جفرا نيوز : أخبار الأردن | السمحان يقبلوا عطوة اعتراف مدتها سنة - صور وفيديو
شريط الأخبار
17/1/2018 وفيات رفع اكراميات خطباء المساجد بقيم تتراوح بين 7 – 15 ديناراً أردنيون يقترحون ضرائب جديدة للحكومة عبر تويتر لا حرية للصحافة في الاردن على مؤشرات "فريدوم هاوس" قوائم الضريبة الجديدة على السلع الملك: القدس مفتاح الحل انخفاض جديد لدرجات الحرارة وأجواء أكثر برودة رساله من النائب ابو صعيليك الى ملحس بيان صادر عن عشيرة المحارمة عشيرة الديرية تمنح عشيرة السبيله عطوة اعتراف عشائرية نقابة الصحفيين بصدد اقرار سلسة من الخطوات لتكفيل المحارمه والزيناتي مجلس العاصمة : على الحكومة اجتراح حلول اقتصادية بعيدا عن جيب المواطن الحكومة ترفع ضريبة بنزين 90 تأجيل فرض ضريبة الأدوية العكور بعد توقيف المحارمة : الحكومة تريد الصحفيين شهود زور على قرارات افقار الاردنيين "حرية الصحفيين" يعبر عن قلقه من توقيف الزميلين المحارمة والزيناتي "موظفين الضريبة" يشاركون في اعتصام الصحفيين امام رئاسة الوزراء غدا الاربعاء الصحفيون من امام نقابتهم : فلتسقط حكومة هاني الملقي بالصور ..المحارمة يجتمعون للبحث في توقيف الزميل عمر المحارمة "الجزيرة القطرية" تنشر خبر توقيف الزميلين المحارمة والزيناتي ودعوات الى الغاء توقيف الصحفيين
عاجل
 

السمحان يقبلوا عطوة اعتراف مدتها سنة - صور وفيديو

جفرا نيوز - تصوير جمال فخيده

منحت عشيرة ال سمحان بالأردن وفلسطين مساء اليوم الجمعة، عطوة اعتراف بجريمة القتل والتي عُرفت بأسم جريمة 'تلاع العلي' والتي راح ضحيتها الشاب الثلاثيني الصحفي محمد سمحان .

وتم أخذ عطوة عشائرية بإعتراف من عشائر ال سمحان ولمدة سنه من قبل عشيرة المجالي الذين فوضوا عشائر النعيمات للتحدث باسمهم وكانت تضم وجهاء وشيوخ ونواب من مختلف أنحاء المملكة بأخذ العطوة والتي ترأسها الشيخ محمد عوّاد النعيمات، وبحضور جمع غفير من عشائر ال سمحان و رام الله وقرية راس كركر بفلسطين والعديد من الشيوخ والوجهاء والنواب النائب محمد الحجوج والنائب احمد الجالودي والنائب قسي الدميسي والنائب يحيى السعود والنائب عبد المجيد الاقطش وبحضور ممثلين عن الأمن العام.

وتحدث باسم العشيرة الشيخ احمد محمد قنديل الدوايمه ابو عادل . مما تحدث النائب يحيى السعود ان الأخلاق والتسامح من شيم العشائر الأردنية التي يسودها الود والمحبة بغض النظر عن المصاب الجلل الذي اصاب ابننا وأخانا محمد سمحان مستلهمين ذلك من ديننا الاسلامي وكرم اخلاق الهاشميين .

وبين السعود خلال عطوة الاعتراف بين عشيرتي المجالي وسمحان اننا في الاردن وفلسطين اسرة واحدة مشيراً بأن هناك بعض المطالب العادلة والتي تتفق مع القضاء والاعراف العشائرية التي عرضها ذوو المغدور كشرط أساسي لقبول العطوة، بينما هناك بعض المطالب يكون البت بها للقضاء الأردني والذي يحافظ على العدالة والنزاهه .

واكد السعود على طيب وكرم اخلاق عشيرة المجالي والتي كانت ومازالت على الدوام تقف جنباً الى جنب من اجل خدمة الوطن وتحقيق المودة والتسامح بين الجميع .

و ايضاً قال النائب احمد الجالودي الذي شارك بالعطوة مع عشيرة السمحان : أن عشيرة السمحان ترتبط بعلاقات قوية وأن هذا "التصرف الشخصي " الذي أودى إلى قتل الفقيد الشهيد محمد عاهد سمحان "لن يؤثر على الروابط التاريخية بين العشيرتين و بين الاردن وفلسطين ولا يمثل عشيرة المجالي انما هو تصرف فردي ولا يمثل تصرف عشيرته .
واكد الجالودي بدوره، الى ضرورة الضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه العبث بالوحدة الوطنية او العبث بين الاردن وفلسطين لتفويت الفرصة على المتربصين بأمن واستقرار الوطن الذين يسعون الى زرع الفتن بين ابناء الشعب الاردني الواحد.
وبين الجالودي عن أهمية الدور العشائري في احتواء تداعيات الأحداث في قضية الشهيد السمحان ، وإسهامها الى حد كبير في تهدئة النفوس، ومنح الاجهزة الأمنية الوقت الكافي للتحقيق والكشف عن ملابسات القضية المؤسفة والتي ذهب ضحيتها إبننا وابن كل الأردنيين .

وجرت مساء الجمعة مراسم عطوة اعتراف العام والاعتراف بالقتل واعتذار بالصحف الرسمية بالأردن وفلسطين من قبل عشيرة المجالي وتبرئة المغدور الصحفي محمد احمد عاهد سمحان من التهم التي نسبت له.

وكان كفيل دفى الشيخ محمد عوّاد النعيمات وكفيلا الوفاء كلا من النائب يحيى السعود والشيخ احمد محمد قنديل الدوايمه.