شريط الأخبار
حريق داخل بلدية طبقة فحل بالأغوار.. والأمن يحقق تنسيق أردني مصري فلسطيني قبيل وصول مبعوثي ‘‘إحياء السلام‘‘ الملقي: عنوان المرحلة إصلاح القطاع العام وزير عراقي يدعو للتعجيل بفتح منفذ طريبيل ترجيح تعيين الشواربة أمينا لعمان أجواء صيفية عادية وارتفاع بدرجات الحرارة خضار وفواكه إسرائيلية على موائد الأردنيين سيدة اعمال سعودية تنشر اعلان تطلب زوج أردني الملقي: طبيعة العلاقة مع إسرائيل تعتمد على قضية "قاتل السفارة" اولى انجازات رئيس بلدية .. اغلق طريقا رئيسيا لإقامة غداء النجاح الخارجية: لا أردنيين بين القتلى والمصابين بهجوم برشلونة الملك: قلوبنا مع أسر ضحايا هجوم برشلونة السرطاوي: القبض على مفتعل حادث الدهس بعمان الشفافية الأردني لرئيس الوزراء خط ساخن للابلاغ عن انهاء عقود معلمي "علوم الارض" مهندس أردني يبتكر رزنامة ذكية أبدية لمليارات السنين الأردن: تنكيس العلم حدادا على ضحايا هجوم برشلونة الأوقاف تحول عدد من المستثمرين للأموال العامة أجواء صيفية معتدلة نهارا ولطيفة ليلا 5 مرشحين لمنصب نائب أمين عمان
عاجل
 

أشرف نعمان يحمل آمال شباب الخليل في البطولة العربية

جفرا نيوز- تترقب الجماهير الفلسطينية عامة، وجماهير شباب الخليل خاصة، اللقاء المرتقب يوم غد الخميس، أمام العهد اللبناني، في إياب الدور التمهيدي الثاني من البطولة العربية.

وتأمل جماهير الشباب التي تعتبر الأكبر في فلسطين، أن يتمكن عميدها، وفي أول مشاركة خارجية وعربية له من تحقيق حلم بلوغ الدور الثالث وملاقاة فنجاء العُماني.
 

وأمام هذا الحدث الكبير بالنسبة للشباب وجماهيره، فإن كل الأنظار تتجه صوب العاصمة الأردنية عمان يوم غد الخميس، وما يمكن أن يفعل نجوم الفريق.

ولعل الحديث الأبرز والأهم الآن بعد الإعلان الرسمي عن شفاء النجم أشرف نعمان وإمكانية لحاقه باللقاء، هو ما يمكن أن يقدمه هذا النجم لفريقه بعد أن غاب عن موقعة الذهاب في بيروت بسبب الاصابة.

نعمان قدّم مستويات طيبة مع الشباب على فترات خلال مرحلة الذهاب من دوري المحترفين الفلسطيني، وتألق في اللقاءات الكبيرة والقوية، فبرز في نهائي كاس أبو عمار التي فاز بها الفريق بركلات الترجيح، وتألق في لقاء قمة ذهاب الدوري أمام هلال القدس المتصدر في اللقاء الذي انتهى بالتعادل الإيجابي (1/1) حيث سجل هدف المباراة الوحيد.

كما تألق في القمة الثانية للدوري أمام ثقافي طولكرم الوصيف، فسجل هدفين من أروع ما يكون من أصل الأهداف الثلاثة التي انتهى بها اللقاء وحرم بها الثقافي من الحفاظ على الصدارة التي ذهبت للهلال، كما فعل الشيء ذاته في لقاء المنتخب الفلسطيني الأخير، حيث سجل هدفا رائعًا في مرمى نادي بالستينيو التشيلي.

والآن تأمل جماهير الشباب أن يكون نعمان على الموعد المنتظر، وأن يسجل لها الأهداف التي يمكن أن تقود الفريق لبلوغ الدور الثالث، وأن يستعيد معها ذاكرة أهدافه التي سجلها على نفس الملعب عندما دافع من قبل عن ألوان الكبيرين الوحدات والفيصلي الأردنيين.