شريط الأخبار
إصابة "17" شخصاً اثر حادث تدهور باص في محافظة اربد رئيس هيئة النزاهة ومكافحة الفساد يكرم الطفلة الروائية جود المبيضين النظام السوري يخلي مخافر على حدود الأردن القبض على شخصين سلبا ضحاياهم بعد ايهامهم انهم فتيات خط سياحي بين الاردن ومصر والعدو الصهيوني كتب النائب السابق المهندس سليم البطاينه.. "من حقنا ان نحلم معك" بالاسماء - تنقلات للحكام الاداريين في وزارة الداخلية 380 دينار رسوما لـ " مكرري الحج والعمرة " .. الاوقاف تؤكد و السفارة السعودية تنفي !! الرزاز : هذه آلية احتساب علامات الثانوية العامة وأسس القبول في الجامعات هذه حقيقة احراق سيدة أردنية لطفليها بلواء الهاشمية (صور) “الخبز المهرّب” لا يشفع لحكومة الأردن على تلفزيونها.. أجواء معتدلة نهارا وباردة ليلا تعليمات جديدة لموازنات البلديات وسط تخوفات رؤسائها من ازمة مالية ترجيح تثبيت أسعار المحروقات طرح عطاء أول محطة للركاب بـ‘‘الباص السريع‘‘ عاصمة جديدة بسبب ازدحام «القديمة»… مشروع يثير جدلاً واسعًا وفاة "ابو غضب" مؤسس رابطة مشجعي الوحدات داخل الملعب السفارة السعودية تنفي أي تغيير على رسوم تأشيرات الحج والعمرة 15 حالة تسمم غذائي في دوقرا....تفاصيل 33 شاحنة بطاطا لبنانية مختومة بالرصاص لن تدخل المملكة
 

السعود يشيد بقرار اليونسكو بتاكيد الهوية العربية للقضية الفلسطينية

جفرا نيوز- اشادت لجنة فلسطين النيابية ممثله برئيسها النائب يحيى السعود بقرار المجلس التنفيذي لليونسكو تحت عنوان "فلسطين المحتلة"، والذي يعيد التأكيد على الهوية العربية والإسلامية الأصيلة للقدس والمقدسات، ويؤكد على بطلان جميع انتهاكات وإجراءات الاحتلال منذ عام 1967 قانونيا ويعتبرها لاغية ويجب إلغاؤها، والأهم أنه يعيد التأكيد على ما جاء في جميع قرارات اليونسكو السابقة بأن المسجد الأقصى كامل الحرم القدسي الشريف وأنه مكان عبادة خالص للمسلمين وأن طريق باب المغاربة وساحة البراق وقف إسلامي خالص وجزء لا يتجزأ من المسجد الأقصى المبارك."

وتشكر لجنة فلسطين النيابية المرجعيات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف جميع دول العالم الحر التي صوتت لصالح قرار القدس المعد من قبل الـمملكة الأردنية الهاشمية ودولة فلسطين والـمقدم رسميا من قبل الـمجموعة العربية في اليونسكو والذي يدين وبشدة انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي بحق المقدسيين والـمقدسات الإسلامية والـمسيحية، وتراث مدينة القدس."

واعربت اللجنة عرفانها للهيئات الإسلامية والمسيحية لشكرها وتقديرها لصاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين بصفته صاحب الوصاية على المقدسات الإسلامية والمسيحية والمسند إليه .

واشادت اللجنة بتعهدات جلالته في أكثر من مناسبة، واجب الدفاع عن المقدسات في المحافل الدولية حيث يقف جلالته وبتنسيق مع فخامة الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين خلف الجهود الدبلوماسية والسياسية لإنجاح قرارات القدس في اليونسكو والأمم المتحدة وغيرها.