شريط الأخبار
انشاء مستشفى حكومي جديد في اربد منتصف العام حالة الطقس ليومي الجمعة والسبت الحكومة: شحنة القمح الرومانية صالحة للاستهلاك "اليرموك" تحظر الفيسبوك اثناء الدوام المومني يطالب بإسناد الأردن في تحمل اعباء اللجوء السوري البخيت: الاردن دائما في المقدمة 'الخارجية' تتابع مقتل أردنية وطعن أبنائها على يد باكستاني بالإمارات بدء الاجتماعات التحضيرية للقمة العربية في البحر الميت عمرو اديب : الملك والملكة رانيا ووالدتها اطمئنوا على صحتي - فيديو اردني يطلق اسم ميسي على مولوده الجديد إغلاق عيادة أسنان مُخالفة تهجّم صاحبها على فريق الرقابة الصحية الملك يدين هجوم لندن ويؤكد وقوف الأردن مع بريطانيا توفير ألف فرصة عمل لأبناء البادية الشمالية الشرقية بشكل متكرر خلال شهر .. حرق منزل على خلفية مشاجرة سابقة في مأدبا مقتل أردنية وإصابة طفليها على يد باكستاني في الفجيرة الإماراتية تسجيل قضية اهمال بحق والدة فتاة اردنية في الكويت ! عمان الأولى عربيا بغلاء المعيشة التميمي : لوبي اسرائيلي يلاحقني مغربي يحاول اختراق موكب الملك في الرباط (فيديو) وزير الخارجية يؤكد التزام الاردن بمحاربة "داعش"
عاجل
 

ماهي قصة مطعم أم خليل الشهير

جفرا نيوز - كتب عامر طهبوب عن قصة المطعم اللبناني أم خليلي الشهير جدا في جرش، وتاليا ما كتبه طهبوب:

في أغسطس عام ١٩٧٩ دعاني مازن اسماعيل حجازي إلى جرش وصحبني بسيارته إلى مطعم يقع على تلة في مدخل المدينة الوديعة باتجاه الطريق المؤدي إلى عجلون. كان المطعم عبارة عن بيت قديم تقيم فيه أيضا صاحبة المطعم أم خليل وزوجها وديع صليبا.

وأم خليل هي امرأة زحلاوية اسمها انطوانيت الرامي والحقيقة أنها لم تنجب خليل من أبو خليل وربما كانت تتمنى أن تنجب ولدا تسميه بهذا الاسم . الشاهد أنني استمتعت بذلك الغداء وتلك الجلسة بصحبة Mazen Hijazi أكثر من كثير.

وقد كانت أم خليل وزوجها يعدان لنا الطعام ويقدمانه لنا شخصيا. ألفة ودفء وجمال طبيعة ولقمة طيبة وعطف أم خليل ... كل ذلك كان يجعل للجلسة خصوصية. كانت أم خليل قد افتتحت مطعمها قبل ذلك بسنتين . أي عام ١٩٧٧.

منذ ذلك الوقت وأنا أتردد على ذلك المكان وفِي كل مرة أدهش بعناية الزوجين بالتفاصيل . بالأمس قصدت المطعم بعد طول غياب . توفيت أم خليل عام ٢٠٠٠ وقبل ذلك مات زوجها وديع . المطعم لم يعد في ذلك المكان ' البيت المطعم ' وإنما في الجهة المقابلة للبيت القديم.

بناء ضخم يحمل اسم أم خليل . شركة أسسها أبناء شقيقتها ميشال وإيلي وبشير . مطعم لبناني فاخر مزدحم . الأكل جيد والعناية جيدة والاسم لأم خليل . لكن أكل أم خليل كان أشهى ونفس أم خليل لم يعد موجودا.

ضاعت الحميمية والدفء والخصوصية وأصبح المطعم أشبه بمولد صاحبه غايب ...!

رحم الله الزوجين أنطوانيت ووديع وأبقى على ذكر أم خليل ، لكن لا أحد الان يذكر أبو خليل ... وفِي الأصل لا يوجد خليل !