جفرا نيوز : أخبار الأردن | الحكومة: لن نسمح بوقف إنتاج الخبز
شريط الأخبار
حقائق عـن " المدّعي " مؤيد المجـالي ، فـاحذروه !! الزميل الفراعنة يتجه للقضاء في وجه محاولات الاساءة اليه بالصور..مركبات متحركة الى المناطق الآنية لاصدار بطاقات ذكية للمواطنين فتاتان تسرقان حقائب نسائية اثناء حفل زفاف في عمان مساء الامس. والامن يحقق... نتنياهو: خط دفاعنا يبدأ من غور الأردن حين يصبح الحلم نقره والنقره روايه... وفاة طفل وإنقاذ آخر بعد غرقهما بمسبح في إربد وزراء يقتربون من الخط الأحمر يحدث في مدارس الاردن.. ضرب واطلاق رصاص وشج رؤوس واعتداء على المرافق مصدر: التنسيق مستمر بشأن انتشار قوات ألمانية بالمملكة %40 نسبة علامة النجاح بمواد ‘‘التوجيهي‘‘ أسعار الذهب تستقر وعيار ‘‘21‘‘ يبلغ 26 دينارا 3 وفيات بحادث تصادم في الطفيلة أجواء خريفية معتدلة بوجه عام الأمير علي: من واجبي الدفاع عن حق الأندية الأردنية وزير العمل: ارتفاع نسب البطالة تحد كبير الامانة تصنف التحرير الصحفي والكتابة مهن منزلية تنقلات واسعة بين ضباط الجمارك .. اسماء أمن الدولة تحكم بالأشغال الشاقة على مؤيدين لـ"داعش" الجيولوجيون يستنكرون قيام شرذمة بالمشاركة بمؤتمر اسرائيلي يميني مشبوه !!
عاجل
 

الحكومة: لن نسمح بوقف إنتاج الخبز

عمان- أكد مساعد أمين عام وزارة الصناعة والتجارة والتموين م.عماد الطراونة، أن الوزارة سوف تضمن توفير مادة الخبز للمواطنين في حال نفذت المخابز تهديدها بوقف إنتاج الخبز.
وقال الطراونة: "إن الوزارة لن تسمح بالتهديد نهائيا من قبل نقابة أصحاب المخابز بالامتناع عن استلام الطحين لإنتاج الخبز ما اعتبره إخلالا بالواجب الوطني".
وأوضح الطراونة أن توفير الخبز للمواطنين من قبل المخابز يعد واجبا وطنيا، مشيرا الى أن الوزارة تمنح أصحاب المخابز هوامش ربحية تصل الى 8 % مقابل إنتاج وتوفير الخبز.
وقال الطراونة "إن الحكومة تقوم بدعم لمادة الطحين ومن حقها أن تضمن استخدامها في الغايات المخصصة لها، وهو إنتاج الخبز وبيع للمواطنين عند مستوى 16 قرشا للكيلوغرام".
وأكد أن إجراءات تشديد الرقابة على المخابز تعد من سلسلة إجراءات تقوم بها الوزارة من خلال لجنة متخصصة لتحديد مواقع الهدر في استخدام الطحين المدعوم، إضافة الى التعرف على المخصصات الفعلية التي يحتاجها كل مخبز وكفاءة التوزيع.
وقال "اللجنة هدفها معرفة مواطن الخلل في الهدر بالطحين من أجل معالجتها"، مشيرا الى أن اللجنة لم تقم باتخاذ أي إجراء بحق المخابز أو حلقات التوزيع الأخرى.
وأضاف "أن الجهات الرقابية الأخرى لدى الوزارة تضبط باستمرار عمليات تلاعب واستغلال في مادة الطحين المدعوم من قبل حلقات التسويق ويتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحقها".
وبين الطراونة أن هنالك رقابة مكثفة على أصحاب المطاحن لمعرفة إنتاج الطحين من القمح الذي يخصص لهم، إضافة الى وجود رقابة على الناقلين من خلال تطبيق نظام التتبع الإلكتروني.
ولفت الطراونة الى أن الوزارة أسهمت بشكل كبير في تطوير قطاع المخابز من خلال خطط مدروسة وبالتعاون المطلق مع العاملين بالقطاع.
وقدرت الحكومة السابقة الهدر الحاصل بمادة الخبز من 70 إلى 100 مليون دينار سنويا، وأن هنالك 3 ملايين شخص من غير الأردنيين يستفيدون من دعم الخبز، وهذا ما يدفع الحكومة إلى التوصل إلى آلية مباشرة بما لا يمس سعر الخبز.
وبحسب معلومات سابقة حصلت "الغد" عليها، فإن هنالك من يتلاعب بسوق الطحين المدعوم في المملكة وما يدفع البعض للتلاعب بالطحين المدعوم، وفقا للمتخصصين، هو مقدار الدعم الكبير الذي تقدمه الحكومة لمادة الطحين، فهي تبيع طن الطحين إلى المخابز من خلال المطاحن بـ61.09 دينار، مقدمة بذلك دعما حوالي 200 دينار لكل طن، بهدف الحفاظ على سعر كيلوغرام الخبز عند مستوى 16 قرشا.
ويبلغ عدد المطاحن العاملة في المملكة 15 مطحنة، وهناك مطحنة متوقفة عن العمل، ومطحنة تحت الإنشاء، إضافة إلى أن عدد المخابز العاملة في أنحاء المملكة كافة حوالي 16500 مخبز، فيما يبلغ عدد الناقلين المعتمدين حوالي 100 ناقل رئيسي، بالإضافة إلى الناقلين الفرعيين لهؤلاء الناقلين.
ويستهلك الأردنيون 8 ملايين رغيف خبز عربي يوميا، وبمعدل رغيف وثلث للفرد الواحد. بحسب دراسات حكومية، يقدر استهلاك الفرد من مادة الخبز حوالي 90 كيلوغراما سنويا، في حين تبلغ كلفة إنتاج الكيلوغرام الواحد من الخبز حوالي 40 قرشا، وهي تتغير شهريا حسب أسعار القمح والكلف.