شريط الأخبار
تأسيس شركة الصندوق السعودي الأردني للاستثمار المساهمة الملك وخادم الحرمين يشهدان توقيع 15 اتفاقية ملك المغرب يشارك بالقمة.. بعد غياب دام 12 سنة القمم العربية .. من قصر أنشاص إلى خيمة نواكشوط شاهد.. قائد المقاتلة الأردنية المرافقة لطائرة الملك سلمان يرحب به على طريقته الخاصة؟.. (صورة) انهيار جديد يغلق تحويلة طريق اربد - عمان .. (التفاصيل) الكلمة الافتتاحية لمعالي وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي - فيديو بالصور.. الصفدي يجيب على سؤال جفرا نيوز حول قطع العلاقات العربية الامريكية الأمير تميم يترأس الوفد القطري للمشاركة في القمة الاربعاء فريق متخصص لجفرا نيوز لتغطية القمة العربية الملك مُرحبا بضيف الاردن الكبير عبر تويتر : "في بيته وبين أهله" «رسالتان» لواشنطن وطهران من قمة التوافق مستثمر يجمد مشروعه بسبب الضريبة الملك سلمان بن عبدالعزيز يصل الأردن .. صور زيارة العاهل السعودي للأردن.. 14 اتفاقية بمليار دينار عوض الله: نتطلع لجذب المزيد من استثمارات الرياض الوسط الاسلامي يخاطب القمة العربية الملك يستقبل قائد القيادة التحويلية لحلف الناتو القبض على شخصين حاولا التسلل من سورية إلى الأردن زين الأردن والمركزية تويوتا تختتمان فعاليات المخيم الشتوي لمبادرة "أنا أتعلم"
عاجل
 

توقعات سياسية: حقيبتان سياديتان إلى التغيير.. والمجالي رئيسا للديوان


جفرا نيوز- خاص 
في مكان سري لا يزال مجهولا بدأ رئيس الوزراء الأردني الدكتور هاني الملقي بمعية فريق استشاري وضع اللمسات الأخيرة على تعديل وزاري هو الثاني الذي سيجريه الملقي، على الأرجح بعد تمرير قانون الموازنة أمام مجلس النواب في غضون الأيام القليلة المقبلة، فيما يُرجح أن تأتي على شكل تغييرات سريعة، فيما تتحدث مصادر عن "ثورة بيضاء قادمة" تُعبّر عن مدى الغضب الرسمي والشعبي من أداء مرافق الدولة.

وإلى جانب التعديل الوزاري الذي من المحتمل أن يطال وزراء حقائب سيادية، فإن تغييرات واسعة ستطال مفاصل أساسية في الديوان الملكي من المرجح أن تضع وزير الداخلية السابق حسين هزاع المجالي في منصب رئاسة الديوان الملكي خلفا لفايز الطراونة، فيما تُرجح المصادر أن يغادر مستشار شؤون العشائر الشريف فواز زبن موقعه أيضا.

وفي شأن التعديل الوزاري فإنه يُتوقع على نطاق واسع تعيين مدير مكتب جلالة الملك جعفر حسان وزيرا للخارجية، فيما من المحتمل تعيين موسى المعايطة وزيرا للداخلية، وهو ما يعني قرارا بإعادة "اللمسة المدنية والأكاديمية" لحقيبة الداخلية.

وبحسب التوقعات التي لم يكن ممكنا التثبت من صحتها، فإن رامي وريكات سيعين وزيرا للتنمية السياسية، فيما من الممكن أن تعود نانسي باكير لشغل حقيبتها السابقة لوزارة الثقافة، فيما لم يُسْتبعد أن يشغل ميشال نزال حقيبة السياحة، فيما يبرز إسم آخر لهذه الحقيبة هو إسم عبد الرزاق عربيات، علما أن الوزير السابق وجيه عويس مرشحا لحقيبة التعليم العالي.

ولا يُستبعد بحسب التوقعات والتحليلات المُثارة أن تتزامن هذه التغييرات، مع تغييرات آخرى في مواقع أخرى لا يزال التداول والاتصالات الهامسة قائمة بشأنها عُرِف منها حتى الآن رحيل أمين عمان عقل بلتاجي.