جفرا نيوز : أخبار الأردن | مصر.. مقتل 4 من الشرطة بينهم ضابط بهجوم إرهابي في العريش
شريط الأخبار
أربعيني يطلق النار على نفسه في تلاع العلي محاكمة عشريني خطط لقتل ضابط أمن ومهاجمته بالسلاح مصدر رسمي: لن يعاد فتح مكتب لـ‘‘حماس‘‘ في الأردن ارتفاع درجات الحرارة وأجواء دافئة ‘‘الكنديون‘‘ يعتزمون بيع حصتهم في ‘‘البوتاس‘‘ ‘‘التربية‘‘ تحقق بشبهة اعتداء معلمة على طالب ابتدائي القبض على مطلوبين بقضايا شيكات هربا من محكمة الرمثا لطوف ترعى ورشة عمل اطلاق تقرير المساءلة عن صحة المراهقين بعد ضبطهم يوم امس .. هروب متهمين من " نظارة " محكمة الرمثا !! الملك يتسلم التقرير السنوي للمركز الوطني لحقوق الإنسان للعام 2016 الفريحات :القضاء على الارهاب يتطلب جهدا دوليا الفقيه : رجال الامن العام جند الوطن ، واي تجاوز منهم يوجب المسائلة، و نولي حقوق الانسان اهمية كبرى - صور م.حمدان يوضح موقفه من انتخابات " شركات التوظيف " بعد استبعاد العدوان الضمان الاجتماعي تُنظّم برنامجاً تدريبياً لمدرّبي مُؤسَّسة التَّدريب المهني في إقليم الوسط مبادرة منزل الاحلام ونشميان أردنيان فتحا للأمل منزل وطريق صيدليات لواء الكورة الخاصة أصبحت تشبه السوبرماركت عينُ الأردن مفتوحةٌ على الجنوب السوري ورهانٌ بأن “اللعبة لم تنتهِ بعد” ! المحكمة الأدارية ترد طعن لنقيب سابق بحق قرار وزير بعد " التيار الوطني " ، خمسة أحزاب وسطيّة تُلوّح بالانسحاب بسبب تراجع الإصلاح السياسي !! الحمود يعيد 1000 دينار من راتبة بعد أكتشافه خطأ بمخالفة جمركية حررت بحق تاجر
عاجل
 

مصر.. مقتل 4 من الشرطة بينهم ضابط بهجوم إرهابي في العريش

القاهرة- لقي 4 من الشرطة المصرية مصرعهم في هجوم إرهابي على مدرعتين خلال مرور قوة أمنية أمام مستشفى العريش.
وقالت مصادر للعربية نت، إن عناصر مسلحة هاجمت قوة أمنية خلال مرورها أمام مستشفى العريش، ما أسفر عن مقتل 4 من الشرطة بينهم ضابط برتبة ملازم أول يدعى محمد عبد الرحمن، وشرطيين برتبة عريف هما عبد الفتاح الشيخ ومحمد الصغير ومصطفى صلاح.
وأضافت أن قوات الأمن دفعت بتعزيزات سريعة، وجرى تبادل لإطلاق النار مع العناصر الإرهابية، كما تم رفع حالة الاستنفار الأمني بجميع الارتكازات الأمنية بالعريش.
من جانبه، قال مصدر أمني بشمال سيناء، إن عدد من المسلحين هاجموا مدرعتين، ما أسفر عن مقتل ضابط شرطة و3 من أفراد الأمن، وأطلقوا أعيرة نارية على المدرعة الأخرى لمنعها من ملاحقتهم، ولاذوا بالفرار. العربية.نت