جفرا نيوز : أخبار الأردن | نزهة العقل
شريط الأخبار
اصابة (3) اشخاص بحريق بمدرسة في الشوبك الصحة تتحقق من سلامة مطاعيم "طلاب إربد" القصر: اصابة طالبة واحدة بمرض الكبد الوبائي رسومات غامضة على الجدران في العقبة تثير غضب الاهالي و مطالبات بمحاسبة سلطة العقبة الأمن: على الراغبين بالسفر الى سوريا التواجد قبل الثالثة مساء موظفو الجمارك يعملون ليلاً نهاراً بضغط كبير و مدير عام الجمارك يجلس بمكتبه الفاخر (صور) "كركيون" يوجهون تساؤلات لوزير الاشغال العامة ..لماذا مشروع إسكان العدنانية جرى تجميده منذ سنوات (وجع الروح) الزميل احمد سلامه الى البحرين نقل (23) طالباً من مدرسة حرثا للمستشفى بعد ظهور اعراض جانبية اثر اعطاءهم مطاعيم الصيادلة تبدأ حملة مقاطعة لشركات التأمين غير الملتزمة بأسس التعاقد أول اردني دخل الى سوريا بعد فتح حدود "جابر" يروي تفاصيل رحلته الى دمشق المحكمة الإدارية ترفض طلب إعادة فتح مدرسة خاصة اغلقتها التربية في مرج الحمام القبض على عدد من مروجي المخدرات بمداهمات امنية في سحاب و نزال وام الحيران اربد : سيدة تعتدي بالضرب على ممرضة في مستشفى الاميرة بسمة مسيرة غاضبة غداً الجمعة من أمام "النقابات" للمطالبة بـ"الباقورة والغمر" الرزاز يؤكد أهمية توسيع الفئات المشمولة بـ"الكسب غير المشروع" عطية: العفو العام ليس بيوم وليلة .. والحكومة كسرت عصاتها قيود مدنية للغزيين وأبناء الاردنيات لدعم الخبز "الأمانة" تعتزم فتح ملف المشاريع غير المكتملة توقعات بهطل زخات مطرية ببعض المناطق
عاجل
 

نزهة العقل

جفرا نيوز - د. منصور محمد الهزايمة
فيها تذهب إلى ما تحب، بدعوةٍ ممن تحب، أو ربما تحل ضيفا عزيزا على من يودك أو توده، دون موعد أو سابق إذن، فغالبا ما تدعو نفسك إلى حدائق غنّاء، لا يلفها سور يحميها، ولا يقف حارس على أعتابها، ولا تهتم بأعراف تراعيها، ويمكنك العبور إليها متى تشاء، كيف تشاء، لن تحدك مواعيد مرهقة، لك الحرية أن تبقى أو تذهب، وعندما تجتاز عتباتها أو تعبر إلى ساحاتها؛ قد تركن إلى الدعة، أو يُخصَّب منك الذهن، أو يُشق لك فجرا في الآفاق، تصعد تلالا، وتتسلق اشجاراً، وتقطف أزهاراً، لا ينهرك أحدٌ، فأنت مرحبٌّ بك في الحل والترحال، وإن اخترت المغادرة صحبتك السلامة.
إذا الحّ عليك داعي الزيارة، فأنت تختار من تزوره أو تشتبك معه، ويمكنك أن تقرر نزهتك أو صحبتك، تكملها أو تتركها، دون أن تلمح غضبا أو تلقى عتبا، يرجوك راعي البستان ويتودد اليك أن تكمل نزهتك في جنبات بستانه، آملا منك حينها أن تقدّر الجهد والوقت الذي أنفقه في تجويد البناء، ليغذي العقول وينمي الأذواق ويرتقي بها، يعرض عليك أجود الثمار، يتمنى أن تشارك ما تجنيه مع من تحب، فالدال على الخير كفاعله، لكنك في كل حال ستجد أن نزهتك قد أثمرت، وبنفسك تقدِّر قيمة ما جنيت، فهي تجارة رابحة، يمكنك أن تتقاسمها مع من تحب أو تفيد، أمّا ما يثير فرحك دائما وفرة الحدائق وقربها واتساعها، لا تحتاج تكليفا ولا تجهيزا، تخرج من إحداها لتدخل أخرى، يطيب لك المقام هنا أو هناك، أمّا إن انتهت نزهتك فكأنما فقدت عزيزا.
تلك هي نزهة العقل في بستان الكتاب، ورحم الله الاديب الكبير الجاحظ حيث قال: "لا توجد شجرة أطول عمرا، ولا أجنى ثمرا، ولا أقرب مجتبى من كتاب" مثلما يقول غيره: "الكتب حصون العقلاء التي يلتجئون اليها، وبساتينهم التي يتنزهون بها" فهنيئا لكل من أحسن اختيار النزهة، يقطف من الورود أجملها، ومن الثمار أطيبها، لا يكل ولا يمل، فهذه نزهة تمتلك عليك نفسك، تُشرَّع لك النوافذ الموصدة، وتوصلك إلى الدرر النفيسة، تختارها مكاناً وزماناً وصحبةً، وقت ما شئت وتعود عنها لو سئمت، لكن مضيفك دائما يقابلك ببشاشة المحب، لا بمنة المتفضل، ولا يسعده غير ما أفدت بما جنيت.
الدوحة - قطر