جفرا نيوز : أخبار الأردن | الإرهاب عدو الإسلام
شريط الأخبار
مياه الامطار تداهم منازل وخيام في الزرقاء والمفرق الأمطار تغلق طريق الشجرة في الرمثا الامانة: مواتير شفط عملاقة لسحب المياه من الانفاق الامن يحذر السائقين من الحالة الجوية السائدة التعليم العالي يطلب من الجامعات الطبية إستكمال متطلبات الترخيص - قرارات المجلس المالية تؤكد : تعديلات "ضريبة الدخل" لن تمس الشريحة الأكبر من الموظفين الرزاز يؤكد: التربية تحترم حق المعلمين في التعبير الحمود يكرم ثلاثة من مرتبات امن العقبة مهندس أردني يرفض العمل بمشروع الغاز الإسرائيلي الخدمة المدنية: التشريعات تحظر إضراب واعتصام مـوظفي القطـاع العام تنقلات لقضاة متدرجين - اسماء بالصور - %69 من الاردنيين :ظروفنا الاقتصادية اسوء من قبل عام والحكومة تسير بالاتجاه الخاطيء جلسة مشتركة لمجلس الامة حول قانوني "المسؤولية الطبية" و"الاعلى للشباب" 168 مليون دينار تنفق سنويا على مساعدات الأسر الفقيرة الطويسي يحاضر في معهد الدوحة القطري .. الاحد النائب السابق البطاينة..( النخب السياسية الاردنية بين الغياب والتغيب!!؟؟) الأمير خالد يوجه دعوة لمؤازرة المنتخب السعودي لذوي الاحتياجات الخاصه «مخمور» باجتماع حكومي في الأردن بيان لمطاعم «سنترو»: وزير حالي وموظفو الأمانة جماعة عمان لحوارات المستقبل تصدر ورقة رأي ورؤيا حول الحالة الوطنية
عاجل
 

الإرهاب عدو الإسلام

جفرا نيوز - إبراهيم الحوري

جهود جبارة من قبل فرسان الحق .

كما تعودنا ،وكما نسمع دائما”، عن إحباط مخطط إرهابي ، ليسَ بغريب عن فرسان الحق، حينما يقومون بإحباط اي مخطط يُريد النيل من الأردن .

نحن اليوم بأمس الحاجة إلى تلك النعمة، المنعومة من الله عز وجل، وهي نعمة الأمن والأمان .

وفي ظل الأمن ،والأمان، أتحدث عن مخطط كاد أن يحدُث، ولكن شاءت قدرة الله عز وجل ، وبعد ذلك بحس فرسان الحق ،وهم الصقور التي تحلق في السماء ،هؤلاء هم دائرة المخابرات العامة التي أحبطت مخطط إرهابي ، من تنظيم داعش الذي لطالما كان هذا التنظيم يرُيد النيل من الأردن، إلا أنهم يتفاجئون بالنيل منهم من قبل فرسان الحق، الذين هم لهم بالمرصاد أين ما ذهبوا ،وأين ما يتحركون ، وغير ذلك إلا أن نحنُ الأردنيون نقف صفا واحداً ،مع ذاك الجهاز العريق الذي له المجد والتقدير من الشعب الأردني كافة .

إلا أن المخطط الذي تحدثت عنهُ الوسائل الاعلامية ،والمقتبس من الوسائل الاعلامية هو :

تنفيذ عمل إرهابي ضد العاملين في مكتب مخابرات الرصيفة، ومديرية شرطة الرصيفة، ومركز أمن ياجوز والدوريات المتواجدة على طريق عمان – الزرقاء بحلول نهاية العام الفائت بواسطة أسلحة اتوماتيكية.

و في النهاية :

خلايا نائمة ترُيد ان تُزعزع أمن المملكة الأردنية الهاشمية ، وبلا شك بأنهم بلا ضمير، ولا أخلاق والإسلام بريء منهم ، ونحن الأردنيون ضد كل من تسول لهُ نفسه العبث بأمن الأردن ، مقولة دائماً على لسان امي اطال الله في عمرها ، تقول إلى أخي حينما يذهب إلى عمله ،وهو جندي في الأمن العام ، روح الله يبعد عنك الشر، الله يحميك يا ميمتي ، ومن هذا المنطلق ادعو من الله عز وجل ان يجعل إلاردن ،واحة بالأمن ،والأمان، والاستقرار .