شريط الأخبار
"الامة" يقرأ الفاتحة على أرواح ضحايا حادث سير المعتمرين زوج الأردنية المغدورة في الإمارات يروي تفاصيل الجريمة لا تعليق لدوام المدارس الإثنين انذار 12 مركزا لذوي الإعاقة واغلاق مركزين ترجيح تخفيض أسعار المحروقات 16 إصابة بحوادث متفرقة وفاة خامسة بحادث انقلاب حافلة المعتمرين "رايتس" تدعو الأردن إلى منع دخول الرئيس السوداني أو توقيفه اول أهداف الاْردن تتحقق في القمه العربية الفقر يصل لنسب قياسية والحكومة تحجب ارقامه السـفير السعودي: نسعى لتحصين العرب من الاختراقات عبر قمة عمان الدفاع المدني يتعامل مع حريق "ضخم" في محلات واندا لتصفية الملابس "الصحة المدرسية" بأدنى مستوياتها حالة الطقس ليوم الاحد الصفدي من الدوحة يبحث مع نظيره القطري سبل تطوير العلاقات الثنائية توجه لقيام اطباء الاختصاص بتغطية المراكز الصحية في المفرق التحقيق مع موظف خرج رحلة بسيارة حكومية إغلاقات في عمّان بسبب القمة الامير فهد بن سلطان يعزي اسر المتوفين في حادثة حافلة المعتمرين شغب بالرمثا احتجاجا على اعتقال مطلوب
عاجل
 

وليد جنبلاط يسلم نجله تيمور زعامة الدروز ويلبسه الكوفية الفلسطينية

جفرا نيوز- 

في الذكرى الأربعين لاستشهاد كمال جنبلاط، البس رئيس اللقاء الديمقراطي وليد جنبلاط نجله تيمور عباءة الزعامة وكوفية دار المختارة وخاطب جنبلاط نجله الزعيم الجديد للدروز أمام حشد من الحضور في المختارة قائلاً: "بفضل إخلاصكم قدنا المواجهات وبالعزيمة قدمنا الشهيد تلو الشهيد، وبفضل احترامكم لي بقي الحزب واحداً موحداً. على مدى 40 عاما محطات ناصعة البياض لا خجل منها ولا تردد. كان قدري ان احمل على كتفي عباءة ملطخة بدم الشهيد كمال جنبلاط والابرياء اللذين سقطوا في ذلك اليوم المشؤوم. أتت مصالحة الجبل على يد البطريرك نصرالله بطرس صفير لنطوي المرحلة.”

وأضاف جنبلاط متوّجهاً الى نجله تيمور بالقول ” "لذا يا تيمور سر رافع الرأس، واحمل تراث جدك الكبير كمال جنبلاط، واشهر عاليا كوفية فلسطين العربية المحتلة، كوفية لبنان التقدمية، كوفية الاحرار والثوار، كوفية المقاومين لاسرائيل ايا كانوا، كوفية المصالحة والحوار، كوفية التواضع والكرم، كوفية دار المختارة. واحضن اصلان بيمينك وعانق داليا بشمالك وعند قدوم الساعة ادفنوا امواتكم وانهضوا، وسيروا قدما فالحياة انتصار للاقوياء في نفوسهم لا للضعفاء”.

ومن ثمّ ألبس تيمور الكوفية الفلسطينية، مسلّماً إياه الزعامة.وكان من بين الحضور رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري الذي كان يضع أيضاً الكوفية الفلسطينية.