شريط الأخبار
«مفاجآت» إيجابية للاردن قد يحضرها الملك سلمان خلال زيارته المنتظرة الوهادنة امينا عاما للتعليم العالي والبواب مديرا لصندوق دعم البحث العلمي حالة الطقس ليوم الاثنين مخمور يثير الشغب ويحطم مركبتين في الهاشمي الشمالي قانون جديد لرخص خدمة اصطفاف المركبات الحكومة تقر تأجير أراضي "الغويبة" للمزارعين تحويل جميع بدلات ومكافأت ممثلو الحكومة في الشركان لصندوق وزارة المالية الملقي: الدينار الاردني بخير الحكومة تنفي وجود وفر من عوائد المحروقات بقيمة 4.5 مليار توصيات اللجنة الملكية لتطوير القضاء وسيادة القانون أين المواصفات والمقايس عن ذلك؟؟!! "النواب" يحيل مشروع قانون البناء الوطني الى لجنة "الخدمات" ويمنحه صفة الاستعجال زراعة مثانة من الأمعاء الدقيقة في مدينة الحسين الطبية "سري للغاية".. لا تجيب سيرة..! مصر تمنع دخول نقابي اخواني اردني الطراونة يتراجع عن قرار نقل موظفين في النواب بعد احتجاجهم الملك يتسلم تقرير اللجنة الملكية لتطوير القضاء ستينية تتعرض للسلب في ابو نصير الضريبة تدعو لتقديم اقرارات دخل 2016
عاجل
 

لسلامة حماد :يا حسرتي

جفرا نيوز- فارس الحباشنة
عندما كتبت اثناء عملية الكرك الارهابية عن وزيري الداخلية والاعلام ، رد بعض الاصدقاء بالقول أمهلوهم فرصة ليعالجوا العثرات و الاخطاء الامنية التي وقعت . بالطبع لم ارد وقتها . وكأن حدسي وحده من علمني أن تلك الوجوه ببؤسها هي مفتاح السر في تأبيدة الازمات المركبة التي تحيط بالوطن المجروح .
هولاء الوزراء وغيرهم ، هم ماضي وحاضر ومستقبل أي ازمة تصيب الاردن . سير لوزراء يعاد انتاجها لتكون رمزا للفشل و الاخفاق . فنرى كيف تقع الكارثة و المصيبة ، و كيف يخيبونها ويسترون على فضائح تقصيرهم واخفاقهم ؟
وزراء تحولوا من حامل لسر الاخفاق و الفشل الى سر نفسه . و دون مواربة ، وقد رأينا كيف خبط وزير الداخلية على الطاولة في جلسة مجلس النواب قبل ايام عندما تقدم نائب رئيس الحكومة الدكتور محمد الذنبيات بطلب لتأجيل طرح الثقة بالوزير .
ادركت حينها كيف يفكر هكذا وزير متعالي على الحكومة و النواب و الشعب بالسلطة ؟ وادركت حينها أنه يعرف جيدا بانه باق وباق ، مهما اجتمعت العوامل الموضوعية للرحيل . فهولاء من يمسكون بنسخ وحيدة لمفاتيح السلطة وتضبيط امورها و الدراية الرفيعة بمسالكها ودهاليزها من الاسفل الى الاعلى .