شريط الأخبار
شروط جديدة لرحلات العمرة المدرسية - تفاصيل الافراج عن سعد العلاوين وأحمد النعيمات "عطية" يطالب الرزاز بأن يشمل العفو العام موقوفي الشيكات بدون رصيد و التزوير الجنائي و الإعفاء من رسوم المحاكم توقيف عوني مطيع و مدعي عام امن الدولة يوكد انه ادلى بمعلومات مهمة حول القضية القبض على 4 اشخاص حاولوا تهريب نصف مليون حبة مخدرة الى دولة مجاورة (صور) الكشف عن تفاصيل جديدة حول العفو العام .. و لن يشمل مطيع والكردي لجنة متابعة توصيات حقوق الإنسان برئاسة الوزراء تبحث عدة ملفات "أمانة عمان" تعلن لائحة أجور النقل العام (صور) تعرف على ابرز التعديلات الحكومية على المادة 11 من"الجرائم الإلكترونية" وخطاب الكراهية هيئة الاستثمار تدفع ربع مليون دينار للتلفزيون الاردني مقابل الترويج لها وتغطية اخبارها.. وثيقة الحكومة تتعهد بنشر اسماء المتورطين بقضية عوني مطيع الحرب على الفساد طويلة ومستمرة وجلب "عوني مطيع" واحدة من معاركها وزير المالية السعودي يكشف عن المبلغ الضخم الذي تمت إعادته من موقوفي "ريتز كارلتون" البدء بجلسات محاكمة قاتل اللواء الحنيني و "مصنع المخدرات" اليوم منخفض جوي يؤثر على المملكة الليلة وغدا - تفاصيل 4.4 مليار دولار حوالات المغتربين الأردنيين في 2018 إحالة (5) من موظفي بلدية جرش للمدعي العام بتهمة التزوير الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز رمان يطالب بعدم تطبيق زيادة 5 %على ضريبة «الهايبرد» منخفض جوي من الدرجة الثانية يؤثر على المملكة الأربعاء
عاجل
 

السمحان يقبلوا عطوة اعتراف مدتها سنة - صور وفيديو

جفرا نيوز - تصوير جمال فخيده

منحت عشيرة ال سمحان بالأردن وفلسطين مساء اليوم الجمعة، عطوة اعتراف بجريمة القتل والتي عُرفت بأسم جريمة 'تلاع العلي' والتي راح ضحيتها الشاب الثلاثيني الصحفي محمد سمحان .

وتم أخذ عطوة عشائرية بإعتراف من عشائر ال سمحان ولمدة سنه من قبل عشيرة المجالي الذين فوضوا عشائر النعيمات للتحدث باسمهم وكانت تضم وجهاء وشيوخ ونواب من مختلف أنحاء المملكة بأخذ العطوة والتي ترأسها الشيخ محمد عوّاد النعيمات، وبحضور جمع غفير من عشائر ال سمحان و رام الله وقرية راس كركر بفلسطين والعديد من الشيوخ والوجهاء والنواب النائب محمد الحجوج والنائب احمد الجالودي والنائب قسي الدميسي والنائب يحيى السعود والنائب عبد المجيد الاقطش وبحضور ممثلين عن الأمن العام.

وتحدث باسم العشيرة الشيخ احمد محمد قنديل الدوايمه ابو عادل . مما تحدث النائب يحيى السعود ان الأخلاق والتسامح من شيم العشائر الأردنية التي يسودها الود والمحبة بغض النظر عن المصاب الجلل الذي اصاب ابننا وأخانا محمد سمحان مستلهمين ذلك من ديننا الاسلامي وكرم اخلاق الهاشميين .

وبين السعود خلال عطوة الاعتراف بين عشيرتي المجالي وسمحان اننا في الاردن وفلسطين اسرة واحدة مشيراً بأن هناك بعض المطالب العادلة والتي تتفق مع القضاء والاعراف العشائرية التي عرضها ذوو المغدور كشرط أساسي لقبول العطوة، بينما هناك بعض المطالب يكون البت بها للقضاء الأردني والذي يحافظ على العدالة والنزاهه .

واكد السعود على طيب وكرم اخلاق عشيرة المجالي والتي كانت ومازالت على الدوام تقف جنباً الى جنب من اجل خدمة الوطن وتحقيق المودة والتسامح بين الجميع .

و ايضاً قال النائب احمد الجالودي الذي شارك بالعطوة مع عشيرة السمحان : أن عشيرة السمحان ترتبط بعلاقات قوية وأن هذا "التصرف الشخصي " الذي أودى إلى قتل الفقيد الشهيد محمد عاهد سمحان "لن يؤثر على الروابط التاريخية بين العشيرتين و بين الاردن وفلسطين ولا يمثل عشيرة المجالي انما هو تصرف فردي ولا يمثل تصرف عشيرته .
واكد الجالودي بدوره، الى ضرورة الضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه العبث بالوحدة الوطنية او العبث بين الاردن وفلسطين لتفويت الفرصة على المتربصين بأمن واستقرار الوطن الذين يسعون الى زرع الفتن بين ابناء الشعب الاردني الواحد.
وبين الجالودي عن أهمية الدور العشائري في احتواء تداعيات الأحداث في قضية الشهيد السمحان ، وإسهامها الى حد كبير في تهدئة النفوس، ومنح الاجهزة الأمنية الوقت الكافي للتحقيق والكشف عن ملابسات القضية المؤسفة والتي ذهب ضحيتها إبننا وابن كل الأردنيين .

وجرت مساء الجمعة مراسم عطوة اعتراف العام والاعتراف بالقتل واعتذار بالصحف الرسمية بالأردن وفلسطين من قبل عشيرة المجالي وتبرئة المغدور الصحفي محمد احمد عاهد سمحان من التهم التي نسبت له.

وكان كفيل دفى الشيخ محمد عوّاد النعيمات وكفيلا الوفاء كلا من النائب يحيى السعود والشيخ احمد محمد قنديل الدوايمه.