شريط الأخبار
لاجئ سوري يقتل زوجته بوحشية ويدفنها داخل مغارة بالمفرق ضبط مطلوب بقضايا قيمتها نصف مليون دينار في عبدون الوزير العبادي يلتقي أهالي جبل القلعة ويتحدث عن الأوضاع الاقتصادية.. صور الأردن يتقدم على 130 دولة بارتفاع سعر البنزين اجواء لطيفة اليوم وغدا وزخات من المطر الاثنين وصول الطيار نباص الى مطار ماركا بعثة صندوق النقد تصل عمان في 15 أذار «التعليم العالي» يمهد لتوسيع قاعدة القبول المباشر حراك شعبي جديد «منزوع الدسم»… وفعاليات «باهتة» للإخوان المسلمين ‘‘الأمانة‘‘ تغلق 19 مقهى تقدم الأرجيلة لأحداث اللحظات الأولى لسقوط الطيار نباص - فيديو طقس مستقر والحرارة إلى ارتفاع رفع عقوبة السجن على الانتماء لتنظيم «الدولة» لـ15 عاماً تسعير المحروقات يعتمد على ‘‘أسعار المشتقات عالميا وليس الخام‘‘ طفل يقضي غرقا في قناة الملك عبدالله العرموطي: هددونا بحل البرلمان الطفيلة تطالب برحيل الحكومة بالصور.."أيله" يستقبل الزوار استعداد لاقامة بطولة غولف بمشاركة لاعبين عالميين سقوط طائرة اردنية "f16" في السعودية اعتصام امام "النقابات" احتجاجا على رفع الاسعار
عاجل
 

توقعات سياسية: حقيبتان سياديتان إلى التغيير.. والمجالي رئيسا للديوان


جفرا نيوز- خاص 
في مكان سري لا يزال مجهولا بدأ رئيس الوزراء الأردني الدكتور هاني الملقي بمعية فريق استشاري وضع اللمسات الأخيرة على تعديل وزاري هو الثاني الذي سيجريه الملقي، على الأرجح بعد تمرير قانون الموازنة أمام مجلس النواب في غضون الأيام القليلة المقبلة، فيما يُرجح أن تأتي على شكل تغييرات سريعة، فيما تتحدث مصادر عن "ثورة بيضاء قادمة" تُعبّر عن مدى الغضب الرسمي والشعبي من أداء مرافق الدولة.

وإلى جانب التعديل الوزاري الذي من المحتمل أن يطال وزراء حقائب سيادية، فإن تغييرات واسعة ستطال مفاصل أساسية في الديوان الملكي من المرجح أن تضع وزير الداخلية السابق حسين هزاع المجالي في منصب رئاسة الديوان الملكي خلفا لفايز الطراونة، فيما تُرجح المصادر أن يغادر مستشار شؤون العشائر الشريف فواز زبن موقعه أيضا.

وفي شأن التعديل الوزاري فإنه يُتوقع على نطاق واسع تعيين مدير مكتب جلالة الملك جعفر حسان وزيرا للخارجية، فيما من المحتمل تعيين موسى المعايطة وزيرا للداخلية، وهو ما يعني قرارا بإعادة "اللمسة المدنية والأكاديمية" لحقيبة الداخلية.

وبحسب التوقعات التي لم يكن ممكنا التثبت من صحتها، فإن رامي وريكات سيعين وزيرا للتنمية السياسية، فيما من الممكن أن تعود نانسي باكير لشغل حقيبتها السابقة لوزارة الثقافة، فيما لم يُسْتبعد أن يشغل ميشال نزال حقيبة السياحة، فيما يبرز إسم آخر لهذه الحقيبة هو إسم عبد الرزاق عربيات، علما أن الوزير السابق وجيه عويس مرشحا لحقيبة التعليم العالي.

ولا يُستبعد بحسب التوقعات والتحليلات المُثارة أن تتزامن هذه التغييرات، مع تغييرات آخرى في مواقع أخرى لا يزال التداول والاتصالات الهامسة قائمة بشأنها عُرِف منها حتى الآن رحيل أمين عمان عقل بلتاجي.