جفرا نيوز : أخبار الأردن | المسلماني: رؤية الملك الاقتصادية تحمل حلولاً استراتيجية
شريط الأخبار
3 صواريخ من غزة على مستوطنات الاحتلال سهم ‘‘العربي‘‘ يتماسك على وقع أنباء انتهاء احتجاز المصري القبض على شخص وبحوزته 200 الف حبة مخدرة داخل مركبته أجواء خريفية لطيفة ودافئة الملياردير صبيح المصري «أطلق سراحه ولم يعد» وهجوم «وقائي» أردني ناجح لامتصاص «حراك الأسهم» والتداعيات بعد «قرصة الأذن» السعودية القليل منكم يعرف هذه المعلومة.. بلدية السلط "دمي فلسطيني" "علي شكري" مدير المكتب الخاص للملك الحسين يفتح قلبه.. فيديو اكتشاف قضية تهريب بقيمة مليون دينار بالعقبة 4 اصابات بحريق مطعم في الزرقاء المصري : كنت بين أهلي في السعودية ولم أُحجز .. " سألوني سؤال وأجبته " الملك يلتقي رجال دين وشخصيات مسيحية من الأردن والقدس احالات وتشكيلات و ترفيعات في الوزارات - أسماء ارادة ملكية بالموافقة على تعيينات قضائية (اسماء) الملك يستقبل وزير الدفاع الكندي الضَّمان تدعو المنشآت والأفراد لتعديل بيانات الاتصال الخاصة بهم إلكترونياً ضبط شخص بحوزته لوحة فسيفسائية من العصر " البيزنطي " بدء البث الأردني الفلسطيني المصري الموحد لدعم القدس المحتلة انتهاء الخريف و بدء فصل الشتاء .. الخميس موظفوا الاحوال يشكرون الشهوان
عاجل
 

المسلماني: رؤية الملك الاقتصادية تحمل حلولاً استراتيجية

جفرا نيوز- أكد النائب السابق ورجل الأعمال أمجد المسلماني، ان رؤية جلالة الملك عبد الله الثاني الإصلاحية والخاصة بالاقتصاد المحلي، تحمل في طياتها الكثير من الحلول الاستراتيجية لأكثر المشاكل التي تؤرق هذا القطاع الحيوي، كما أنها تنطوي على مفاتيح رئيسية تصلح أن تكون خطط وبرامج شاملة تتطبق في المراحل المقبلة.

وقال المسلماني أن دعوات جلالته المتكررة لدعم الاستثمارات المثالية ولا سيما الاستثمارات المحلية القائمة على جهود أبناء الوطن من المستثمرين الأردنيين تؤكد على أهمية هذه الشريحة في دعم الاقتصاد كما أنها تعد اللبنة الأولى في مؤسسة اقتصاد قوي وحر وقادرعلى الصمود في وجه التحديات وقادر على التنافس به عالميا وجلب المزيد من الاستثمارات الناجحة عالميا والمشروعات التي تشغل الأيدي العاملة وتزيد من نسب تدفق العملة الصعبة ووضع البلد على خارطة السياحة العالمية.

ونوه المسلماني إلى الرسالة الملكية التي تدعم دائما القيادات الشابة وتؤكد على ضرورة منحها فرص كبرى لتبوء مناصب في مواقع المسؤولية الكبرى، فإننا ندعم هذه الرؤية ونوكد على حاجة الملف الاقتصادي لوجود قيادات شابة تنفذ ثورة بيضاء في قطاعات الصناعة والزراعة والسياحة والخدمات والطاقة المتجددة لينعم شعبنا الكريم بمزيد من العطاء الهاشمي.

وشدد المسلماني أن توصيات جلالته المتعددة في دعم الاستثمار المحلي هي دائما موضع اهتمام وترقب لنا كمستثمرين ومهتمين بالقطاع الاقتصادي، ودائما نرى فيها ما كنا نطمح ونصبو إليه.

وتابع المسلماني إننا نأمل أن يتم تطبيق رؤى وأفكار جلالته ع اي أرض الواقع وإن تكون مرجعا أساسيا للمسؤولين كما أننا نطالب بإنشاء هيئة أو مجلس ليكون مظلة عامة تلم شمل المستثمرين ورجال الأعمال والمنخرطين في القطاع الاقتصادي من مختلف الفئات لتشكل حلقة وصل مباشرة بينهم وبين المسؤولين القادرين على اتخاذ قرارات حاسمة لتسني لهذه الفئات التقدم بالشكاوي أو التظلمات في حال تعرضوا لأي موقف من مسؤول ما كان السبب مثلا في عرقلة أو تأخير أو إفشال أعمالهم دون وجه حق ليتم اتخاذ الإجراءات اللازمة بحقه بعد التحقيق في صدق الشكوى المقدمة.

واعتبر المسلماني أن خطوة ستشكل خطوة كبيرة للأمام وستشكل رادعا لأي شخص أو مسؤول من سوء استخدام صلاحياته واسائتها كما سيعفي المستثمرين من الكثير من العناء الذي يتكبدونه بسبب عدم وجود مرجعية له.