جفرا نيوز : أخبار الأردن | الوزير الاسبق المعاني : "كسروا فناجين القهوة" ..
شريط الأخبار
إنقاذ دليل سياحي في العقبة وفاة المصري الثالث متأثرا بإصابته بحريق رئاسة الوزراء بالصور والاسماء...."العمل الاسلامي" يعلن نتائج انتخاباته الداخلية الصفدي : الاْردن يدعم حل سياسي يَضمْن سوريا مستقلة القرار "زين" نقطة البداية والشريك الاستراتيجي لرالي "اكتشف الأردن" ردا على سؤال "جفرا نيوز"...الذنيبات : لم ولن نرفع قضية على الكردي توقيف مسؤول في وزارة الصحة حاول الايقاع بزميلته بتهمة الرشوة بعد الإمارات وقطر.. الكويت تشدد الرقابة على المحاصيل الأردنية أردني وزوجته ادعيا أنهما إماراتيان لـيتسولا في أحد المولات الولايات المتحدة.. اتهام أردني بمحاولة الانضمام لداعش حركة السفر عبر جسر الملك حسين "الأمانة" تفتتح جسر صويلح نهاية أيار استمرار صرف البطاقة الذكية غدا عباس يزور الأردن مشروع قانون يحبس من يفلت كلبه لمهاجمة المارة فرض رسوم على صادرات الأسماك المصرية للأردن سباق دراجات إسرائيلي بعمّان إحالات الى التقاعد في الامن العام .. اسماء خطة شاملة لمراقبة الأسواق وتوفير السلع برمضان النسور نقيبا للجيولوجيين
عاجل
 

الوزير الاسبق المعاني : "كسروا فناجين القهوة" ..

جفرا نيوز- 
علق الوزير الاسبق للتعليم العالي الدكتور وليد المعاني بطريقة اخرى على حادثة الهجوم على مدرسة ومعلمين فكتب يقول على صفحته :

لابد من تكسير فناجين القهوة.
هل من المعقول ان يهاجم المواطنون مدرسة ويضربوا مديرها ومعلميها ويكسروها ويحطموا السيارات؟؟
أي أناس يفعلون هذا؟ هل يدركون ان هذه المدارس ملك للجميع؟ هل يدركون ان عنفهم سيعلم الأولاد العنف؟ هل يدركون ان ضرب المعلم والمدير سيحط من هيبة التعليم كله؟
هل يدركون ان كل معلم يهان سيشعر بالإحباط وقد يترك عمله، وقد لا يعود يهتم؟
و للدولة الأردنية أقول، لماذا تكرار السكوت والصمت عن هذه الممارسات؟؟
لماذا لا يطبق القانون ، فبعد التحقيق، إن كان المعلم قد أساء فليحاسب بإنهاء خدماته، وإن كان المواطن أساء فليوضع في السجن نظير تدميره الممتلكات العامة وإهانة موظف عام.
لم يعد السكوت مجد، ولم تعد الطبطبة مفيدة، و لابد من تكسير الفناجين في مثل هذه القضايا، و لندع القانون يأخذ مجراة بكل جدية.