جفرا نيوز : أخبار الأردن | عملية تعديل الحاجز الانفي
شريط الأخبار
العثور على جثة شاب ثلاثيني داخل فندق في العقبة قطيشات: تفعيل رئيس تحرير متفرغ للمواقع الإلكترونية بداية العام المقبل طقس معتدل مائل للبرودة ليلا النقابات تعد ملاحظاتها حول «الضريبة» للنقاش أمام اللجنة الحكومية اليوم ضبط 3 اشخاص حاولوا الاحتيال على عربي ببيعه "مليون دولار" مزورة التنمية : فيديو اساءة فتاة الـ 15 عاما (قديم) الرزاز : نسعى للوصول لحكومة برلمانية خلال عامين والأردن سيدفع ثمنا غاليا بدون قانون الضريبة كناكرية: المواطنون سيلمسون اثر اعفاء وتخفيض ضريبة المبيعات بدء تطبيق تخفيض وإعفاء سلع من ضريبة المبيعات اعتبارا من اليوم اغلاق مخبز واتلاف 7 اطنان من المواد الغذائية بالعقبة العيسوي يلتقي وفدا من نادي البرلمانيين اعمال شغب في مستشفى المفرق اثر وفاة شاب وتحطيم قسم الطوارئ 66 اصابة في 122 حادثا الغذاء والدواء تتلف أسماكا فاسدة كانت معدة للتوزيع على الفقراء في مخيم اربد - وثائق البدء بتأهيل شارع الملك غازي في وسط البلد قريبا تفكيك مخيم الركبان وآلاف النازحين سينقلون إلى مناطق سيطرة الدولة السورية "الخارجية": لا رد رسمي بشأن المعتقلين الأردنيين الثلاثة المعشر: الأردن يُعاني من غياب الاستقلال الاقتصادي أجواء معتدلة نهارا ولطيفة ليلا الاتفاق على حلول لخلاف نظام الأبنية
عاجل
 

عملية تعديل الحاجز الانفي


 إن الأنف ليس حاسة للشم فقط، بل هو مجرى ضروري للتنفس السليم حيث يحتوي شعيرات صغيرة تقوم بتنقية الهواء أثناء عملية الشهيق قبل دفعه إلى الرئتين، و لحاسة الشم أهمية كبرى لأنها تتفوق على حاسة التذوق، فالإنسان يتعرف على الطعام بالرائحة قبل المذاق، والمصاب بالزكام لا يستطيع ان يشم، ولا يتعرف على الأشياء. والأنف عبارة عن جزء غضروفي وجزء عظمي حيث ينقسم تجويف الأنف الداخلي إلى قسمين مفصولين بواسطة حاجز عظمي، ويبدأ الأنف من الأمام بفتحتين تنفسيتين، وينتهي بفتحتين تنتهيان في البلعوم، يبطن تجويف الأنف غشاء مخاطي،
به عدد ضخم من الشعيرات الدموية والغدد المخاطية، وهي تستخدم في إفراز المادة المخاطية العاملة على ترطيب الهواء الداخل إلى الأنف خلال عملية الشهيق. و الحاجز الأنفي يعتبر كجدار فاصل بين شقي الأنف، وهو عمودي، ويتركب من الأنسجة الغضروفية، ويقع في المنتصف تماماً، إلى أن أغلب الناس يعانون من ميل الحاجز الأنفي إلى جهة معينة، فيعانون من انسداد إحدى فتحتي الأنف، وصعوبة في التنفس السليم و الضيق، كما أن وجود الحاجز الأنفي مائلاً يتسبب في دخول هواء ملوث إلى الرئتين وحدوث التهابات، مما يضاعف من أضرار ميل الحاجز الأنفي. والسبب في ميل الحاجز الأنفي أحياناً يكون غير معروف، وربما السبب قد يكون في الامتداد، أو النمو المفرط للخلايا الغضروفية التي يتكون منها الحاجز ، أو تنمو الخلايا العظمية، فتسبب بروز في الحاجز مائل لجهة يمنى أو يسرى من الأنف. وقد يكون نتيجة عيب خَلقي، أو تعرض المصاب بضربة على أنفه أدّت لنمو خلايا جديدة لتعدل الأنف لكنها نمت بشكل مفرط ومائل، أو تعاطى الكوكايين بشكل مزمن، ومن مصاب لآخر يختلف السبب، في حين يكون مجهولاً عند كثير من المصابين. وفي الغالب لا أحد يعاني من أضرار ميل الحاجز الأنفي، لكن هناك من يشعرون بضيق في التنفس، وانسداد إحدى الفتحتين، وعدم الشم بصورة سليمة، أو انعدام حالة الشم تماماً، ونزيف متكرر بالأنف، ونوبات صداع، أو عدوى مستمرة بالجيوب الأنفية. وفي حال عانيت من الضيق يجب عليك أن تتوجه إلى طبيب مختص في الأنف والأذن و الحنجرة، لفحص التجاويف الأنفية، فإذا وجد ميل في الحاجز الأنفي، فقد يقرر إجراء عملية جراحية بسيطة لتعديله وتقويمه، وتقوم العملية على تعديل التشوه في الحاجز، ولا علاجات تقوم بذلك غير 'عملية تعديل الحاجز الأنفي'. وهذه العملية بسيطة، ومصنفة تحت اسم 'عمليات اليوم الواحد' حيث أن إجراؤها لا يستغرق أكثر من ساعة واحدة، والتخدير فيها إما أن يكون تخديرًا كاملًا أو تخديرًا موضعيًا. وتبدأ العملية بعمل فتحة صغيرة بالأنف لفصل الجدار المخاطي المغلف لحاجز الأنف، ثم يقوم ببرد الجزء الزائد والمائل حتى يصبح مستفيمًا، ثم يقوم بإرجاع الطبقة المخاطية، أو يقوم بتخييطها، ثم يضع حشوات يسمح للمريض التنفس من خلالها، ودعامة للحاجز الأنفي وللأنف نفسه. وعادة لا توجد آثار في هذه العملية، لأنها بسيطة جداً، وفي أندر الحالات قد يحصل نزيف أو ثقب في الحاجز الأنفي، وتتم معالجته.