شريط الأخبار
القبض على شخص حطم صرافاً آلياً بالأشرفية الأربعاء.. أجواء صيفية معتدلة نهار زلة لسان الرزاز حول الدعم القطري للأردن نوفان العجارمة: لمصلحة من إصدار "عفو عام" منح مدراء المستشفيات صلاحية التحوبل لمركز الحسين للسرطان صدور الارادة الملكية بتعيين رؤساء واعضاء مجالس امناء الجامعات الرسمية "اسماء" القبض على عشريني طعن زوجته في شارع السعادة بالزرقاء 15 جريمة قتل في رمضان و 8 وفيات بحوادث السير جفرا نيوز تنشر قرارات الرزاز "اعفاءات السرطان ولجنة التسعير وضريبة الهايبرد وتقاعد الوزراء" كناكرية يزور مديرية تسجيل أراضي غرب عمان ضبط 4 اشخاص سلبوا مصاغا ذهبيا بقيمة 40 ألف دينار من عربي الجنسية هل سيُغيّب الرزاز القطاع الزراعي من قرارات حكومته ؟ الطويسي يوعز لامناء الاردنية بالتنسيب برئيس للجامعة أخر صرعات الإساءة للطراونة .."الجرأة بالكذب على مقام الملك" فأين المحاسبة ؟ وفاتان بحادثي غرق منفصلين في العقبة والمفرق التربية تعمم دوام العطلة الصيفية لمديري المدارس الحبس شهرا لرئيس بلدية بسبب مركبته الحكومية ضبط شاب وفتاة سرقا 12 الف ريال سعودي بمركز حدود العمري اعضاء مجلس امناء جامعة الحسين التقنية (اسماء) تكليف د.عماد صلاح قائما بأعمال رئيس" الجامعة الأردنية"
 

وليد جنبلاط يسلم نجله تيمور زعامة الدروز ويلبسه الكوفية الفلسطينية

جفرا نيوز- 

في الذكرى الأربعين لاستشهاد كمال جنبلاط، البس رئيس اللقاء الديمقراطي وليد جنبلاط نجله تيمور عباءة الزعامة وكوفية دار المختارة وخاطب جنبلاط نجله الزعيم الجديد للدروز أمام حشد من الحضور في المختارة قائلاً: "بفضل إخلاصكم قدنا المواجهات وبالعزيمة قدمنا الشهيد تلو الشهيد، وبفضل احترامكم لي بقي الحزب واحداً موحداً. على مدى 40 عاما محطات ناصعة البياض لا خجل منها ولا تردد. كان قدري ان احمل على كتفي عباءة ملطخة بدم الشهيد كمال جنبلاط والابرياء اللذين سقطوا في ذلك اليوم المشؤوم. أتت مصالحة الجبل على يد البطريرك نصرالله بطرس صفير لنطوي المرحلة.”

وأضاف جنبلاط متوّجهاً الى نجله تيمور بالقول ” "لذا يا تيمور سر رافع الرأس، واحمل تراث جدك الكبير كمال جنبلاط، واشهر عاليا كوفية فلسطين العربية المحتلة، كوفية لبنان التقدمية، كوفية الاحرار والثوار، كوفية المقاومين لاسرائيل ايا كانوا، كوفية المصالحة والحوار، كوفية التواضع والكرم، كوفية دار المختارة. واحضن اصلان بيمينك وعانق داليا بشمالك وعند قدوم الساعة ادفنوا امواتكم وانهضوا، وسيروا قدما فالحياة انتصار للاقوياء في نفوسهم لا للضعفاء”.

ومن ثمّ ألبس تيمور الكوفية الفلسطينية، مسلّماً إياه الزعامة.وكان من بين الحضور رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري الذي كان يضع أيضاً الكوفية الفلسطينية.