سیاسیون: الأردن یملك أوراقا للضغط علی إسرائیل بقضیة باب الرحمة طقس ربيعي ومشمس الثلاثاء مطالبة بامتحان لغة عربية للوظائف العليا شاهد ولي العهد بعد إنهائه دورة الغطس وقيادة القوارب في العقبة (فيديو) المصفاة تعترف شحنة بنزين 90 غير مطابقة لشروط التوريد إصابة 6 سياح وأردني بتدهور حافلة سياحية في البترا الرزاز: سنزرع ونصنع ونشيّد بأنفسنا الدهيسات يعرض لانجازات الهيئة الإدارية لجمعية المركز الإسلامي الخيرية الملك يعزي عشيرة العربيات بوفاة الباشا نمر الحمود 23حزبا سياسيا يرفضون التعديلات المقترحة على نظام الدعم المالي التنمية : حملات مكافحة التسول في الزرقاء مستمرة الى اشعار اخر الأردن يحتفل بيوم الغابات العالمي الحواتمة لشباب ذيبان : قوة الأردن تكمن في عزيمة أبنائه إحباط تهريب ألبسة ومواد غذائية برسوم وغرامات 65 ألف دينار وفاة حدثين اثر غرقهما داخل بركة زراعية في "غور المزرعة" الخارجية : اثنين من المصابين الاردنيين بمجزرة نيوزلندا اصبحوا بحالة حرجة "البنوك" الديون على المواطنين وصلت لـ (26) مليار وأودعوا (8ر33) مليار دينار العام الماضي اشغال اربد تبدأ بمعالجة انزلاق وهبوطات طريق الكورة (60) رحلة سفر لـ (20) وزيرا في (3) شهور والصفدي وقعوار والحموري وشحادة الاكثر سفرا - تفاصيل الجمارك تجري تنقلات بين موظفيها
شريط الأخبار

الرئيسية / إقتصاد
الخميس-2017-04-13 | 09:42 am

%18 نسبة توظيف الإناث في قطاع الطاقة المتجددة

%18 نسبة توظيف الإناث في قطاع الطاقة المتجددة

عمان- قالت المديرة التنفيذية لجمعية ادامة للطاقة والمياه والبيئة ربى الزعبي ان نسبة توظيف المرأة في قطاع الطاقة المتجددة والنظيفة لاتتجاوز 18 %، فيما تبلغ نسبة ملكية السيدات لشركات ومؤسسات القطاع 33 % فقط.
وبينت الزعبي في حديث لـ "الغد" ان اهم التحديات التي تواجه عمل المرأة في هذا لقطاع تتمثل في عدم ظهورهن في المراكز القيادية ومجالس ادارة شركات القطاع، ما يعني غياب العدالة في التوظيف.
ولتجاوز هذه التحديات بدأت "ادامة"، وفقا للزعبي، اعتبارا من العام الماضي بتطبيق ادوات تزيد من فرص العدالة بين الجنسين في القطاع ، مؤكدة على ان العدالة بين الجنسين في القطاع هي عامل رئيسي في تحديد اداء الشركات العاملة فيه ونموه واستدامته.
وقالت الزعبي إن الجمعية تؤمن بدور الاردنيات في تعزيز التنمية الخضراء وفي المملكة، ولهذه الغاية اطلقت ميثاقا مع القطاع الخاص وهو "الاستدامة عن طريق العدالة بين الجنسين"، حيث يؤكد هذا الميثاق على التزام الشركات طوعا بتحسين الظروف التي تعزز مشاركة المرأة والعدالة الجندرية في مكان العمل.
ووقع على هذا الميثاق حتى الآن، بحسب الزعبي 8 شركات، فيما تعمل الجمعية حاليا على ترويجه لباقي الشركات والاعضاء في الجمعية.
كما عملت الجمعية بالتعاون مع الوكالة الاميركية للانماء الدولي USAID ضمن مشروع تطوير قطاع الطاقة في الاردن على تحديد عدة عوائق تحول دون مشاركة المرأة في القطاع، حيث تم عقد فعاليتين في عمان ومحافظات الجنوب في هذا الخصوص لاتاحة الفرصة للنساء في القطاع للتواصل وتبادل الافكار والخروج بأفكار تعزز اندماج المرأة في القطاع استفاد منها 350 سيدة، كما سيتم عقد فعالية أخرى الاسبوع المقبل في اربد للسيدات من محافظات الشمال تستهدف 100 سيدة .
وقعت جمعية ادامة للطاقة والمياه والبيئة وبرنامج التنافسية الاردني الممول من الوكالة الاميركية للتنمية الدولية في وقت سابق مذكرة تفاهم للتعاون في مجال بناء قدرات الاناث، بما يسهم في دعم قطاع الطاقة النظيفة.
واكدت الزعبي على وجود اعداد كبيرة من الإناث المؤهلات للعمل في القطاع والقادرات على الخوض فيه، غير ان معتقدات سائدة حول طبيعة العمل في القطاع وصعوبته على الفتيات، إضافة إلى غياب دعم السيدات المتزوجات والامهات على غرار باقي القطاعات الاقتصادية، تحول دون تحفيزهن للعمل في القطاع.
وتعمل "ادامة في هذا الخصوص، على بناء قدرات الاناث في هذا القطاع لزيادة فرص توظيفهن في المستقبل.
وتشير أحدث الارقام الصادرة عن دائرة الاحصاءات العامة بالاستناد إلى بيانات مسح العمالة والبطالة للعام 2016 الى ضعف مشاركة الإناث الأردنيات في سوق العمل الأردني مقارنة بالذكور الأردنيين، حيث بلغ معدل المشاركة الاقتصادية للإناث 13.2 % مقابل 58.7 % للذكور.
وذكرت دائرة الاحصاءات "نجاح المرأة في الوصول للمواقع القيادية ومساهمتها الفعالة في الحياة العامة ومؤسسات المجتمع المدني يعتبر من أهم مظاهر العدالة بين الجنسين في وقت بلغ فيه عدد الإناث في المملكة الأردنية الهاشمية 4.6 مليون من مجموع السكان الكلي لعام 2016، وبنسبة بلغت 47 %.