جفرا نيوز : أخبار الأردن | أكثر المهن التي تقود إلى الانتحار
شريط الأخبار
ارتفاع نسبة الرضا لدى المستثمرين في الاردن لتبلغ 84,5 % بالارقام - تسجيل 1095 جمعية خلال 22 شهرا .. العاصمة الاكثر والطفيلة الاقل تسجيلا الشواربة وأعضاء مجلس الامانة الى الاراضي الفلسطينية بالاسماء - هيئة ادارية مؤقتة للاتحاد النسائي العام برئاسة الفاعوري حوالي 6 ملايين دينار موازنة بلدية الموقر قطاع الإنشاءات الأعلى بمعدل وقوع الإصابات في عام 2016 تعرض ابو السكر لجلطة دماغية الأعيان يقر صيغة الرد على خطاب العرش حريق يأتي على 3 مركبات في القويسمة .. صور البيع الإلكتروني يهدد تجارة الألبسة والأحذية اشادة واسعة بردع الخرابشة لفتاة زعمت "تحرش" رجل امن بها ومطالبات بالتحقيق معها محامي صدام حسين : شكرا للملك عبدالله الثاني والشيح تميم والرئيس بشار الاسد مدير تربية لواء ماركا تُكَرم الفائزين بإنتخابات المجلس البرلماني الطلابي وفاة حفيد ’أحمد ياسين‘ في عمان الشرطي الذي أدان سيارة الملك مدون إسرائيلي ينشر صوره بمسجد الملك عبد الله وفيات الثلاثاء 21/11/2017 توجه لتحويل نائب للقضاء لرفضه إشهار ذمته المالية وإنذار خمسة سفراء لتخلفهم عن تقديمها التفاصيل الكاملة لـ‘‘موازنة 2018‘‘ ‘‘الأعيان‘‘ يقر صيغة الرد على خطبة العرش
عاجل
 

أكثر المهن التي تقود إلى الانتحار

جفرا نيوز- سردت دراسة بريطانية حديثة، قائمة أكثر المهن التي يقبل العاملون فيها على الانتحار، وسط آمال بأن تساعد بياناتها على تفادي المزيد من ضحايا "قتل الذات"، مستقبلا.
وكشفت الدراسة التحليلية التي أجراها المركز الوطني البريطاني للإحصاءات، أن النساء اللائي يعملن ممرضات في بريطانيات، مرشحات لأن ينتحرن، بأكثر من 23 في المئة، مقارنة بمعدل الانتحار العام في البلاد.
أما المعلمات في المدارس الابتدائية، فيزيد احتمال انتحارهن بـ42 في المئة، عن معدل الانتحار العام ببريطانيا، وفق ما نقلت صحيفة "إندبندنت" البريطانية.
في المقابل، يقل احتمال انتحار النساء اللائي يعملن في مجال الثقافة والإعلام، بـ69 في المئة عن معدل الانتحار العام في بريطانيا.
وفي أوساط الرجال، وجدت الدراسة أن العمال الأقل كفاءة، مرشحون بأكثر من ثلاث مرات، للإقبال على الانتحار، إضافة إلى موظفي قطاع البناء، قياسا بمعدل الانتحار العام في بريطانيا.
وأضافت الدراسة أن من يعملون في مجال الرعاية، معرضون بدورهم بصورة أكبر للانتحار، مقارنة بالمعدل العام، سواء كان ذكورا أو إناثا.
ونبه المدير التنفيذي في هيئة الصحة العامة في بريطانيا، إلى أن الانتحار بات واحدا من أبرز أسباب الوفاة في البلاد بين من تقل أعمارهم عن 50 عاما.
وأوضح دونكان سيلبي، أن ثمة نساء يقبلن أكثر فأكثر، كل سنة، على وضع حد لحياتهن، فيما كشفت الدراسة أن الانتحار ينتهي بالموت في الأغلب حين يكون من يقبل عليه غير مستفيد من الخدمات الصحية، إذ يفقدون القدرة على التحمل دون مساندة.
 
< script> window.speakol_pid = 886