شريط الأخبار
الأحد .. أجواء معتدلة مع ظهور سُحب منخفضة إحالة تعديلات قانونَي أصول المحاكمات الجزائية والمعدل للزراعة إلى (النواب) ليبيا تعيد 29 طالبا أردنيا غنيمات: الأردن يدعو لحل سياسي يخفف من معاناة الشعب اليمني معايير ومؤشرات لقياس مدى التزام الحكومة بتنفيذ تعهداتها بيان صحفي ( حول اعلان تأسيس الإئتلاف الوطني) التيار الوطني ينتخب الحمايده رئيسا للمجلس المركزي والعواملة نائبا ونصير مساعدا تشكيلة المكتب التنفيذي الجديد لـ "العمل الاسلامي" .. اسماء مصدر أمني: لا أضرار ولا نزوح إلى الأردن بسبب العملية العسكرية بدرعا الطراونة يطوق أزمة منع دخول طلبة أردنيين لليبيا بعد تواصله مع نظيره الليبي مجلس التعليم العالي يقر اجراءات تعيين رئيس "الاردنية" والتخصصات الجامعية لطلبة التوجيهي "الكهرباء": لا "تهكير" لذمم المشتركين وسنقاضي مروجي الاشاعات تسفير 3975 عاملا وافدا خلال النصف الاول من العام الامم المتحدة : "الالاف يتجهون الى الحدود الاردنية" الامانة تزيل 4 آلاف لوحة ويافطة إعلانية مخالفة منذ مطلع العام الضمان تُطلق حزمة خدمات الكترونية جديدة للاشتراك الاختياري على تطبيق الهاتف الذكي وزير المياه يعتذر لمواطني جرش حريق يأتي على 70 دونما في برقش والزراعة بصدد تفعيل قانون"سلوك المتنزهين" الاطباء تدين الاعتداء على طبيب وممرضين في مستشفى حمزة "التوجيهي" في الثلاثين من الشهر الجاري وتخصيص474 مدرسة لعقده
عاجل
 

رسالة الى جلالة الملك

تنظيف الدرج من اﻻعلى وليس من الأسفل 
جفرا نيوز-

رسالة مفتوحة  إلى جلالة الملك اعزه الله ويسر له البطانة الصالحة ، التي لم تأتي بعد .

مولاي المعظم
أرجو في البداية أن تعذرني يا سيدي على توجيه هذه الرسالة المفتوحة عبر الإعلام الكتروني و وسائل التواصل الاجتماعي فهي الوسيلة المتاحة لي كمواطن لمخاطبتكم بعد أن رفعوا اﻻسوار بيننا وبينكم، وأحاطوا جلالتكم من كل الجوانب و الاتجاهات، وأخبروكم -وهم ليسوا صادقين- أن كل شيء على ما يرام، بفعل حرصهم وعملهم وسهرهم ، وفي الحقيقة يا مولاي ، أن مصالحهم وعائلاتهم واستثماراتهم هي التي على ما يرام.
مولاي المعظم:
 إنهم ينفثون الدخان الكثيف في كل مكان حتى تنعدم الرؤيا بينكم وبيننا، و يطلقون الأصوات العالية والضجيج حتى ﻻيصل صوتنا لكم، إنهم ﻻيحرصون اﻻ على أنفسهم وأرصدتهم ونفوذهم ومكتسباتهم.
إنهم يا سيدي، من أوصلنا إلى ما وصلنا إليه ، إنهم يشكلون خطرا على الوطن وكيانه ، فهم من كان يتولى المسؤولية ، وهم من كانوا أصحاب القرار ، وهم كانوا السلطة التنفيذية والتشريعية وكل السلطات، وﻻزالوا هم من يصول ويجول في كافة مفاصل الوطن ، يقدمون لكم أصهارهم وأصدقائهم ومحاسيبهم وندمائهم ليخلفوهم في المواقع المختلفة .
مولاي...
قد وضعت يدك على الجرح تمام في الورقة النقاشية السادسة، وحددتم اﻻشكاﻻت التي يعاني منها الوطن من واسطة ومحسوبية وتطاول على سيادة القانون وهيبة الدولة، علما أنهم هم من مارس كل ماذكرتم بورقتكم النقاشيه التي أثلجت صدورنا.
 هم من يمارس الفساد والمحسوبية وخرق القانون، وليس المواطنين، هم من يمتطون الوطن ويفصلونه على مقاساتهم ومقاسات اﻻوﻻد والمدامات و الأصهار و الأحفاد.
سيدي...
 في البيوت التي بها أدراج يتم تنظيف الدرج من اﻻعلى وليس من الأسفل ، لذلك فان الوطن سيكون بخير وينتظره مستقبل باهر وزاهر بقيادتكم إذا تم "تنظيفُ" الدرج من اﻻعلى فالصف اﻻول الذين يجثمون على صدر الوطن منذ سنوات طوال ، هم من يحتاج الوطن إلى اليوم الذي يعودون به إلى بيوتهم ليستمتعوا بتقاعدهم وبما جمعوا .
انتم يا سيدي حفيد الثائر الحسين بن علي .. وأنتم حملة مبادئ الثورة التي قامت ضد الاستعباد و الظلم و الفساد، ولن يكون غريبا أن تتجدد تلك الثورة على يد جلالتك فتكون ثورة بيضاء في وطننا للتخلص من كل رموز المحسوبية والفساد و البيروقراطية، و تقديم صف آخر من أبناء الوطن بدﻻ ممن اهلكوا ضرع الوطن وأوشكوا أن يقطعوا نسله.
أصدقك يا مولاي وانأ مواطن بسيط ابن فلاح وحفيدٌ لفلاح، لا أحب السياسة ولم أشغل نفسي بها،  لكنني أثق أن الوصفة التي تنقذ الوطن ومستقبله تكمن في إعادتهم جميعا إلى بيوتهم ومزارعهم ويخوتهم واستثماراتهم، لنبدأ بداية جديدة وانطلاقه متفائلة، فـ والله أن الوطن بدونهم سيكون أفضل وسيغدو رشيقا يتمتع باللياقة ، فهم ثقلاء أرهقوه وكسروا أضلاعه ، فالمياه النظيفة القادمة من السماء إذا بقيت فتره طويلة في مكانها ستصبح مياه أسنه ومنتنة تنبعث منها الروائح .
إننا ندرك يا سيدي أن اﻻمر ليس بيسير، فهم استوطنوا في كل زوايا الوطن ودخلوا في مساماته ، ولكننا على ثقة أن حكمتكم ورؤيتكم وحرصكم على الوطن ومستقبله سيكون هو البوصلة التي تحكم قراراتكم .
عاش الوطن عزيزا مقتدرا .. وعشتم قائدا ورائدا

المحامي راتب النوايسة