جفرا نيوز : أخبار الأردن | "جفرا نيوز" فوق الشبهات.. علاقة الهاشميين بالأردنيين تفترس قلوب الحاقدين
شريط الأخبار
الملك يتلقى اتصالا هاتفيا من أمير قطر مسؤولون كبار يتابعون بإهتمام الاستعدادت لمهرجان جرش سلسلة درامية ثلاثية لابو سماقة في رمضان "توزيع الكهرباء" تهنئ الطفايلة بقرب حلول شهر رمضان وتلوح بفصل التيار الكهربائي جت الناقل الرسمي لمهرجان جرش - داخليا – تنقلات في ضريبة الدخل والمبيعات - اسماء " الشيوعي " يقيم ندوة سياسية بمناسبة عيد الاستقلال الاخوان المسلمين والتطبيع مع اسرائيل الملك يوجه بالاستمرار بتقديم مساعدات مالية لـ 30 ألف أسرة عفيفة اقفال عشرات المركبات في اربد دوام المدارس في رمضان التاسعة والنصف صباحا اعتصام عمالي حاشد امام مقر شركة الفوسفات الاربعاء مجالس المحافظات ليست برلمانات وبلا سلطة تشريعية أو تنفيذية متهمو خلية الكرك الارهابية ينفون التهم المسندة اليهم "المستقلة " تطلق خدمة الاستعلام عن الدائرة الانتخابية مفكرة الاثنين قوات روسية قرب حدودنا عصابة تتكاتف على أردني بالكويت وزير الداخلية يوجه بتكفيل طلبة "البوليتيكنك" الملكة تتسلم جائزة في فرنسا تقديراً لدورها الانساني
عاجل
 

"جفرا نيوز" فوق الشبهات.. علاقة الهاشميين بالأردنيين تفترس قلوب الحاقدين

جفرا نيوز-
على الرغم من أننا في "جفرا نيوز" نرى أنفسنا فوق الشبهات و المزايدات عندما يكون الحديث عن الولاء للأسرة الهاشمية، إلا أننا نجد في تلك الصفحة المشبوهة التي حاولت النيل من موقفنا هذا ونشر أخبار كاذبة و مفبركة على أنها منشورة على موقعنا الفرصة لنعيد تأكيد المؤكد و تجديد بيعة المحبة و الولاء الذي لا يدانيه ولاء لجلالة الملك و ولي عهده الأمين ولكافة أفراد الأسرة المالكة، التي تربطها بكل الأردنيين علاقة محبة وثقة قبل أن تكون علاقة حكم وحكام.
الصفحة المشبوهة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك التي دأبت على ترويج الشائعات و بث الأكاذيب يقف خلفها بلا شك حاقد و حاسد تغيضه علاقة الأردنيين بحكامهم و تفترس قلبه الأسود أواصر المحبه التي يتبادلها أفراد العائلة الهاشمية مع أبناء الشعب الأردني وخصوصا ذلك الحضور الكبير لجلالة الملك وجلالة الملكة وولي العهد في قلوب الأردنيين.
وهذه الصفحة ليست إلا واحدة من محاولات عدة لبث سموم الفتنة و الفرقة بين الأردنيين عبر ترويج الشائعات و الأكاذيب والتي يفوتها الأردنيون و يردون كيد الفاسدين إلى نحورهم بوعيهم والتفافهم حول قيادتهم و إيمانهم بوطنهم و محبتهم له.
و هذه ليست إلا مناسبه لتجديد دعوتنا للأجهزة الأمنية لملاحقة منشئي هذه الصفحة وغيرها و متابعة مصادر الإشاعات و الإفتراءات لقطع الطريق على مستغلي تلك الإشاعات الذين يتناولون بعض ما تبثه تلك الصفحة دون تدقيق أو تمحيص.