شريط الأخبار
حراك أردني ناشط مع دمشق… و«حزب الله» لا يريد تصعيدا بين إيران وإسرائيل قبل انتخابات لبنان انخفاض على درجات الحرارة وتوقعات بأمطار السبت والأحد الأردن يحذر من تحركات إرهابية وخروقات في الجنوب السوري صندوق النقد: ارتفاع نسبة الدين في الاردن يستدعي سياسية مالية حكيمة إعلان أسماء الحجاج الأسبوع الجاري الربابعة نقيبا للممرضين الجرائم الالكترونية تحذر من صفحات توظيف وهمية على "فيسبوك" عودة مواقع الكترونية حكومية للعمل بعد تعطلها عدة ساعات مراد: ما يثار حول أموال الضمان زوبعة .. ولا تفرد بالقرار الاستثماري الأمانة تنفي اعفاء المواطنين من مخالفات السير وفاة واربع إصابات بحادث سير في البحر الميت ضبط 10 اشخاص بمشاجرة في مطعم باربد ضبط 5 لصوص سرقوا 60 بطارية اتصالات تركيا تقترح إقامة مشاريع بالأردن الخارجية تنفي وفاة أردنيين في القاهرة مجموعة مطارات باريس تستحوذ على 51% من أسهم مطار الملكة علياء في الاردن ضبط منشطات جنسية ولحوم فاسدة في "سوق الجمعة" بإربد .. صور الجمعة.. طقس دافئ وكتلة هوائية معتدلة الحرارة انطلاق انتخابات نقابة الممرضين اليوم الأردن: نقل السفارة الأميركية للقدس يخدم المتطرفين
عاجل
 

الغزو الصيني يحاصر نجم ريال مدريد


كشفت تقارير صحفية إسبانية، اهتمام فريق هيبي فورشن الصيني، الذي يقوده فنيًا التشيلي مانويل بليجريني، بالتعاقد مع الدولي الكولومبي خاميس رودريجيز، لاعب خط وسط ريال مدريد الإسباني، خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية.

ووفقًا لصحيفة "آس" الإسبانية، فإن إدارة النادي الصيني، عرضت 30 مليون يورو كراتب صافي في الموسم، حيث يحصل رودريجيز على 3.5 مليون في الموسم مع ريال مدريد.

وحاول مسؤولو النادي الصيني، حسم صفقة رودريجيز الشهر الماضي، أثناء تواجد فلورينتينو بيريز رئيس الملكي، وخورخي مينديز وكيل اللاعب، في مدينة دبي الإماراتية، أثناء حفل جوائز جلوب سوكر، مقابل 80 مليون يورو، وهي نفس القيمة التي دفعتها إدارة الميرنجي لضم رودريجيز من موناكو، ولكن رفضت إدارة الملكي.

وعاد النادي الصيني، لإغراء رودريجيز برفع العرض لـ110 مليون يورو، ولكن رودريجيز رفض أيضا، وأكد سعيه لإثبات قدراته مع ريال مدريد.

وأشارت تقارير صحفية، إلى اقتراب رودريجيز من الرحيل عن صفوف ريال مدريد إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي، الصيف المقبل، رغم وجود اهتمام به من العديد من كبار الأندية في أوروبا، مثل تشيلسي وباريس سان جيرمان، بالإضافة للإغراءات الصينية المستمرة.