبث بأمن الأردن ، مقولة دائماً على لسان امي اطال الله في عمرها ، تقول إلى أخي حينما يذهب إلى عمله ،وهو جندي في الأمن العام ، روح الله يبعد عنك الشر، الله يحميك يا ميمتي ، ومن هذا المنطلق ادعو من الله عز وجل ان يجعل إلاردن ،واحة بالأمن ،والأمان، والاستقرار .