جفرا نيوز : أخبار الأردن | المسلماني: رؤية الملك الاقتصادية تحمل حلولاً استراتيجية
شريط الأخبار
أربعيني يطلق النار على نفسه في تلاع العلي محاكمة عشريني خطط لقتل ضابط أمن ومهاجمته بالسلاح مصدر رسمي: لن يعاد فتح مكتب لـ‘‘حماس‘‘ في الأردن ارتفاع درجات الحرارة وأجواء دافئة ‘‘الكنديون‘‘ يعتزمون بيع حصتهم في ‘‘البوتاس‘‘ ‘‘التربية‘‘ تحقق بشبهة اعتداء معلمة على طالب ابتدائي القبض على مطلوبين بقضايا شيكات هربا من محكمة الرمثا لطوف ترعى ورشة عمل اطلاق تقرير المساءلة عن صحة المراهقين بعد ضبطهم يوم امس .. هروب متهمين من " نظارة " محكمة الرمثا !! الملك يتسلم التقرير السنوي للمركز الوطني لحقوق الإنسان للعام 2016 الفريحات :القضاء على الارهاب يتطلب جهدا دوليا الفقيه : رجال الامن العام جند الوطن ، واي تجاوز منهم يوجب المسائلة، و نولي حقوق الانسان اهمية كبرى - صور م.حمدان يوضح موقفه من انتخابات " شركات التوظيف " بعد استبعاد العدوان الضمان الاجتماعي تُنظّم برنامجاً تدريبياً لمدرّبي مُؤسَّسة التَّدريب المهني في إقليم الوسط مبادرة منزل الاحلام ونشميان أردنيان فتحا للأمل منزل وطريق صيدليات لواء الكورة الخاصة أصبحت تشبه السوبرماركت عينُ الأردن مفتوحةٌ على الجنوب السوري ورهانٌ بأن “اللعبة لم تنتهِ بعد” ! المحكمة الأدارية ترد طعن لنقيب سابق بحق قرار وزير بعد " التيار الوطني " ، خمسة أحزاب وسطيّة تُلوّح بالانسحاب بسبب تراجع الإصلاح السياسي !! الحمود يعيد 1000 دينار من راتبة بعد أكتشافه خطأ بمخالفة جمركية حررت بحق تاجر
عاجل
 

المسلماني: رؤية الملك الاقتصادية تحمل حلولاً استراتيجية

جفرا نيوز- أكد النائب السابق ورجل الأعمال أمجد المسلماني، ان رؤية جلالة الملك عبد الله الثاني الإصلاحية والخاصة بالاقتصاد المحلي، تحمل في طياتها الكثير من الحلول الاستراتيجية لأكثر المشاكل التي تؤرق هذا القطاع الحيوي، كما أنها تنطوي على مفاتيح رئيسية تصلح أن تكون خطط وبرامج شاملة تتطبق في المراحل المقبلة.

وقال المسلماني أن دعوات جلالته المتكررة لدعم الاستثمارات المثالية ولا سيما الاستثمارات المحلية القائمة على جهود أبناء الوطن من المستثمرين الأردنيين تؤكد على أهمية هذه الشريحة في دعم الاقتصاد كما أنها تعد اللبنة الأولى في مؤسسة اقتصاد قوي وحر وقادرعلى الصمود في وجه التحديات وقادر على التنافس به عالميا وجلب المزيد من الاستثمارات الناجحة عالميا والمشروعات التي تشغل الأيدي العاملة وتزيد من نسب تدفق العملة الصعبة ووضع البلد على خارطة السياحة العالمية.

ونوه المسلماني إلى الرسالة الملكية التي تدعم دائما القيادات الشابة وتؤكد على ضرورة منحها فرص كبرى لتبوء مناصب في مواقع المسؤولية الكبرى، فإننا ندعم هذه الرؤية ونوكد على حاجة الملف الاقتصادي لوجود قيادات شابة تنفذ ثورة بيضاء في قطاعات الصناعة والزراعة والسياحة والخدمات والطاقة المتجددة لينعم شعبنا الكريم بمزيد من العطاء الهاشمي.

وشدد المسلماني أن توصيات جلالته المتعددة في دعم الاستثمار المحلي هي دائما موضع اهتمام وترقب لنا كمستثمرين ومهتمين بالقطاع الاقتصادي، ودائما نرى فيها ما كنا نطمح ونصبو إليه.

وتابع المسلماني إننا نأمل أن يتم تطبيق رؤى وأفكار جلالته ع اي أرض الواقع وإن تكون مرجعا أساسيا للمسؤولين كما أننا نطالب بإنشاء هيئة أو مجلس ليكون مظلة عامة تلم شمل المستثمرين ورجال الأعمال والمنخرطين في القطاع الاقتصادي من مختلف الفئات لتشكل حلقة وصل مباشرة بينهم وبين المسؤولين القادرين على اتخاذ قرارات حاسمة لتسني لهذه الفئات التقدم بالشكاوي أو التظلمات في حال تعرضوا لأي موقف من مسؤول ما كان السبب مثلا في عرقلة أو تأخير أو إفشال أعمالهم دون وجه حق ليتم اتخاذ الإجراءات اللازمة بحقه بعد التحقيق في صدق الشكوى المقدمة.

واعتبر المسلماني أن خطوة ستشكل خطوة كبيرة للأمام وستشكل رادعا لأي شخص أو مسؤول من سوء استخدام صلاحياته واسائتها كما سيعفي المستثمرين من الكثير من العناء الذي يتكبدونه بسبب عدم وجود مرجعية له.