المعاني : ابواب الوزارة ما تزال مفتوحة لحوار جاد وغير مشروط بشأن اضراب المعلمين الامن يكشف تفاصيل التحقيق مع طفل ادعى تعرضه لسوء المعاملة من قبل والده الأمن يحقق بادعاء طفل بتعرضه لسوء المعاملة من قبل والده (5) سنوات لسائق"رينج السابع" التي حملت الرقم المزور (1) وأطلق النار على الأمن كتلة هوائية حارة وجافة تؤثر على المملكة اليوم الأربعاء - تفاصيل (4) وفيات و إصابة آخر اثر حادث سير مروع على الطريق الصحراوي وفيات الاربعاء 18-9-2019 ارتفاع على الحرارة الأربعاء لقاء يجمع أعضاء من مركزية المعلمين ضبط مرتكب جريمة الشونة الصحة ترد على تعيين مستشار لاقاربه تحويلات للسير على اوتوستراد عمان الزرقاء وزارة الخارجية: نظام السلك الدبلوماسي الجديد لا يضيف أعباء مالية وينتج وفر مالي لميزانية الوزارة تحويل مالك بئر زراعي للمدعي العام الملك: التصريحات الإسرائيلية لضم مناطق غور الأردن في الضفة الغربية لها أثر كارثي على المضي قدما في حل الدولتين. وزير الثقافة والسياحة التركي يزور سكة حديد الحجاز الحكومة: متمسكون بالحوار والأبواب مفتوحة لنقابة المعلمين الملك وميركل يتفقان على "رفض" ضم أراضي الضفة الغربية لإسرائيل لتأثيرها على فرص السلام توقيف شخصاً لمدة (15) يوماً بعد أن وجه طعنات "قاتلة" لاخر أثناء خروجه من نادٍ ليلي بالصويفية إعلان هام لمراقبي ومصححي التوجيهي - تفاصيل
شريط الأخبار

الرئيسية / مقالات
11:43 am-

ابعاد انسحاب القوات الأمريكية من سوريا ..

ابعاد انسحاب القوات الأمريكية من سوريا ..

انسحاب القوات الأمريكية من سوريا .. ماذا يحمل هذا القرار من أبعاد على الساحة الدولية والساحة الاقليمية ؟

في سياق التأكيد وقبل الدخول في أطر التكهنات والتحليلات المستندة للحقائق ، فإن حقيقة الانسحاب تعبر عن نجاح قيادة ترامب على الصعيد الاقتصادي من تسليح وترويج للحرب وتشغيل لوسائل الاعلام على مستوى العالم ، وعلى النقيض فقد فشلت ادارته في الاستفادة السياسية من هذه الحرب بعكس ما حدث على صعيد الاقتصاد وهذا يعمق ويؤكد حقيقة قدرة ترامب في الذكاء الاقتصادي لا السياسي ..

ولأن هذا الانسحاب حقق فشلا سياسيا لأمريكا ، فإن أي انسحاب لدولة عظمى من دولة تعاني الحرب والتمزق الداخلي وتحتوي أراضيها على خلايا ارهابية تابعة لتنظيم أحدث صدى واسعا ، هذا الانسحاب سيخلق فراغا كبيرا ، فمن المستفيد من الانسحاب ومن الذي سيبادر ويتقدم لملء الفراغ ؟!

إن ما حدث جراء انسحاب القوات الأمريكية هو انتصار حقيقي للمحور الايراني السوري التركي ، والدور الاقليمي الفعال حاليا والبارز على الساحة هو الدور التركي ..

ولكن يحمل هذا الانسحاب الكثير من الاسئلة المفتوحة ، حول هل ستستطيع بلاد السلاطين أن تحقق تنسيقا ايرانيا سوريا موحدا ضد الاكراد وتنظيم الدولة ، وهل سيتمكن أردوغان من ملء الفراغ في المنطقة بدور حيوي وحقيقي ومتين الأبعاد .. ؟؟

الحقيقة التي سيجهلها العرب دائما وأبدا أن صورة القوى التي لا تقهر هي ليست الا أساطير وان الاتحاد يخلق قوة لا يستهان بها ، فها هو ترامب الذي توعد وخطط ورسم واعلن وهدد ، تغادر قواته الأراضي السورية ..

ولا يقف الأمر عند الانسحاب بل هو فشل حقيقي وذريع لمشروع تفتيت وتمزيق سوريا ، وهذا الأمر سيخلق اعادة حسابات لخارطة الشرق الأوسط من الجانب الأمريكي ، من مشاريع بديلة وخطط أخرى وجولات كر وفر ، لكن بحسب المعطيات الحالية فإن الفراغ الذي أحدثته دولة شرطي العالم لن تملؤه فرنسا المثقلة بمشاكلها ولا بريطانيا التي اعتزلت فكرة التفرد ..

سوريا انتصرت على المستوى الدولي أما ما يحدث بالداخل فهذا شأنها الداخلي ، وتركيا التي تخطت حواجز الخطر تجاه عملتها وخطر الأكراد ستمضي قدما نحو مخططاتها في المنطقة ..

#روشان_الكايد

إقرأ أيضا

تابعونا على الفيسبوك

تابعونا على تويتر

ويكي عرب