شريط الأخبار
الامن العام : محتجون يغادرون ساحة الاحتجاج محاولين اغلاق الطرق وهذا أمر يعرضهم للعقوبة الرزاز يطلب من التشريع والرأي إعداد مشروع العفو العام بصفة الاستعجال إصابة 4 رجال أمن بينهم شرطية في تدافع مع المحتجين صور.. محتجون يغلقون دوار الشميساني بالكامل إصابة دركيين إثر أعمال عنف لجأ لها بعض المحتجين و ضبط أحدهم الطراونة يثمن التوجيهات الملكية ويؤكد أن "النواب" سيمنح العفو العام صفة الاستعجال الأمن يناشد محتجين متواجدين في احدى ساحات مستشفى الأردن عدم الخروج منها.. تفاصيل "احزاب قومية و يسارية تشارك في اعتصام "الرابع الرزاز: الحكومة ستبدأ فوراً السير بالإجراءات الدستوريّة لإقرار "العفو العام" الملقي في مضارب النائب النعيمات في الكرك إغلاق المداخل المؤدية إلى الدوار الرابع مع تعزيزات أمنية مشددة "الاردنية الشركسية" تحذر من محاولة اختراق وشيطنة الاحتجاجات السلمية الملك يوجه الحكومة بإصدار قانون العفو العام اسرائيل تبث شائعات لزعزعة الامن الداخلي في الاردن وتضغط للتراجع عن الباقورة والغمر القبض على (4) اشخاص من بينهم اصحاب مركبات اتفقوا مع لصوص لسرقة مركباتهم و الاحتيال على شركات تأمين(صور) الملك يبحث في اتصال هاتفي مع المستشارة الألمانية فرص التعاون المشترك السفارة الأميركية تنفي إصدار تحذيرات في الأردن مصدر حكومي : التعديل الوزاري منتصف الاسبوع القادم بدخول (5) وزراء جدد غنيمات تكشف عن القضايا التي لن يشملها العفو العام .. تفاصيل غنيمات : (123) قضية تم تحويلها الى مكافحة الفساد والمعارضة الخارجية تحاول التشويش على الداخل
 

غيرتي تقتلني ..



أنا فتاة عمري 24 سنة ولدي ثلاث أخوات كلهن جميلات (ما شاء الله) أجمل مني، أنا قصيرة جداً وغير جميلة، أبدو أصغر بكثير من عمري الفعلي، ومنذ أن كنت صغيرة في السن وأنا هادئة وحساسة، وأحزن وأبكي لأتفه الأسباب، وأنا الآن أكثر أسرتي تديناً.

مشكلتي هي أنني أغار من أختي الصغرى لأن الناس يحبونها كثيراً ويولونها اهتماماً أكثر مني، أضف إلى ذلك أن أمي تلومني كلما تشاجرت معها وتقول: (أنت سيئة لأنك تغارين من أختك) ربما كانت على صواب، أنا لا أحب أن أكون غيورة من أختي لأن الله جعلها محظوظة وجميلة، ولم يمنحني ذلك، لقد حاولت عدة مرات أن لا أكون غيورة وقد نجحت أحياناً لكن لفترات قصيرة، بيد أن المعايير المزدوجة التي يتخذها الناس تجاهي أنا وشقيقتي، إضافة إلى مقارنتهم لنا، تجعل غيرتي تتوقد من جديد.

لقد فكرت مرة بأنه ربما كان سلوكي سبباً في عدم رضى الناس عني، فغيرت ذلك السلوك، وحاولت أن أكون أفضل فاتبعت الأحكام والقيم الإسلامية، لكن ولسوء الحظ لم أجد رداً إيجابياً.

فساعدوني من فضلكم على التخلص من هذه المشكلة إلى الأبد.

أعلم أن هذا يدمر حياتي في الدنيا والآخرة، إنه أيضاً يقلقني نفسياً فأتعامل بصورة سيئة مع الجميع.