جفرا نيوز : أخبار الأردن | الرزاز : هيبة المدرسة ومعلميها من هيبة الوطن
شريط الأخبار
إنقاذ دليل سياحي في العقبة وفاة المصري الثالث متأثرا بإصابته بحريق رئاسة الوزراء بالصور والاسماء...."العمل الاسلامي" يعلن نتائج انتخاباته الداخلية الصفدي : الاْردن يدعم حل سياسي يَضمْن سوريا مستقلة القرار "زين" نقطة البداية والشريك الاستراتيجي لرالي "اكتشف الأردن" ردا على سؤال "جفرا نيوز"...الذنيبات : لم ولن نرفع قضية على الكردي توقيف مسؤول في وزارة الصحة حاول الايقاع بزميلته بتهمة الرشوة بعد الإمارات وقطر.. الكويت تشدد الرقابة على المحاصيل الأردنية أردني وزوجته ادعيا أنهما إماراتيان لـيتسولا في أحد المولات الولايات المتحدة.. اتهام أردني بمحاولة الانضمام لداعش حركة السفر عبر جسر الملك حسين "الأمانة" تفتتح جسر صويلح نهاية أيار استمرار صرف البطاقة الذكية غدا عباس يزور الأردن مشروع قانون يحبس من يفلت كلبه لمهاجمة المارة فرض رسوم على صادرات الأسماك المصرية للأردن سباق دراجات إسرائيلي بعمّان إحالات الى التقاعد في الامن العام .. اسماء خطة شاملة لمراقبة الأسواق وتوفير السلع برمضان النسور نقيبا للجيولوجيين
عاجل
 

الرزاز : هيبة المدرسة ومعلميها من هيبة الوطن

جفرا نيوز- 
قال وزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز أن حادثة الاعتداء على مدرسة المرقب الثانوية للبنين، أمر مرفوض ومستهجن، مؤكدا أن هيبة المدرسة ومعلميها وممتلكاتها جزء لا يتجزأ من هيبة الوطن.

جاء ذلك خلال زيارة للوزير الرزاز للمدرسة اليوم، ولقائه الهيئتين التعليمية والإدارية فيها بحضور متصرف لواء ماركا جلال العساف ومدير التربية والتعليم الدكتور عبد الكريم اليماني وممثلين عن مجلس نقابة المعلمين وعدد من وجهاء وأهالي المنطقة.

وأكد الرزاز رفض الوزارة للاعتداءات على المعلمين بأي شكل من أشكال، مبينا ان الوزارة ستقوم بملاحقة المعتدين قضائياً لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

وبين أن الوزارة رفعت أمام المحاكم القضائية المختصة عدداً من القضايا بحق المعتدين على المعلمين والمدارس وممتلكاتها ولن تتنازل عن حقوق المعلمين في هذه القضايا.

وثمن الدكتور الرزاز دور وزارة الداخلية والأجهزة المعنية في ملاحقة المعتدين وسرعة الاستجابة والتعامل مع الحادثة بروح المسؤولية العالية.

كما اشاد بوعي إدارة ومعلمي وطلبة المدرسة في التعامل مع هذه الحادثة بالأساليب التربوية وبأخلاقيات المعلم وأخلاقيات المهنة، وبقدر عالٍ من المسؤولية والمؤسسية، مثمناً دور المدرسة في غرس القيم وتعزيز السلوكات الايجابية في المجتمع.

ودعا وزير التربية والتعليم المجتمع المحلي ومجالس التطوير التربوي إلى التفاعل البناء مع احتياجات المدرسة والاضطلاع بدورهم في حماية المدرسة بجميع مكوناتها والتعاون مع الوزارة في مواجهة حالات الاعتداء على المعلمين.

وقال إننا شركاء مع نقابة المعلمين في الحفاظ على هيبة المعلم وصون كرامته باعتباره الركن الأساس في العملية التربوية.

بدورهم شكر معلمو المدرسة وزارة التربية والتعليم ونقابة المعلمين وكافة الجهات المعنية على اهتمامهم البالغ في التعامل مع هذه الحادثة، داعين إلى اتخاذ كل ما من شأنه لمنع حدوث مثل هذا الاعتداء على أي من مدارس المملكة.

وأكد المشاركون في اللقاء أن حادثة الاعتداء على المدرسة وعلى حرمتها واستباحتها بهذا الشكل تعتبر دخيلة على المجتمع الأردني الذي يتحلى بالقيم والعادات والأعراف الأصيلة التي تنبذ مثل هذه التصرفات، داعين إلى تكاتف جميع الجهود الوطنية للتصدي لمثل هذه المظاهر السلوكية السلبية وبما يضمن عدم تكرارها.

من جانب آخر ثمن أعضاء مجلس نقابة المعلمين مأمون محاسنة وفراس السرحان خلال حضورهما اللقاء جهود وزارتي التربية والتعليم والداخلية وسرعة الاستجابة في التعامل مع حادثة الاعتداء على المدرسة، مؤكدين رفض النقابة الاعتداء على المعلمين وضرورة ملاحقة المعتدين وتقديمهم إلى القضاء وتفعيل التشريعات التي تضمن أمن وحماية المعلم.

واستمع الدكتور الرزاز من مدير ومعلمي مدرسة المرقب الثانوية للبنين لتفاصيل حادثة الاعتداء وتعامل المعلمين معها بوعي كبير وبأسلوب مؤسسي وتربوي.