جفرا نيوز : أخبار الأردن | حسين هزاع..تحية
شريط الأخبار
القبض على شخص قام بسلب احد المصانع في احدى مناطق البادية الوسطى تنقلات واسعة في الجمارك (أسماء) وفاة طفلين غرقاً في عجلون البدء بتطبيق "العقوبات المجتمعية" بدلا من "الحبس" اذار المقبل السعودية تنفذ حكم القتل تعزيرًا في الأردني ’العجالين‘ أمن الدولة تدين 11 متهما بينهم طالبة جامعية في 11 قضية إرهابية الطراونة يعلن اجراءات الحكومة حيال تقرير المركز الوطني لحقوق الانسان في عامهم الاول : 995 يوم حصيلة غياب النواب ولا مناقشة لطلب استجواب الضريبة: ايصال الدعم لحوالي 5,5 مليون مواطن القبض مشبوهين وضبط أسلحة ومخدرات بمداهمة مداهمة للدرك والأمن العام في البادية الوسطى خروج العبادي من الحكومة..ماذا يعني ؟ في أول ظهور يجمعهما.. الملك سلمان والوليد بن طلال يرقصان العرضة (صور) النائب السابق البطاينه يكتب : ( كثرة التبرير تضعف صلابة الحجة) شبهات في إحالة عطاء على شركة لخدمات الليموزين بمطار الملكة علياء الملقي يثني على جهود العبادي .. ما المناسبة؟ في سابقة قضائية .. تعديل عقوبة مواطن محكوم مؤبد بالصين إلى الأشغال خمس سنوات في الأردن والافراج عنه ‘‘الوزراء‘‘ يوافق على ميزانية ‘‘الأمانة‘‘ بقيمة 498 مليون دينار 20 مستثمرا أجنبيا يطلبون الحصول على الجنسية ‘‘الأمن‘‘: إساءة معاملة المحتجزين ممارسات ممنوعة وتوجب العقاب 7300 طلب لـ‘‘القبول الموحد‘‘.. واليوم انتهاء التقديم
عاجل
 

حسين هزاع..تحية

جفرا نيوز - علي الدلايكه
القيادة فن والقيادة تضحية والقيادة ايثار ..خيرا فعل الباشا بتقديم استقالتة بعد اجراء التغييرات المطلوبة والضرورية لمدراء الاجهزة الامنية فهي الرجولة بعينها والجرأة بوقتها فمصلحة الوطن فوق كل اعتبار والمحافظة على هيبة الدولة وهيبة الاجهزة الامنية امر مقدس لا يمكن المساومة علية ولا يمكن ان يوضع بميزان امام المصالح الشخصية ...فقد اصاب وفعل خيرا معالي الباشا بان جنب الوطن والدولة الاردنية الدخول في مهاترات الجدل البيزنطي وبنفسة بدأ فكبر بعيون الجميع وزاد هيبة ووقار الى ما هو علية فهكذا هم الرجال وهذة هي المواقف التي تحسب لصالح الشخص وليس علية فلا مجال للتحدي لاثبات الوجود امام مصلحة الوطن وهذة هي القيادة الحقة التي تتجلى في ابها صورها والتي تبقى راسخة في عقول واذهان المواطنيين يتذكرونها حين يحتاجون اليها ولكنهم يفتقدونها ...حسين باشا تحية والف تحية لك لانك آثرت ان تختصر الطريق لا بل وتقطعة لكل من يرغب ويعشق المناكفات ويتصيد الاخطاء لاشباع غريزة جلد الذات تحية والف تحية لانك ارحتنا وحنبت الوطن والحكومة والقيادة من الدخول في مأزق التأزيم والتغير فكنت المبادر الى ذلك بحنكة القائد الذي لا يهوى المناصب او يسعى جاهدا للوصول اليها..تحية لك لما عرفناة عنك من سيرة عطرة مفعمة بالعطاء والتضحية همك هم كل مواطن اردني يعشق الوطن وقائدة ..تتحدث بشفافية ووضوح عن ما يجب ان يكون بناء.ً على ما هو كائن ...لذلك نقول القيادة فن وصدق القول الفرس من الفارس