جفرا نيوز : أخبار الأردن | "جفرا نيوز" فوق الشبهات.. علاقة الهاشميين بالأردنيين تفترس قلوب الحاقدين
شريط الأخبار
النقد الدولي يتبرأ من تعديلات الضريبة ارتفاع قليل على درجات الحرارة الملقي: رفع نسب ضريبة الدخل ما هو إلا حديث العقبة: لجنة للتحقيق بادّعاء طالب بتعرضه للضرب من معلم منظومة للموانئ الجديدة بالعقبة تضم 36 رصيفاً أزعور يدعو لإصلاح النظام الضريبي في الأردن قتيل التأديب بالكهرباء: تاريخ أسري حافل بالعنف ضد أطفال العائلة جفرا نيوز تهنئ بالسنة الهجرية الجديدة الامن العام يوفر كرسي كهربائي متحرك للوصول الى مدرسته "أمناء الأردنية" يقر نسبة رسوم أبناء العاملين وفاة خمسيني بحادث تدهور صهريج وقود (صور) يوم مفتوح في الزرقاء لتحسين المخرجات الصحية ترامب للملك : بأنه مقاتل عظيم مجلس محافظة إربد يقر موازنتها بـ23 مليون دينار رسالة الى وزير البيئة من مؤسسة إعمار سحاب الملقي: رفع نسبة الضريبة ماهو إلا أحاديث فلاي جوردن توضح سبب انحراف الطائرة السير : مخـالفة 526 حـافلة مدرسية و الحـملة مستمرة !! بعد نشر "جفرا نيوز"...الشورابة على رأس فريق من امانة عمان لحل مشاكل منطقة منكوبة بعمان مدارس الجودة الأمريكية تستضيف المؤتمر الأول للمدارس الخاصة
عاجل
 

"جفرا نيوز" فوق الشبهات.. علاقة الهاشميين بالأردنيين تفترس قلوب الحاقدين

جفرا نيوز-
على الرغم من أننا في "جفرا نيوز" نرى أنفسنا فوق الشبهات و المزايدات عندما يكون الحديث عن الولاء للأسرة الهاشمية، إلا أننا نجد في تلك الصفحة المشبوهة التي حاولت النيل من موقفنا هذا ونشر أخبار كاذبة و مفبركة على أنها منشورة على موقعنا الفرصة لنعيد تأكيد المؤكد و تجديد بيعة المحبة و الولاء الذي لا يدانيه ولاء لجلالة الملك و ولي عهده الأمين ولكافة أفراد الأسرة المالكة، التي تربطها بكل الأردنيين علاقة محبة وثقة قبل أن تكون علاقة حكم وحكام.
الصفحة المشبوهة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك التي دأبت على ترويج الشائعات و بث الأكاذيب يقف خلفها بلا شك حاقد و حاسد تغيضه علاقة الأردنيين بحكامهم و تفترس قلبه الأسود أواصر المحبه التي يتبادلها أفراد العائلة الهاشمية مع أبناء الشعب الأردني وخصوصا ذلك الحضور الكبير لجلالة الملك وجلالة الملكة وولي العهد في قلوب الأردنيين.
وهذه الصفحة ليست إلا واحدة من محاولات عدة لبث سموم الفتنة و الفرقة بين الأردنيين عبر ترويج الشائعات و الأكاذيب والتي يفوتها الأردنيون و يردون كيد الفاسدين إلى نحورهم بوعيهم والتفافهم حول قيادتهم و إيمانهم بوطنهم و محبتهم له.
و هذه ليست إلا مناسبه لتجديد دعوتنا للأجهزة الأمنية لملاحقة منشئي هذه الصفحة وغيرها و متابعة مصادر الإشاعات و الإفتراءات لقطع الطريق على مستغلي تلك الإشاعات الذين يتناولون بعض ما تبثه تلك الصفحة دون تدقيق أو تمحيص.